"كفر العبيط" حول تأثير الحكم العسكرى على الحياة المدنية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - كفر العبيط حول تأثير الحكم العسكرى على الحياة المدنية

القاهرة ـ وكالات

تصدر دار "نهضة مصر" رواية "كفر العبيط" للصحفى والروائى أسامة الشاذلى خلال فعاليات معرض الكتاب الدولى 2013، وتدور الرواية حول تأثير الحكم العسكرى على الحياة المدنية من خلال قرية خيالية تقع على أطراف الدلتا فى مصر، يقرر الجيش انتزاع بعض أراضيها إنشاء وحدة عسكرية بجوارها، ونتيجة لأعمال مقاومة الأهالى ورفضهم الاستغناء عن أراضيهم، يقوم الجيش بعزل القرية وحكمها عسكريا.ويرصد الكاتب من خلال جو من الفانتازيا التحولات التى تطرأ على القرية من خلال إصابة أهلها بعمى الألوان، وكذلك الضعف الجنسى، وبعض الأشياء التى تشير إلى التحول الذى يصيب المدنيين جراء الحكم العسكرى.كذلك يرصد الكاتب من خلال خبرته كضابط سابق فى القوات المسلحة، الحياة العسكرية، وطريقة اختلاطها بالحياة المدنية، وسيرة أحد القادة المعروفين.وتبدأ الرواية بوصف مجتمع القرية فى الفصل الأول، وفى الفصل الثانى تتعرض لوصف الحياة العسكرية داخل الوحدات، بينما فى الفصل الثالث يصدر القرار العسكرى بالاستيلاء على أرض القرية لصالح المنشأة العسكرية، ويبدأ الجيش التحرك لتأمين الأرض وتعويض الملاك بمساعدة نخبة الملاك فى القرية والمنطقة المحيطة.ويرصد الفصل الرابع فى الرواية الاشتباكات بين قوة من الجيش وأهل القرية، وبداية تنظيم عمليات المقاومة، ومحاولة شيوخ موالين للسلطة التأثير على أهل القرية عبر المنابر.ويتناول الفصل الخامس والأخير التحولات التى تشهدها القرية وأهلها فى طابع فانتازى صريح يضم "عمى ألوان"، يشير لاختفاء البهجة من الحياة وعجز جنسى يشير إلى انتشار الكبت ثم اختفاء القنوات الفضائية، وحالة من الخرس تصيب شيخا أزهريا هو الوحيد الذى يمثل صوت الدين المعتدل فى القرية فى مقابلشيخ آخر تابع للسلطة.وتنتهى الرواية برحيل قوات الجيش عن القرية تاركة آثار الحكم العسكرى التى تتلاشى مع الزمن، وتتحول لأسطورة، وتنتمى الرواية لمدرسة الواقعية السحرية. يذكر أن رواية "كفر العبيط" قد حصلت على منحة صندوق التنمية العربى "آفاق"، وهى الراوية الثالثة لأسامة الشاذلى بعد "سيد الأحلام" 2009، و"قهوة الحرية" 2010.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - كفر العبيط حول تأثير الحكم العسكرى على الحياة المدنية   مصر اليوم - كفر العبيط حول تأثير الحكم العسكرى على الحياة المدنية



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة ماكسيم هوت 100

بلاك شاينا تتألق في فستان أسود شفاف

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت بلاك شاينا في حفلة ماكسيم هوت 100 لعام 2017، بعد ساعات قليلة من تعرضها لحادث بالسيارة من قبل سائق سكران، بسبب تصادم سيارته مع ظهر سيارتها، ماركة رولز رويس. وبدت الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا، بمعنويات عالية كما رصدتها الكاميرات في إطلالة شفافة لم تبق سوى القليل للخيال في حفلة محتشدة بنجوم هوليوود. وأطلت النجمة في فستان من الدانتيل الشفاف، ليبرز ملامح جسدها على شكل الساعة الرملية. في حين أن أكمام الفستان قد امتدت لمعصميها، إلا أن الفستان يصل فقط عند ركبتيها مع لمسة من الشراشيب التي تدغدغ سيقانها. وارتدت شاينا بذلة داخلية سوداء تحت الفستان الذي أبرز أردافها و مؤخرتها الكبيرة الوافرة. وربطت على خصرها الصغير حزام جلدي أسود بسيط تطابق مع ملابسها تماماً. وكما ارتدت الكعب العالي من الدانتيل لإطلالة أنثوية حقيقية، في حين أكملت تلك الإطلالة بقلادة لامعة كنوع من الاكسسوار.  وصبغت بلاك

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - كفر العبيط حول تأثير الحكم العسكرى على الحياة المدنية   مصر اليوم - كفر العبيط حول تأثير الحكم العسكرى على الحياة المدنية



F

GMT 03:19 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر
  مصر اليوم - أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر

GMT 04:24 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم - أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 08:01 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

منزل عجيب في أستراليا لا تراه إلا في اليابان

GMT 03:33 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

ممارسة الرياضة تحمي الإصابة بمرض الزهايمر

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon