"الإعلام في عصر العولمة والهيمنة الأميركية" في كتاب لسمر طاهر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الإعلام في عصر العولمة والهيمنة الأميركية في كتاب لسمر طاهر

القاهرة ـ وكالات

صدر حديثا عن دار نهضة مصر كتاب "الإعلام في عصر العولمة والهيمنة الأميركية" للكاتبة سمر طاهر. والكتاب يفتح نافذة على عالم المؤسسات السياسية والإعلامية في الولايات المتحدة الأميركية، ويستعرض كيف خرجت أميركا من حربها الباردة ضد الاتحاد السوفيتي منتصرة لتوظف إعلامها من أجل غزو العقول ومحو ثقافات الشعوب، وتعلن حروبا جديدة ضد أعداء جدد، لتفرض سيطرتها وسطوتها على العالم. يجيب الكتاب من خلال فصوله على ستة تساؤلات طرحتهم الكاتبة كعناوين للفصول ، حيث يجيب كل فصل عن أحد التساؤلات بطريقة منهجية تعتمد على عدد كبير من المراجع العلمية. وهذه التساؤلات هي، لماذا تعد الأخبار ذات أهمية قصوى في العصر الحالي؟، وهل الصراع بين دول العالم إعلامي أم أنه صراعا سياسيا واقتصاديا وثقافيا فقط؟، وكيف أصبحت أميركا سيدة الإعلام في العالم اليوم؟، وكيف يمكن لنا أن نفسر حركة تبادل الأخبار بين دول العالم بطريقة علمية؟ ، وكيف تختار وسائل الإعلام في الدول المختلفة أخبارها؟ ،وأخيرا من أين تأتي الأخبار. ويستعرض الكتاب عددا من الفصول الشيقة للقارئ العادي وهي، كيف بدأ العالم يهتم بقضية الأخبار الدولية في بداية القرن الماضي، وكيف خضع الواقع الإعلامي إلى عدد من المتغيرات والمستحدثات ترتبط بالواقع السياسي والاقتصادي الدولي، وكيف يصبح الإعلام أحيانا محركا للواقع، كما يتناول أهمية المعلومات والأخبار بالنسبة لرجال السياسة وصانعي القرار في الدول الحديثة، وكيف أن الواقع الإعلامي يعكس درجة من عدم التوازن والاحتكار مثله مثل الواقع الاقتصادي للدول وربما بدرجة أشد وأكثر خطورة وتأثيراً. يناقش الكتاب أيضا الأسباب التي تجعل الإعلام يفضل دائما أخبار الحوادث والأزمات والفضائح على غيرها من الأخبار، كما يناقش دور وكالات الأنباء الدولية والشبكات التلفزيونية الكبرى في أوقات الحروب والأزمات التي شهدها العالم خلال السنوات الماضية ولا سيما التي مرت بالمنطقة العربية ودور الولايات المتحدة فيما يعرف بالحرب ضد الإرهاب، وكيف تقوم دول مثل َإسرائيل وحليفتها أميركا بتزييف الحقائق من خلال الإعلام لتكسب الكثير من معاركها على شاشات التلفزيون قبل أن تكسب معارك أخرى على أرض الواقع.. وكيف تقوم بعض المؤسسات الأمريكية بصنع الأخبارصنعا من أجل قيادة الرأي العام داخل أميركا وحول العالم.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإعلام في عصر العولمة والهيمنة الأميركية في كتاب لسمر طاهر الإعلام في عصر العولمة والهيمنة الأميركية في كتاب لسمر طاهر



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإعلام في عصر العولمة والهيمنة الأميركية في كتاب لسمر طاهر الإعلام في عصر العولمة والهيمنة الأميركية في كتاب لسمر طاهر



تألقتا بعد غياب سنوات عدة عن منصات الموضة

كيت موس وناعومي كامبل تظهران في عرض "فيتون"

باريس ـ مارينا منصف
 ظهرت العارضة الشهيرة كيت موس يوم الخميس على المنصة في باريس بعد غياب لسنوات، وكانت البالغة 44 عاما وصلت إلى باريس لمناسبة عيد ميلادها الـ44 هذا الأسبوع، وقد رافقت موس على المنصة زميلتها وأيقونة الموضة من نينتيز ناعومي كامبل. إذ خطت موس على المنصة بجانب زميلتها القديمة ناعومي كامبل، والبالغة 47عاما، في عرض مجموعة أزياء لويس فيتون لشتاء 2019 التي أقيمت في أسبوع الموضة للرجال في باريس، وقد ارتدت العارضتان المعاطف المضادة للأمطار، وأحذية بوت ماركة "دي إم"، وقد تشابكت العارضاتان الأيدي مع مصمم الأزياء الإنجليزي كيم جونزو البالغ 39 عاما، الذي قدم عرضًا استثنائيا بعد سبع سنوات من رحيلة عن دار الأزياء.   وخلال العرض، تألقت كيت موس وناعومي كامبل على حد سواء أسفل المنصة برفقة المصمم، مع صرخات  مبهجة من الحضور، وعلى الرغم من سن كيت موس ظهرت أكثر إشراقا وشبابا، وقد صففت شعرها إلى الأعلى

GMT 07:26 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

كيم جونز يودِّع "فيتون" في عرض أزياء استثنائي
  مصر اليوم - كيم جونز يودِّع فيتون في عرض أزياء استثنائي

GMT 07:40 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

افتتاح قرية إيغلو الجليدية في ستانستاد في سويسرا
  مصر اليوم - افتتاح قرية إيغلو الجليدية في ستانستاد في سويسرا

GMT 11:49 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

طفرة في التصميمات الداخلية لبيوت النسيج البريطانية
  مصر اليوم - طفرة في التصميمات الداخلية لبيوت النسيج البريطانية

GMT 05:48 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

تيلرسون يُعلن سر إلغاء زيارة ترامب إلى لندن
  مصر اليوم - تيلرسون يُعلن سر إلغاء زيارة ترامب إلى لندن

GMT 05:11 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

"أمازون" تعلن عن قائمة مدن لاختيار إحداها كمركز ثانٍ
  مصر اليوم - أمازون تعلن عن قائمة مدن لاختيار إحداها كمركز ثانٍ

GMT 10:05 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

نظرة خاطفة على أزياء أسبوع ميلانو لموضة الرجال
  مصر اليوم - نظرة خاطفة على أزياء أسبوع ميلانو لموضة الرجال

GMT 09:05 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

تماثيل حيوانات اللاما تتصدر أسواق الهدايا في بوليفيا
  مصر اليوم - تماثيل حيوانات اللاما تتصدر أسواق الهدايا في بوليفيا

GMT 08:27 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

منزل أسترالي مليء بالمتعة والمرح معروض للبيع
  مصر اليوم - منزل أسترالي مليء بالمتعة والمرح معروض للبيع

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 23:53 2017 الإثنين ,03 تموز / يوليو

رولا يموت تنشر صورًا فاضحة جديدة على "فيسبوك"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 08:04 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرونة المهبل" تُسهّل ممارسة الجنس بشكل مثير

GMT 12:21 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل مؤلمة ترويها سيدة تعدى عليها شباب في الغربية

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 17:39 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

سيدة قاهرية تطلب الخُلع من زوجها في ليلة الدخلة

GMT 21:12 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

رجل يرى زوجته في أوضاع مخلة للأداب مع 4 رجال

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon