بن بادة : ضرورة تشجيع وتسهيل الأستثمار بين دول منظمة التعاون الاسلامي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - بن بادة : ضرورة تشجيع وتسهيل الأستثمار بين دول منظمة التعاون الاسلامي

الجزائر - واج

أكد وزير التجارة مصطفى بن بادة باسطنبول التركية على ضرورة تشجيع وتسهيل "الاستثمار المنتج" بين دول منظمة التعاون الاسلامي من أجل مواجهة التحديات المتعددة والمركبة التي تواجه دول المنظمة حسبما افاده يوم الخميس بيان لوزارة التجارة. وخلال مداخلته في جلسة النقاش الوازارية المنعقدة يوم الأربعاء — في اطار مشاركته في فعاليات الدورة التاسعة والعشرين (29) للجنة الدائمة للتعاون الاقتصادي و التجاري لمنظمة التعاون الاسلامي المنعقدة باسطنبول (تركيا)— اعتبر بن بادة أن "التحديات التي تواجه دول المنظمة متعددة ومركبة تتمثل أساسا في ركود التمنية والبطالة وأن الحل الأنجع يكمن في ترقية وتسهيل الاستثمار المنتج". وأبرز وزير التجارة أن سبل التعاون بين الدول الأعضاء كانت ترتكز في السابق على تعزيز التبادلات التجارية دون الاستثمار وهو ما يستدعي "ايجاد طرق أكثر فعالية للتعاون ومن ثم دعوة الدول القادرة ماليا وماديا أن تبادر في ايجاد استثمار منتج على مستوى الدول الاعضاء في منظمة التعاون الاسلامي" حسب ذات المصدر. واقترح السيد بن بادة في هذا السياق ايجاد اطار نقاش وتفكير مستمر بين خبراء دول منظمة التعاون الاسلامي قصد وضع حيز التنفيذ حلول مناسبة لدعم الاستثمار من خلال برمجة لقاءات سنوية لمسؤولي هيئات ترقية الاستثمار للدول الأعضاء قصد التباحث حول سبل تطويره سواءا على المستوى التشريعي او اليات التمويل والضمان والتأمين. كما ذكر أن الجزائر قدمت اضافة الى تعزيز وترقية التبادلات البينية مع الدول الاعضاء في المنظمة جملة من الاجراءات قصد تسيير الاستثمار بما في ذلك الاستثمار الاجنبي المباشر واعطائه دفعة جديدة من خلال وضع تحت تصرف المستثمر عدة تسهيلات. ومن ضمن هذه التسهيلات ذكر بن بادة تهيئة أكثر من 40 منطقة صناعية وتسهيل الحصول على العقار الى جانب دعم سعر المصادر الطاقوية وكذا تخفيف الاجراءات الادارية والأعباء الايجارية.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - بن بادة  ضرورة تشجيع وتسهيل الأستثمار بين دول منظمة التعاون الاسلامي   مصر اليوم - بن بادة  ضرورة تشجيع وتسهيل الأستثمار بين دول منظمة التعاون الاسلامي



ضمن الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي

ناعومي كامبل تتألق في حفلة بوسيتيف بلانيت

باريس ـ مارينا منصف
تألقت عارضة الأزياء ناعومي كامبل ، صاحبة الـ47 عام ، أثناء حضور حفلة عشاء بوسيتيف بلانيت ، في مهرجان كان السنيمائي السبعين في بالم بيتش ، مع أجواء الريفيرا الفرنسية . وتألقت كامبل بفستان أسود مع أجزاء على شكل شبكة صيد السمك مرصع بالترتر مع قلادة من الزمرد مع أقراط أنيقة مماثلة ، بينما تدلى شعرها الطويل حتى أسفل ظهرها، وأبرزت شفتيها بملمع. وتتصدر العارضة خلال عطلة نهاية الأسبوع الحدث الثاني عشرFashion For Relief ، حيث تظهر مع آخرين مع القطع التي تبرعت بها أفضل بيوت الأزياء في العالم. وأسست ناعموي الجمعية الخيرية قبل 12 عامًا ، واستخدمت وضعها للمساعدة في مكافحة فيروس الإيبولا والمساعدة في أعقاب الكوارث الطبيعية ، مثل إعصار كاترينا، وأوضحت مجلة فوغ أن عائدات هذا العام ستمكن منظمةSave the Children من توفير الغذاء المنقذ للحياة والمأوى والعلاج الطبي للأطفال في أنحاء العالم كافة ،

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - بن بادة  ضرورة تشجيع وتسهيل الأستثمار بين دول منظمة التعاون الاسلامي   مصر اليوم - بن بادة  ضرورة تشجيع وتسهيل الأستثمار بين دول منظمة التعاون الاسلامي



F
  مصر اليوم - عرض حفريات بشرية تكشف التطور في جنوب أفريقيا
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon