انطلاق منتدى اقتصادي بين مغاربة وأسبان

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - انطلاق منتدى اقتصادي بين مغاربة وأسبان

الرباط - أ ف ب

انطلقت الثلاثاء فى الرباط أعمال منتدى يجمع رجال أعمال مغاربة بوفد كبير من رجال الأعمال الأسبان الذين وصلوا إلى المغرب مساء الاثنين برفقة الملك الأسبانى خوان كارلوس الذى يقوم بزيارة رسمية إلى المغرب تلبية لدعوة من نظيره المغربى الملك محمد السادس ويشارك فى المنتدى ممثلون عن الاتحاد الأسبانى لمنظمات الأعمال والاتحاد العام لمقاولات المغرب الذى قال فى بيان له إنه سيتم عقد ورشتى عمل بين الجانبين حول "الشراكة التكنولوجية وترحيل الخدمات" و"الشبكات والبنية التحتية والربط" وزار العاهل الأسبانى مع الوفد الوزارى الأسبانى ووزراء خارجية أسبانيا السابقين ضريحى الملكين الراحلين الحسن الثانى ومحمد الخامس، ووضعوا إكليلا من الزهور على قبريهما ومن المنتظر أن يلتقى العاهل الأسبانى الملك محمد السادس مساء الثلاثاء ليفتتحا بعد ذلك معرض "25 سنة من التعاون المغربى الأسبانى" فى المكتبة الوطنية فى العاصمة الرباط وأصبحت أسبانيا الشريك التجارى الأول للمغرب خلال 2012، حيث فاقت قيمة الواردات المغربية من أسبانيا 50,3 مليار درهم (4,5 مليار يورو) بزيادة قاربت 30% مقارنة مع 2011، بينما بلغت الواردات المغربية من فرنسا 47,8 مليار درهم (4,3 مليار يورو)، حيث تراجعت ب6% أما الصادرات المغربية إلى إسبانيا فارتفعت من جانبها ب5% العام الماضى، مناهزة بذلك 2,7 ميار يورو، كما ارتفعت صادرات المغرب إلى فرنسا ب14,5% (3,5 مليار يورو) وتتواجد فى المغرب أكثر من 800 شركة أسبانية، فيما تقيم 20 ألف شركة اسبانية علاقات تجارية مع المغرب، وتستحوذ المملكة المغربية على 52% من مجموع الاستثمارات الإسبانية فى القارة الأفريقية وصادقت الحكومة الإسبانية الجمعة الماضى على اتفاق للشراكة الإستراتيجية فى مجال التنمية والتعاون الثقافى والتربوى والرياضى مع المغرب ويهدف الاتفاق حسب وسائل الإعلام الإسبانية إلى "خلق إطار شراكة شاملة وإستراتيجية لتطوير وتعزيز التعاون الثقافى والتربوى والعلمى والرياضى" وإضافة إلى علاقاتهما الاقتصادية تجمع بين البلدين علاقات متنوعة على مستوى الاتحاد الأوروبى أو على مستوى المنظمات الإقليمية والدولية كالاتحاد من أجل المتوسط أو مبادرة 5+5 ومبادرة الحوار المتوسطى ورغم استمرار الخلاف فى شان مصير مدينتى سبتة ومليلية الاسبانيتين، وتوتر العلاقات بين البلدين بسبب ملف الصحراوفى وقت يفاوض فيه المغرب على الرفع من قيمة الصفقة مع الاتحاد كشرط أساسى لتجديد الاتفاق، تطالب عدة هيآت ونشطاء داخل أوروبا وخارجها باستثناء الصحراء الغربية، أحد أهم المناطق العالمية من حيث الكثافة السمكية، من الاتفاق باعتبارها منطقة متنازع عليها.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - انطلاق منتدى اقتصادي بين مغاربة وأسبان   مصر اليوم - انطلاق منتدى اقتصادي بين مغاربة وأسبان



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - انطلاق منتدى اقتصادي بين مغاربة وأسبان   مصر اليوم - انطلاق منتدى اقتصادي بين مغاربة وأسبان



بدت أكبر كثيرًا من عمرها بفستان مرصَّع بالترتر

وينتر تخطف الأنظار بإطلالة مثيرة في "إيمي أووردز"

نيويورك ـ مادلين سعادة
ظهرت النجمة أرييل وينتر، بإطلالة مثيرة على السجادة الحمراء، خلال حفلة توزيع جوائز "إيمي أووردز"، في دورته التاسع والستون لعام 2017 الجاري، ليلة الأحد. وبدت النجمة الشابة ذات الـ19 عاما، أكبر بكثير من عمرها، في ثوب من اللون الأسود والفضي دون أكمام، والمرصع بحبات الترتر اللامعة مع قلادته السوداء السميكة حول العنق، واثنين من الشقوق تصل لأعلى الفخذ، ما جعلها تجذب أنظار الحضور وعدسات المصورين. وقد انتقد البعض إطلالة الممثلة الأميركية لإخفاقها في اختيار ثوبها المزود بشقين كبيرين على كلا الجانبين، على السجادة الحمراء بالحفل الذي يحتضنه مسرح مايكروسوفت بمدينة لوس أنجلوس. وانتعلت وينتر صندلا مكشوفا من اللون الأسود ذو كعب الذي أضاف إلي قامتها القصيرة مزيدا من الطول، حيث بدا قوامها كالساعة الرملية، وصففت شعرها لينسدل بطبيعته على ظهرها. وقد ظهرت وينتر بجانب صديقها الذي أكمل عامه الـ30 هذا الأسبوع. وليفي، الذي كان ثابتا في حياة أرييل

GMT 12:15 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

منافسات بين المصمّمين وحضور بارز لأرماني وفرساتشي
  مصر اليوم - منافسات بين المصمّمين وحضور بارز لأرماني وفرساتشي

GMT 09:09 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

"Peak District" أوّل حديقة في بريطانيا في كتاب
  مصر اليوم - Peak District أوّل حديقة في بريطانيا في كتاب

GMT 12:21 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

اللون "البنفسجي الرمادي" الأفضل في الدهانات لعام 2018
  مصر اليوم - اللون البنفسجي الرمادي الأفضل في الدهانات لعام 2018

GMT 10:19 2017 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

"غولد كوست" تضم النساء اليافعات فقط وليست الصغار

GMT 07:17 2017 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

"البوتوكس" يُمكنها حل مشكلة انحسار الذقن للخلف
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon