"السلفيون والسياسة" أولى إصدارات "المكتبة السياسية" عن هيئة الكتاب

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - السلفيون والسياسة أولى إصدارات المكتبة السياسية عن هيئة الكتاب

القاهرة - أ.ش.أ

اصدرت الهيئة المصرية العامة للكتاب، برئاسة د.أحمد مجاهد ،الكتاب الاول من السلسلة الجديدة "المكتبة السياسية" والتى يرأس تحريرها د.عبد العظيم حماد. وقال د.حماد ان هذه السلسة الأولى من نوعها فى الثقافة المصرية وتهدف لتقديم الثقافة السياسية للقارئ العادى بأسلوب علمى مبسط بهدف نشر الوعى السياسى لدى الشعب. وأضاف حماد أن أهمية السلسلة تأتى من أنها تلبى شيئا موضوعيا وضروريا لأن السياسة اصبحت هى الشغل الشاغل للمجتمع المصرى والعربى ايضا فى ظل الاحداث الراهنة. الكتاب بعنوان " السلفيون والسياسة" للدكتور حافظ دياب، وقد مارس السلفيون السياسة منذ عقود فى باكستان والكويت والبحرين ، كما كان لهم دور سياسى فى السودان من خلال جماعة انصار السنة المحمدية السودانية عقب الاستقلال عام 1956 وفى السعودية من خلال مذكرة النصيحة والانتخابات البلدية التى قدمها سلفيو الصحوةعام 2004 وفى الاسكندرية من خلال دعوة المقاطعة السلفية للانتخابات البرلمانية إبان حكم مبارك، وعقب ثورة يناير 2011 فى مصر اضحى السلفيون لاعبا سياسيا جديدا. ورغم انتشار السلفية فى كافة بلدان العالم العربى والإسلامي والغربى ، فالدراسة التى يتناولها هذا الكتاب تقتصر على مجالات أربعة باعتبارها الأكثر تمثيلا هى السعودية فهى موطن نشوء هذا التيار فى التاريخ الحديث مع الحركة الوهابية ، والمغرب حيث ارتبطت السلفية هناك بالقضية الوطنية منذ الاستقلال ، ومصر والظهور اللافت للحركة السلفية فى الآونة الاخيرة ، والسلفية الجهادية التى تبتغى اسقاط ما تراه انظمة كافرة. وتنقسم الدراسة إلى بابين، الباب الاول بعنوان "مقدمات نظرية" ويضم ثلاثة فصول يدور أولها حول تعريف مفهوم السلفية ويتناول الثانى التعرف على بنية الخطاب السلفى من حيث تركيبه خطابيا وإيديولوجيا ، ويتحدث الفصل الثالث عن اشكالية تأريخ مفهوم السلفية. اما الباب الثانى "السلفية والسياسة" يتناول عبر فصوله الأربعة الحركة الوهابية ، الحالة المغربية ، المشروع المصرى ، والسلفية الجهادية.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - السلفيون والسياسة أولى إصدارات المكتبة السياسية عن هيئة الكتاب   مصر اليوم - السلفيون والسياسة أولى إصدارات المكتبة السياسية عن هيئة الكتاب



  مصر اليوم -

رغم احتفالها بعيد ميلادها الـ50 منذ أيام

نيكول كيدمان تُبيِّن سبب بشرتها المشرقة والنقية

واشنطن ـ رولا عيسى
لطالما حافظت نيكول كيدمان على مظهرها الشبابي رغم احتفالها بعيد ميلادها الـ50 يوم الثلاثاء، إنها الممثلة الحائزة على جائزة "الأوسكار" والتي تشتهر ببشرتها الصافية والنقية التي لا تشوبها شائبة. وفي حديثها إلى موقع "ألور" هذا الأسبوع، كشفت الاسترالية عن منتج واحد تقم بتطبيقه للحفاظ على جمالها الدائم, فلطالما كانت العناية بالبشرة دائما أولوية قصوى بالنسبة للأم العاملة هذه، التي شهدت توقيعها كسفيرة للعلامة التجارية الأميركية للعناية بالبشرة "نيوتروجينا" في يناير/ كانون الثاني. وتؤكد نجمة "ذي بج ليتل ليارس" على أنها مهووسة باستخدام المستحضرات الواقية من الشمس على وجهها كل صباح لمنع أضرار أشعة الشمس التي تغير ملامحها. وتقول "في الصباح أقوم بتطبيق الكريم الواقي من الشمس. فأنا أحب الخروج كثيراً وأحب ممارسة الرياضة في الهواء الطلق، ولكنني لا أحب الشمس على بشرتي لأنها مباشرة جدا." وتحدثت عن مدى تخوفها من بقع الشمس عندما كانت طفلة مما أدى بها

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - السلفيون والسياسة أولى إصدارات المكتبة السياسية عن هيئة الكتاب   مصر اليوم - السلفيون والسياسة أولى إصدارات المكتبة السياسية عن هيئة الكتاب



F

GMT 05:56 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

نظام "هايبرلوب" يقتحم فنادق أميركا بأفكار جنونية
  مصر اليوم - نظام هايبرلوب يقتحم فنادق أميركا بأفكار جنونية

GMT 06:50 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

"غوغل" و"فيسبوك" تفقدان عائدات الإعلانات الرقمية
  مصر اليوم - غوغل وفيسبوك تفقدان عائدات الإعلانات الرقمية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

نعيمة كامل تقّدم أحدث العباءات الرمضانية في 2017

GMT 06:35 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

اكتشاف 21 مخلوقًا بحريًا مجهولًا في أستراليا

GMT 05:04 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

قصر مذهل يسجل رقمًا قياسيًا لبيعه بـ23 مليون دولار

GMT 07:32 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

دراسة تكشف أن الاذكياء لديهم طفرات وراثية أقل

GMT 08:39 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

البتراء الصغيرة الأفضل سياحيًا في دولة الأردن

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ

GMT 04:18 2017 الإثنين ,19 حزيران / يونيو

هبة عرفة تكشف عن قطع أزياء لصيف 2017 من تنفيذها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon