اختفاء "الصكوك الإسلامية" من جدول "الشورى"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - اختفاء الصكوك الإسلامية من جدول الشورى

القاهرة - وكالات

تدرس المغرب فرض رسوم إغراق على وارداتها من الحديد المصرى بسبب ما اعتبرته زيادة فى الواردات خلال عام 2012 مقارنة بعام 2011. وقال مصدر مسئول بوزارة الصناعة إن وزارة التجارة المغربية أرسلت إخطارا إلى المسئولين فى مصر لحضور جلسات التحقيق فى قضية الإغراق التى بدأ التحقيق فيها قبل شهرين تقريبا. وقال المصدر لـ«الوطن» إن السلطات المغربية أرسلت إخطارا يفيد بزيادة واردات الحديد المصرى من 10 أطنان فى عام 2011 إلى 1000 طن فى عام 2012، أى بزيادة 900%، وهو ما اعتبرته المغرب إغراقا. وأشار المصدر إلى أن دعوى الإغراق تم رفعها من قبل المغرب فى سبتمبر الماضى أمام منظمة التجارة العالمية، لافتا إلى أن الحديث عن وجود إغراق أمر غير منطقى خاصة أن الكميات التى تم تصديرها تعد ضئيلة للغاية ولا يمكن اعتبارها كميات «مغرقة». من جانبه قال مصدر بغرفة الصناعات المعدنية باتحاد الصناعات إن الألف طن التى استقبلتها المغرب كانت عن طريق شركة حديد عز، وأنها الشركة الوحيدة التى قامت بالتصدير إلى المغرب خلال العامين الماضيين، موضحاً أن الشركة قامت بتصدير 10 أطنان فى عام 2011 فقط لـ«جس نبض» السوق المغربية، تلتها شحنة أخرى بكمية 1000 ألف طن. وأكد المصدر أن «العز» وبقية شركات الحديد التى كانت تنوى التصدير إلى المغرب تراجعت عن الفكرة بسبب دعوى الإغراق، مشيراً إلى أن القضية من أساسها غير منطقية، حيث إن كميات الحديد المصرى المصدرة لا تذكر مقارنة بواردات الحديد المغربى، معتبرا أن «حداثة» موظفى وزارة التجارة و«عدم خبرتهم» وراء الاعتقاد بوجود إغراق مصرى.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - اختفاء الصكوك الإسلامية من جدول الشورى   مصر اليوم - اختفاء الصكوك الإسلامية من جدول الشورى



ضمن الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي

ناعومي كامبل تتألق في حفلة بوسيتيف بلانيت

باريس ـ مارينا منصف
تألقت عارضة الأزياء ناعومي كامبل ، صاحبة الـ47 عام ، أثناء حضور حفلة عشاء بوسيتيف بلانيت ، في مهرجان كان السنيمائي السبعين في بالم بيتش ، مع أجواء الريفيرا الفرنسية . وتألقت كامبل بفستان أسود مع أجزاء على شكل شبكة صيد السمك مرصع بالترتر مع قلادة من الزمرد مع أقراط أنيقة مماثلة ، بينما تدلى شعرها الطويل حتى أسفل ظهرها، وأبرزت شفتيها بملمع. وتتصدر العارضة خلال عطلة نهاية الأسبوع الحدث الثاني عشرFashion For Relief ، حيث تظهر مع آخرين مع القطع التي تبرعت بها أفضل بيوت الأزياء في العالم. وأسست ناعموي الجمعية الخيرية قبل 12 عامًا ، واستخدمت وضعها للمساعدة في مكافحة فيروس الإيبولا والمساعدة في أعقاب الكوارث الطبيعية ، مثل إعصار كاترينا، وأوضحت مجلة فوغ أن عائدات هذا العام ستمكن منظمةSave the Children من توفير الغذاء المنقذ للحياة والمأوى والعلاج الطبي للأطفال في أنحاء العالم كافة ،

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - اختفاء الصكوك الإسلامية من جدول الشورى   مصر اليوم - اختفاء الصكوك الإسلامية من جدول الشورى



F
  مصر اليوم - عرض حفريات بشرية تكشف التطور في جنوب أفريقيا
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon