إشهار كتاب "الصمت البليغ" لخالد الزبدة في جامعة القدس

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - إشهار كتاب الصمت البليغ لخالد الزبدة في جامعة القدس

طولكرم - وفا

احتفل في جامعة القدس المفتوحة بمحافظة طولكرم الأربعاء، بإطلاق كتاب 'الصمت البليغ' مذكرات أخرس في زنازين الاحتلال، للكاتب خالد الزبدة. وأقيم الاحتفال برعاية وزارة الثقافة، وجامعة القدس المفتوحة، وبالتعاون مع الاتحاد الديمقراطي الفلسطيني 'فدا' في المحافظة. وتحدث الزبدة عن كتابه الذي يتناول تجربته الاعتقالية التي امتدت لثمانية عشر عاماً، واشتمل على فصول عدة تجسد المعاناة والألم، الذي يظهر جلياً في عناوين فصوله مثل الليل الثقيل، والدرب الوعر، وحرق الأعصاب، والأخرس المتكلم. وأكد المتحدثون في الحفل، الذي حضره نخبة من المثقفين والأدباء والكتاب والنقاد والمهتمين بالحراك الثقافي، أن أدب السجون فرض نفسه كظاهرة أدبية في الأدب الفلسطيني الحديث، أفرزتها خصوصية الوضع الفلسطيني، فالشعراء الفلسطينيون الكبار كمحمود درويش وسميح القاسم وتوفيق زياد وغيرهم، تعرضوا للاعتقال، وكتبوا أشعارهم داخل السجون أيضاً، والشاعر معين بسيسو كتب 'دفاتر فلسطينية'، عن تجربته الاعتقالية في سجن الواحات في مصر أيضا. وأشاروا إلى أن أدب السجون هو أدب إنساني نضالي ولد في عتمة وظلام الأقبية والزنازين وخلف القضبان الحديدية، وخرج من رحم الوجع اليومي والمعاناة النفسية والقهر الذاتي، المعبر عن مرارة التعذيب وآلام التنكيل وهموم الأسير وتوقه لنور الحرية وخيوط الشمس. يشار إلى أن الزبدة ولد في ضاحية شويكة شمال طولكرم عام 1945، وسافر إلى الكويت والتحق بجيش التحرير الفلسطيني عام 1963، وشارك في حرب 1967 واعتقل في نفس العام، إلى أن أطلق سراحه في عملية تبادل الأسرى عام

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - إشهار كتاب الصمت البليغ لخالد الزبدة في جامعة القدس   مصر اليوم - إشهار كتاب الصمت البليغ لخالد الزبدة في جامعة القدس



  مصر اليوم -

أثناء توجهها إلى مطعم كريج لتلتقي بعائلتها

كيندال جينر تتألق في زي مميز أظهر خصرها

لندن ـ كاتيا حداد
أطلت عارضة الأزياء كيندال جينر، في ثياب مواكب للموضة، ومستوحي من العشرينيات، أثناء توجهها إلى مطعم كريج، قبل التوجه إلى نادي Blind Dragon Club، لتلتقي ببقية عائلتها. ولم يكن محبوبها "آيساب روكي" بعيدًا عن الركب بعد أن أنهى عمله في حفلة جوائز بيت   BET Awards ، وتوجه إلى المنطقة الساخنة في هوليوود، قبل انضمامه إلى عائلة كارداشيان ليحتفل بعيد ميلاد شقيق كلوي الثالث والثلاثين، الذي ينعقد يوم الثلاثاء. وكشفت كيندال عن بطنها من خلال ارتداءها لزي ملتوي، فضلًا عن ارتداءها لبنطال جينز رياضي، والذي أبرز جمال ساقيها الممشوق، وأكملت إطلالتها بزوج من الأحذية الوردية والتي تتميز بكعب مذهل.  وارتدى روك سترة سوداء فوق تي شيرت أبيض، مدسوسا في بنطلون من تصميم ويستنغهاوس، وأكمل إطلالته بزوج من أحذية نايك ذات الألوان الأسود والأحمر والأبيض الكلاسيكية، كما قام بعمل ضفائر ضيقة لشعره، وأمسك بحقيبة معدنية فضية أنيقة على الكتفين.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - إشهار كتاب الصمت البليغ لخالد الزبدة في جامعة القدس   مصر اليوم - إشهار كتاب الصمت البليغ لخالد الزبدة في جامعة القدس



F

GMT 05:45 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

فنادق "ريتز كارلتون" تعلن عن تصميمات ليخوت فاخرة
  مصر اليوم - فنادق ريتز كارلتون تعلن عن تصميمات ليخوت فاخرة
  مصر اليوم - حامد العقيلي يكشف شروط الملاحة النهرية لمراكب العيد

GMT 07:08 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

روسيا تهدد بمنع تطبيق المراسلة "تيلغرام"
  مصر اليوم - روسيا تهدد بمنع تطبيق المراسلة تيلغرام
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 04:38 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

اكتشاف حمالة صدر داخلية تساند "إعادة بناء الثدي"
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon