البورصة المصرية تتكبد ثمنًا فادحًا للإعلان الدستوري

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - البورصة المصرية تتكبد ثمنًا فادحًا للإعلان الدستوري

القاهرة ـ وكالات

  تلقت الأسهم المصرية ضربة موجعة خسرت فيها نحو 37 مليار جنيه (6.1 مليار دولار) من رأسمالها السوقي، بعد أن أثار الإعلان الدستوري الذي أصدره الرئيس محمد مرسي، في أزمة سياسية طاحنة واحتجاجات واسعة النطاق. ويترقب المتعاملون بقلق شديد خطاب مرسي للشعب، اليوم الخميس، وفقا لما أبلغ به مصدر رئاسي "رويترز"، وقد يقلص الخطاب المتوقع خسائر المتعاملين في حال استجاب لرغبة الشارع أو قد يفاقم الخسائر في حالة الإصرار على عدم الانصياع لرغبات الكثير من المصريين بإلغاء الإعلان الدستوري. واختفت طلبات الشراء على كثير من الأسهم المصرية، وخاصة القيادية خلال الأسبوع، وشهدت السوق عمليات بيع قوية من المستثمرين الراغبين في الفرار بما تبقى من أموالهم والتخلص من الأسهم. ومنذ أعلن مرسي الإعلان الدستوري الأسبوع الماضي تفجرت احتجاجات واسعة النطاق في مصر، وشهدت بعض المحافظات اشتباكات عنيفة بين مؤيدي مرسي ومعارضيه في الإسكندرية، ثاني أكبر المدن المصرية، وفي مدن المحلة الكبرى والمنصورة ودمنهور في دلتا النيل ومدينة المنيا جنوبي القاهرة. وقال محسن عادل، العضو المنتدب لشركة بايونيرز لإدارة صناديق الاستثمار: "إذا زادت حدة التوتر السياسي في الشارع سنواصل التراجع في نطاق عرضي ضيق". وبعد خمسة أشهر على تولي مرسي الرئاسة، الذي كان عضوا في جماعة الإخوان المسلمين وفي مشاهد تعيد إلى الأذهان الانتفاضة الشعبية التي أطاحت بالرئيس حسني مبارك العام الماضي، أطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع على متظاهرين يقذفون الحجارة، وشارك عشرات الآلاف في المظاهرات؛ احتجاجا على الإعلان الذي يوسع سلطات مرسي ويحصن قراراته من الطعن أمام القضاء. وقال أسامة مراد، الرئيس التنفيذي لشركة اراب فاينانس للسمسرة: "حتى إذا مرت الأزمة هذا يعني أن علينا الانتظار حتى انتخاب برلمان جديد يلغي صلاحيات الرئيس، إن انتهت اللجنة التأسيسية للدستور في موعدها وذهبت المسودة إلى الاستفتاء من قال إنه سيتم تمريرها؟". ويضيف، "إن لم يتم تمريرها هذا يعني أن الرئيس سيحتفظ بهذه الصلاحيات لعام كامل". وختمت الجمعية التأسيسية المكلفة بوضع الدستور جلستها في ساعة مبكرة، يوم الخميس، منهية المسودة النهائية التي ستجري تصويتا بشأنها في وقت لاحق من يوم الخميس.  

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - البورصة المصرية تتكبد ثمنًا فادحًا للإعلان الدستوري   مصر اليوم - البورصة المصرية تتكبد ثمنًا فادحًا للإعلان الدستوري



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - البورصة المصرية تتكبد ثمنًا فادحًا للإعلان الدستوري   مصر اليوم - البورصة المصرية تتكبد ثمنًا فادحًا للإعلان الدستوري



ارتدت فستانًا قصيرًا عاري الكتفين باللون الأزرق

إيفا لونغوريا خلال حفلة خيرية في لوس أنجلوس

لوس أنجلوس ـ مادلين سعادة
خطفت الممثلة الأميركية إيفا لونغوريا أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها المميزة خلال حفلة خيرية في لوس أنجلوس، تهدف إلى جمع التبرعات لمساعدة مرضى السرطان وعائلاتهم، الأحد. وارتدت الممثلة، البالغة من العمر 42 عامًا، فستانًا قصيرًا باللون الأزرق، عاري الكتفين مع حمالة عبر كتف واحد، وأكملت إطلالتها الجذابة بزوج من صنادل "بريسبكس" الشفافة، مع كعب باللون الأسود، وطلاء أظافر باللون الأصفر المشرق. وتركت النجمة الأميركية شعرها الداكن منسدلاً بطبيعته على كتف واحد، واختارت ماكياجًا من "المَسْكَرة" السوداء مع ظلال العيون الداكن، ولمسة من أحمر الخدود الوردي، بالإضافة إلى أحمر الشفاة "النيود". ودعمت إيفا شركة "Padres Contra El Cancer"، وهي منظمة غير ربحية تساعد الأطفال المصابين بالسرطان وتدعم عائلاتهم، وكانت متحدثة باسم المنظمة وانضمت إلى السجادة الحمراء، بالإضافة إلى أدريان غونزاليس، لاعب البيسبول، والممثلة كاسي سيربو، التي ظهرت في سلسلة أفلام "Sharknado"، مع الكوميديان جورج لوبيز. ويذكر أن إيفا احتفلت

GMT 10:46 2017 الثلاثاء ,26 أيلول / سبتمبر

"دولتشي آند غابانا" تقدم عرضًا مغريًا بـ100 حقيبة
  مصر اليوم - دولتشي آند غابانا تقدم عرضًا مغريًا بـ100 حقيبة

GMT 11:03 2017 الثلاثاء ,26 أيلول / سبتمبر

مدن فرنسية مثيرة وجهة نموذجية لقضاء وقت لا ينسى
  مصر اليوم - مدن فرنسية مثيرة وجهة نموذجية لقضاء وقت لا ينسى

GMT 11:20 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

منزل فيكتوري فاخر يصبح معرضًا للأثاث واللوحات
  مصر اليوم - منزل فيكتوري فاخر يصبح معرضًا للأثاث واللوحات

GMT 07:32 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

حقيقة انفصال الأمير هاري عن حبيبته ميغان ماركل

GMT 06:35 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

ترياق لعلاج الجرعة الزائدة من "الباراسيتامول"

GMT 20:27 2017 الثلاثاء ,26 أيلول / سبتمبر

تعرف على تكلفة تصنيع هاتفى ايفون 8 وايفون 8 بلس
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon