بطرس غالي : مؤلفات الحكماء العرب كانت مصدر إلهام علماء العالم

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - بطرس غالي : مؤلفات الحكماء العرب كانت مصدر إلهام علماء العالم

القاهرة - أونا

أكد الدكتور بطرس بطرس غالى الامين العام الاسبق للامم المتحدة والرئيس الشرفى للمجلس القومى لحقوق الانسان على معنى وقيمة اللغة فى حياة الشعوب ومنها اللغة العربية التى التى تعدت محيط اقطارها العربية لتنتشر بين الملايين فى دول العالم المختلفة باعتبارها لغة القرآن والبيان والعلوم . جاء ذلك فى رسالة وجهها الدكتور غالى بمناسبة اليوم العالمى للغة العربية وأرسلها إلى المدير العام لمنظمة اليونسكو بمناسبة احتفال باليوم العامى للغة العربية والذى بدأت فعالياته اعتبارا من يوم 18 نوفمبر الحالى . وأشار غالى إلى أن مؤلفات الفيلسوف ابن رشد وغيرها من مؤلفات حكماء وعلماء وشعراء العرب كانت مصدر الهام اعتمد عليها العلماء فى قارات العالم فى نهضتهم العلمية والادبية. ولفت غالى إلى أن اللغة العربية أصبحت قيمة جوهرية فى حياة الشعوب وهى تعكس مظاهر تاريخهم ..كما انها نقطة التقاء بين العرب وشعوب العالم والتى أخذت ونقلت جزءا كبيرا من علوم العرب وثقافتهم. وأوضح أن اللغة تتوسع وتتمدد وتنطلق عالميا من خلال ديناميكية الناطقين بها وبانفتاحهم الفكرى على الخارج فى سعيهم للتقدم واللحاق بركب التطور وبدون ذلك تختصر اللغة لتكون فقط لغة العبادة. ونوه الدكتور بطرس غالى – الذى رأس الفريق الدولى حول نشر ثقافة الديموقراطية والتابع لليونسكو – إلى حقيقة أن الامم المتحدة اعتمدت اللغة العربية لغة رسمية فى المنظمة ووكالاتها المتخصصة ايمانا باهميتها وقيمتها فى التاريخ الانسانى وبناء الحضارة . وقال غالى فى ختام رسالته :”هل نكون نحن الناطقين باللغة العربية قابلين لتحدى العلم والتطور التكنولوجى فى عصر العولمة لننشر لغتنا لكى تصبح لغة ينطق بها العالم شرقا وغربا . يذكر ان منظمة اليونسكو قررت الاحتفال سنويا يوم 18 نوفمبر باللغة العربية “وهو اليوم الذى اعتمدت فيه الامم المتحدة اللغة العربية كلغة رسمية تتعامل بها المنظمة الدولية وكافة المنظمات المنضوية لها.”

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - بطرس غالي  مؤلفات الحكماء العرب كانت مصدر إلهام علماء العالم   مصر اليوم - بطرس غالي  مؤلفات الحكماء العرب كانت مصدر إلهام علماء العالم



  مصر اليوم -

رغم احتفالها بعيد ميلادها الـ50 منذ أيام

نيكول كيدمان تُبيِّن سبب بشرتها المشرقة والنقية

واشنطن ـ رولا عيسى
لطالما حافظت نيكول كيدمان على مظهرها الشبابي رغم احتفالها بعيد ميلادها الـ50 يوم الثلاثاء، إنها الممثلة الحائزة على جائزة "الأوسكار" والتي تشتهر ببشرتها الصافية والنقية التي لا تشوبها شائبة. وفي حديثها إلى موقع "ألور" هذا الأسبوع، كشفت الاسترالية عن منتج واحد تقم بتطبيقه للحفاظ على جمالها الدائم, فلطالما كانت العناية بالبشرة دائما أولوية قصوى بالنسبة للأم العاملة هذه، التي شهدت توقيعها كسفيرة للعلامة التجارية الأميركية للعناية بالبشرة "نيوتروجينا" في يناير/ كانون الثاني. وتؤكد نجمة "ذي بج ليتل ليارس" على أنها مهووسة باستخدام المستحضرات الواقية من الشمس على وجهها كل صباح لمنع أضرار أشعة الشمس التي تغير ملامحها. وتقول "في الصباح أقوم بتطبيق الكريم الواقي من الشمس. فأنا أحب الخروج كثيراً وأحب ممارسة الرياضة في الهواء الطلق، ولكنني لا أحب الشمس على بشرتي لأنها مباشرة جدا." وتحدثت عن مدى تخوفها من بقع الشمس عندما كانت طفلة مما أدى بها

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - بطرس غالي  مؤلفات الحكماء العرب كانت مصدر إلهام علماء العالم   مصر اليوم - بطرس غالي  مؤلفات الحكماء العرب كانت مصدر إلهام علماء العالم



F

GMT 05:56 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

نظام "هايبرلوب" يقتحم فنادق أميركا بأفكار جنونية
  مصر اليوم - نظام هايبرلوب يقتحم فنادق أميركا بأفكار جنونية

GMT 06:50 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

"غوغل" و"فيسبوك" تفقدان عائدات الإعلانات الرقمية
  مصر اليوم - غوغل وفيسبوك تفقدان عائدات الإعلانات الرقمية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

نعيمة كامل تقّدم أحدث العباءات الرمضانية في 2017

GMT 06:35 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

اكتشاف 21 مخلوقًا بحريًا مجهولًا في أستراليا

GMT 05:04 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

قصر مذهل يسجل رقمًا قياسيًا لبيعه بـ23 مليون دولار

GMT 07:32 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

دراسة تكشف أن الاذكياء لديهم طفرات وراثية أقل

GMT 08:39 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

البتراء الصغيرة الأفضل سياحيًا في دولة الأردن

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ

GMT 04:18 2017 الإثنين ,19 حزيران / يونيو

هبة عرفة تكشف عن قطع أزياء لصيف 2017 من تنفيذها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon