"الأطباء العرب" يقيم صرحًا ثقافيًا عند ضريح الكواكبي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الأطباء العرب يقيم صرحًا ثقافيًا عند ضريح الكواكبي

القاهرة - وكالات

اعلن اتحاد الاطباء العرب عن اقامة "بيت الحرية" في ضريح عبد الرحمن الكواكبى فى مقابر الوزير بالقاهرة بالتعاون مع وزارة الثقافة ومحافظة القاهرة، موضحا في بيان اصدره الاتحاد الخميس انه من المقرر ان يوضع حجر الأساس لبيت الحرية الجمعة 21 يونيو ليكون صرحاً ومنارةً ومعلما ً للحريات والحقوق وكرامة الانسان وليكون معلما حضاريا وتاريخيا من معالم القاهرة عاصمة العروبة والاسلام . ولد عبد الرحمن الكواكبى فى حلب عام 1854م ودرس فى انطاكية وحلب مبادىء الدين وعلوم اللغة وبدأ الكتابة وهو فى الثانية والعشرين فى جريد ة الفرات ثم انشأ جريدة الشهباء التى اوقفت بامر من الوالى العثمانى وفى عام 1869م انشأ جريدة اعتدال التى تم ايقافها لتحريضها ضد الاستبداد ..ثم مالبث ان افتتح مكتبا للمحاماة فى حلب ليتفرغ لتسجيل شكاوى الناس الى الباب العالى مما جعله قريب من احوال الناس ولامس معاناتهم ..بعد سنوات من السجن والملاحقة فى حلب هرب سرا الى ملاذ الثوار والاحرار فى ذالك الوقت (مصر ) ام الدنيا وتعرف على اصدقاء شوام لجأوا اليها من قبله ..فكان اللقاء مع رشيد رضا ومحمد كرد على وطاهر الجزائرى ورفيق العظم . وبدأ فى كتابة (طبائع الاستبداد ومصارع الاستعباد) اشهر ما كتب تغنيا واحتفاء بالحرية وذما وقدحا فى الاستبداد والمستبدين . ثم كتب كتابه الثانى (أم القرى) الذى الهم كثير من زعماء الاصلاح فى العصر الحديث متخيلا مجتمعا اسلاميا من خلال مؤتمر يبحث حال المسلمين ودينهم . ثم قام برحلات واسعة الى الهند والجزيرة العربية والحبشة والسودان وسواحل المحيط الهندى ودرس من خلالها احوال الناس وثقاقتهم والارض وثرواتها وبعد نهاية الرحلة التى دامت ستة اشهر .عاد الى مصر لينتقل الى رحاب الله عام 1902 مسموما على ارجح الروايات من اجهزة الدولة العثمانية. يذكر ان للكواكبى كتب اخرى لم تنشر (امراض المسلمين والادوية الشافية لها) و(ماذا اصابنا وكيف السلامة) على ماروى صديقه المقرب رشيد رضا.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الأطباء العرب يقيم صرحًا ثقافيًا عند ضريح الكواكبي   مصر اليوم - الأطباء العرب يقيم صرحًا ثقافيًا عند ضريح الكواكبي



  مصر اليوم -

ظهرت في ثوب أسود شفاف

إيما واتسون متوهجة خلال الدعاية لفيلمها الآخير

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت الممثلة "إيما واتسون" يافعة ومتوهجة كزهرة الربيع  أثناء التقاط صور لها للترويج لأحدث أفلامها ""The Circle في فندق "لو بريستول" في باريس يوم الخميس. حيث تألقت بطلة الجميلة والوحش، البالغة 27 عاما، في ثوب أنيق، ينُم عن أسلوبها الفريد من نوعه، وأبرز الفستان قوامها الممشوق، وارتدت ثوبًا رائعًا بكشكشة من تصميم "لويس فويتون" مزين بتفاصيل رقيقة وأنيقة من أوراق شجر ذهبية. تميز الفستان شبه الشفاف بتنوره مكشكشة ونسقته  على نحو رائع مع قميص أبيض مشرق. ولتبرز قوامها ارتدت حذاءً أسود ذو كعب بأشرطة جذابة . وعن إكسسوارتها, فارتدت حقيبة يد بسلسلة أنيقة لإكمال طلتها. ورفعت شعرها عن وجهها في تسريحة شعر عالية لإبراز ملامح وجهها الجميلة. وتلعب الممثلة "إيما" دور الفتاة "ماي" في فيلم  The Circle ، وهي امرأة تحصل على وظيفة أحلامها في شركة كبيرة متخصصة في مجال التكنولوجيا تسمى الدائرة، ومن ثم تساعد في الكشف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الأطباء العرب يقيم صرحًا ثقافيًا عند ضريح الكواكبي   مصر اليوم - الأطباء العرب يقيم صرحًا ثقافيًا عند ضريح الكواكبي



F

GMT 03:19 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر
  مصر اليوم - أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر
  مصر اليوم - صقلية تعدّ مكانًا ملهمًا لسكان أوروبا الشمالية

GMT 04:21 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

صحافي يتبرع بجائزة مالية إلى أطفال قرية أردنية
  مصر اليوم - صحافي يتبرع بجائزة مالية إلى أطفال قرية أردنية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:12 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

هوبسون يقدم زيوتًا طبيعة تساعد على تحسن الصحة

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon