"الشعر في خدمة التربية" شعار أمسية ثقافية بالعيون

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الشعر في خدمة التربية شعار أمسية ثقافية بالعيون

العيون - و م ع

 شكل موضوع "الشعر في خدمة التربية" شعار أمسية ثقافية شعرية نظمت، مساء اليوم الجمعة بالعيون، بمناسبة اليوم العالمي للشعر، الذي يصادف 21 مارس من كل سنة، وذلك بمشاركة ثلة من الأدباء والشعراء. وتضمنت هذه الأمسية، التي نظمتها جمعية أمهات وآباء وأولياء تلاميذ مدارس الأمين بالعيون بشراكة مع كل من المديرية الجهوية للثقافة ونيابة وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بالعيون، قراءات شعرية وتوقيع ديوانين شعريين للشاعرين شريف الخوجاني ومحمد بلقس. كما تم خلال هذه الأمسية، التي نظم خلالها حفل فني شارك فيه تلاميذ مدارس الأمين بالعيون، تكريم عدد من الشعراء وتتويج التلاميذ المتفوقين في المسابقات الشعرية. وبالمناسبة، أبرز الشاعر محمد بلقس، وهو ربان طائرة، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن الاحتفاء باليوم العالمي للشعر هو احتفاء بالإنتاج الأدبي في كونيته، مشيرا إلى أن الشعراء المغاربة تركوا بصمات واضحة في الشعر العربي المعاصر والشعر المغربي بمختلف تجلياته الثقافية. وأضاف بلقس، وهو شاعر من الدار البيضاء وصاحب الديوان الشعري "سفر.. عشق.. وترحال..."، أن الاحتفاء بهذه المناسبة بالعيون يجسد أهمية الفعل الثقافي لدى المغاربة من طنجة إلى الكويرة، مشيرا إلى أن هذه التظاهرة لها دلالاتها في الدفاع عن القضية الوطنية. من جهته، قال الشاعر شريف الخوجاني، وهو شاعر من العيون وصاحب الديوان الشعري "رمال وأوراق"، إن الاحتفاء باليوم العالمي للشعر فرصة للشعراء المغاربة لإبراز الخصائص الثقافية بالمغرب وخاصة في مجال الشعر. وأضاف أن الشعر الحساني إبداع أدبي متميز يلتقي فيه نخبة من الشعراء والفنانين بالصحراء المغربية لرسم لوحة فنية من المشهد الثقافي المغربي الذي يزخر بالتنوع والإبداع. وشدد الشاعر شريف على أهمية الاحتفاء بمثل هذه المناسبات الثقافية التي تساهم في الحفاظ على الموروث الثقافي بمختلف تجلياته ومكوناته من خلال تلقينه للناشئة، مشيرا إلى أن جزءا كبيرا من الشعر الحساني، كأحد مقومات الهوية الثقافية المغربية، غير مدون وأن المحافظة على توارثه لم يتم إلا من خلال ملتقيات الخيمة الشعرية.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الشعر في خدمة التربية شعار أمسية ثقافية بالعيون   مصر اليوم - الشعر في خدمة التربية شعار أمسية ثقافية بالعيون



  مصر اليوم -

أثناء توجهها إلى مطعم كريج لتلتقي بعائلتها

كيندال جينر تتألق في زي مميز أظهر خصرها

لندن ـ كاتيا حداد
أطلت عارضة الأزياء كيندال جينر، في ثياب مواكب للموضة، ومستوحي من العشرينيات، أثناء توجهها إلى مطعم كريج، قبل التوجه إلى نادي Blind Dragon Club، لتلتقي ببقية عائلتها. ولم يكن محبوبها "آيساب روكي" بعيدًا عن الركب بعد أن أنهى عمله في حفلة جوائز بيت   BET Awards ، وتوجه إلى المنطقة الساخنة في هوليوود، قبل انضمامه إلى عائلة كارداشيان ليحتفل بعيد ميلاد شقيق كلوي الثالث والثلاثين، الذي ينعقد يوم الثلاثاء. وكشفت كيندال عن بطنها من خلال ارتداءها لزي ملتوي، فضلًا عن ارتداءها لبنطال جينز رياضي، والذي أبرز جمال ساقيها الممشوق، وأكملت إطلالتها بزوج من الأحذية الوردية والتي تتميز بكعب مذهل.  وارتدى روك سترة سوداء فوق تي شيرت أبيض، مدسوسا في بنطلون من تصميم ويستنغهاوس، وأكمل إطلالته بزوج من أحذية نايك ذات الألوان الأسود والأحمر والأبيض الكلاسيكية، كما قام بعمل ضفائر ضيقة لشعره، وأمسك بحقيبة معدنية فضية أنيقة على الكتفين.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الشعر في خدمة التربية شعار أمسية ثقافية بالعيون   مصر اليوم - الشعر في خدمة التربية شعار أمسية ثقافية بالعيون



F

GMT 05:45 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

فنادق "ريتز كارلتون" تعلن عن تصميمات ليخوت فاخرة
  مصر اليوم - فنادق ريتز كارلتون تعلن عن تصميمات ليخوت فاخرة
  مصر اليوم - حامد العقيلي يكشف شروط الملاحة النهرية لمراكب العيد

GMT 07:08 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

روسيا تهدد بمنع تطبيق المراسلة "تيلغرام"
  مصر اليوم - روسيا تهدد بمنع تطبيق المراسلة تيلغرام
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 04:38 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

اكتشاف حمالة صدر داخلية تساند "إعادة بناء الثدي"
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon