الاقتصاد الأميركي يوفر فرص عمل أكثر من المتوقع

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الاقتصاد الأميركي يوفر فرص عمل أكثر من المتوقع

واشنطن ـ وكالات

أضيفت 227 ألف وظيفة جديدة إلى الاقتصاد الأمريكي خلال فبراير/ شباط الماضي، بينما بقيت نسبة العطالة 8.3 %، حسبما أظهرت احصائيات رسمية. وذكرت وزارة العمل أن الزيادة في عدد الوظائف كانت أكثر من العدد المتوقع وهو 210 ألف وظيفة.ولا يزال معدل العطالة البالغ 8.3 %هو الأدنى في البلاد خلال ما يقرب من ثلاث سنوات وأقل بكثير من المعدل الذي ساد خلال العام الماضي.وظلت معدلات التوظيف في الولايات المتحدة ترتفع بصورة ثابتة خلال الأشهر الستة الماضية.وقد ارتفع عدد الوظائف الجديدة إلى أكثر من 200 ألف في كل واحد من الاشهر الثلاثة الماضية.وعززت هذه الأرقام من الآمال في تعافي الاقتصاد الأمريكي من دون الحاجة إلى المزيد من المحفزات.وقالت كريستين لاغارد رئيسة صندوق النقد الدولي في وقت سابق إن الولايات المتحدة ربما تزيد توقعاتها السابقة بنسبة نمو تبلغ 1.8 % بسبب تسارع خطى التعافي.وتشير الأرقام إلى ارتفاع نسبة التوظيف في مجالي الخدمات التجارية والمهنية بحوالي 82 ألف وظيفة.كما ازداد عدد الوظائف كذلك في مجالات الرعاية الصحية والمساعدات الاجتماعية والترفيه والصناعة والتعدين.وقد ساهم قطاع التعدين بحوالي 31 ألف وظيفة، حيث ظلت غالبية الشركات المصنعة للسيارات تعين المزيد من العمال الجدد وتزيد ورديات العمل ووقت العمل الإضافي لمقابلة الزيادة في الطلب.وتأتي هذه التغيرات بعد أن كان الانتاج قد تعطل في وقت مبكر من العام الماضي عقب التسونامي وزلزال اليابان.ويرى بول آشوورث الاقتصادي في مؤسسة "كابيتال ايكونوميكس" أن شهر مارس/ آذار الجاري قد يشهد خلق المزيد من الوظائف.يذكر أن ملف العطالة هو احدى القضايا الخلافية بين المرشحين الساعين لخوض انتخابات الرئاسة الأمريكية في نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.وينظر إلى هذا التحسن معدلات التوظيف باعتباره عاملا مساعدا للرئيس باراك أوباما في السباق الرئاسي.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الاقتصاد الأميركي يوفر فرص عمل أكثر من المتوقع   مصر اليوم - الاقتصاد الأميركي يوفر فرص عمل أكثر من المتوقع



  مصر اليوم -

كشفت تجاهل هوليود للنجمات فوق سن الـ40

أندي ماكدويل تخطف الأضواء في "كان" بثوب أسود

واشنطن ـ رولا عيسى
 سرقت أندي ماكدويل (59 عامًا) الأضواء عندما حضرت جلسة التصوير في Chopard Trophy فيHotel Martinez في "كان" في فرنسا مساء الإثنين، وتألقت في ثوب أسود طويل شبه شفاف ذو عنق غائر على السجادة الحمراء، وتزيت بقلادة من الياقوت مرصعة بالجواهر لإضافة لمسة من سحر هوليود الكلاسيكي مع أقراط مرصعة بالأحجار الكريمة، بينما أبرزت ملامحها الجميلة مع طلاء شفاه أحمر ومكياج عيون دخاني، فيما تدلى شعرها في تجعيدات على كتفيها، وأمسكت النجمة بمخلب بسيط مع مشبك من الماس، وظهرت لحضور العرض الأول لفيلم The Killing Of A Sacred Deer الذي يشارك في مهرجان كان السينمائي السبعين.   وتحدثت النجمة أخيرًا موضحة أن هوليود تتخلى عن الممثلات بعد سن الأربعين بينما يحصل بعض الرجال على أفضل الأدوار حتى عمر السبعين، حيث قالت ماكدويل في مهرجان دبي السينمائي الدولي: "أتمنى أن تكون هناك فرص أكبر للنساء في عمري، حيث تعرضت لسؤال

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الاقتصاد الأميركي يوفر فرص عمل أكثر من المتوقع   مصر اليوم - الاقتصاد الأميركي يوفر فرص عمل أكثر من المتوقع



GMT 12:45 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

دراسة تكشف مفاجآت عن الوفيات بسبب التدخين

GMT 04:37 2017 الأربعاء ,17 أيار / مايو

ندى حسن تشرح الطرق الصحيحة للاهتمام بالبشرة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon