إعادة طباعة "معتقل كل العصور" احتفالًا بميلاد المناضل فوزي حبشي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - إعادة طباعة معتقل كل العصور احتفالًا بميلاد المناضل فوزي حبشي

القاهرة - رضوى عاشور

أعادت "الهيئة المصرية العامة للكتاب"، برئاسة الدكتور، أحمد مجاهد، طرح كتاب المناضل، فوزي حبشي، المسمى، "معتقل كل العصور" في الأسواق، لمناسبة عيد ميلاده التسعين. وأكَّد الناقد الدكتور أحمد الخميسي، أن "طرح الكتاب في الأسواق بمثابة احتفالًا للحركة الثقافية بعيد الميلاد التسعيني، للمناضل المصري المعروف، المهندس فوزي حبشي"، مضيفًا أن "فوزي حبشي ضرب مثالًا نادرًا بتفاؤله غير المحدود في اجتياز مصر كل الصعوبات، حيث يعلن في كتابه أن مصر لا تهزم وإرادتها دائمًا منتصرة، كما يحكى في كتابه، كيف اعتقل في عهد الملك فاروق، ثم في عهد الناصرية، ثم السادات، ثم مبارك، وكل تلك السنوات لم تفقده تفاؤله وأمله في مستقبل أفضل لمصر". وأشار الخميسي، إلى أن "مقدمة الكتاب بقلم الدكتور عاصم الدسوقى، والتي قال فيها؛ فى مرات كثيرة شعرت بالأسى، وتركت الدموع في عيني، وأنا أتابع ألوان العذاب التي تعرض لها داخل المعتقلات، ولاسيما واقعة ضرب جسده النحيل بالكرابيج في معتقل العزب في الفيوم، وترحيله إلى معتقل الواحات، وهو ينزف دمًا، وصنوف الإذلال التي تفنن في ابتكارها ضباط السجون". يذكر أن المهندس فوزي حبشي نشأ في أسرة عصامية، تعلم فيها تحدى ومواجهة الظروف القاسية منذ نعومة أظفاره، وتخرج في كلية الهندسة في جامعة فؤاد الأول سابقًا، القاهرة حاليًا، ثم قطن شبرا، وهناك بدأت علاقته بالشيوعية بقراءة الماركسية، والذهاب إلى مراكز الفكر الشيوعي، ووجد نفسه مندمجًا في العمل السري، حيث يقوم بتوزيع المنشورات ضد الإنكليز. ويصف حبشي كل المعتقلات التي دخلها وصفًا معماريًّا دقيقًا في مذكراته التي كتبها، وهو في الثمانين من عمره، بعد خمسين عامًا قضاها في المعتقلات مناضلًا، ويؤكد فيها أنه يكتب من أجل مستقبل مصر، التي تحتاج إلى تعديل دستوري، وإلى نصوص دستورية تنص صراحة على حرية العقيدة والفكر والرأي والتعبير، وإلى إقرار المواطنة الحقيقية التي لا تفرق بين المواطنين على أساس الدين، وإنما تجمعهم من أجل الوطن الواحد.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - إعادة طباعة معتقل كل العصور احتفالًا بميلاد المناضل فوزي حبشي   مصر اليوم - إعادة طباعة معتقل كل العصور احتفالًا بميلاد المناضل فوزي حبشي



  مصر اليوم -

رغم تراجع إيرادات فيلمها الجديد "فاليريان ومدينة الألف كوكب"

كارا ديليفين تسرق أنظار الجمهور بإطلالتها الكلاسيكية

لندن ـ ماريا طبراني
رغم تراجع إيرادات فيلمها الجديد "فاليريان ومدينة الألف كوكب" أمام الفيلم الحربي "دونكيرك" في شباك التذاكر في الولايات المتحدة  بعد 5 أيام من إطلاق الفيلمين في السينمات، إلا أن كارا ديليفين توقفت عن الشعور بخيبة الآمال وخطفت أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها الكلاسيكية المميزة والمثيرة في فندق لنغام في العاصمة البريطانية لندن، أمس الإثنين. وارتدت "كارا" البريطانية، البالغة من العمر 24 عامًا، والمعروفة بحبها للأزياء ذات الطابع الشبابي الصبياني، سترة كلاسيكية من اللون الرمادي، مع أخرى كبيرة الحجم بطول ثلاثة أرباع ومزينة بخطوط سوداء، وأشارت مجلة "فوغ" للأزياء، إلى عدم التناسق بين السترة الطويلة الواسعة نوعًا ما ، مع السروال الذي يبرز ساقيها نحيلتين.  وأضافت كارا بعض الخواتم المميزة، وانتعلت حذائًا يغطي القدم بكعب عالٍ، باللون الأسود ليضيف إليها المزيد من الطول والأناقة، ووضعت المكياج الجذاب الرقيق مع ظل ذهبي للعيون وخط من اللون الأسود لتبدو أكثر جاذبية

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - إعادة طباعة معتقل كل العصور احتفالًا بميلاد المناضل فوزي حبشي   مصر اليوم - إعادة طباعة معتقل كل العصور احتفالًا بميلاد المناضل فوزي حبشي



F

GMT 11:05 2017 الإثنين ,24 تموز / يوليو

تراث يعود للعصور الوسطى ستشاهده في بوخارست
  مصر اليوم - تراث يعود للعصور الوسطى ستشاهده في بوخارست
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon