اتفرج يا سلام" للكاتب الساخر عادل إدريس المسلمي صدور "

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - اتفرج يا سلام للكاتب الساخر عادل إدريس المسلمي صدور

القاهرة ـ وكالات

عن مؤسسة شمس للنشر والإعلام، يصدر هذا الأسبوع للكاتب الساخر " عادل إدريس المسلمي" مجموعته القصصية الساخرة « اتفرج يا سلام المجموعة تقع في 140 صفحة من القطع المتوسط، وتضم تسع قصص ساخرة طويلة تدور في قلب الشارع المصري، نسجها المؤلف من عادات وسلوكيات ورموز الإنسان المصري البسيط، في لغة سينمائية، برع من خلالها "عادل إدريس" في رسم صور واقعية ساخرة للشارع المصري، متخذًا من الكوميديا السوداء سبيلاً يعبر من خلاله إلى نقد حال المجتمع المصري، بأسلوب راق، بعيدًا عن السطحية، وبطريقة ساخرة خفيفة."اتفرج ياسلام" رحلة ساخرة نبحر فيها مع شخصيات من جوف الأرض المصرية: المعلم فتوح صاحب مقهى "على مزاجك" ، عم حسنين الصرماتي ، ريعو البقال ، عم شعبان الورداني النجار ، عم جابر الأعرج بائع العسلية ، الحاج زغلول صاحب محل الخردوات ، الحاج عليوة عنيزة شحتور عضو مجلس الشعب ، الشيخ طحاوي شيخ الطريقة ، الشيخ عباس بابا ، حونه الفُنّني المخبول ، الحاج فرغلي منشد الموالد ، عزوز المسلكاتي سائق التاكسي، خليل برشامة ، الصول عباس مرزبة؛ السجان ، النشالين: عتريس شالموه وسيد ضلمة ، النشالات: سنية دندش وفكرية العامشة ونواعم فرط الرمان ، الأستاذ جلال السرساوي وكيل الوزارة السابق ، الأستاذ سعيد كاتب المحامي ، مدحت المنسترلى زير النساء ، فتحية رويتر موظفة العلاقات العامة ، درويش البواب ، الحاج شمندي تاجر البلح ، الست عطا جعيدر ، طارق خريج كلية الهندسة قسم عمارة ، شذى خريجة هندسة برضه بس من أمريكا.... وغيرها من شخصيات قد تقابلها في الشارع المصرييفتتح عادل إدريس مجموعته بالقول:  ( لا زال الجهل يتملك منا، حتى أصبح متسرطنًا بعقولنا، فالعادات والتقاليد الموروثة صارت سمة من سمات مجتمعنا بطيبته المفزعة، فمهما كان هناك تحضر بأشكاله المختلفة، ومهما كانت هناك عقول نالت من درجات العلم.. فإن السذاجة المفرطة تأبى أن تفارقها ).

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - اتفرج يا سلام للكاتب الساخر عادل إدريس المسلمي صدور   مصر اليوم - اتفرج يا سلام للكاتب الساخر عادل إدريس المسلمي صدور



  مصر اليوم -

خلال عرض خريف وشتاء 2018 لدار "فيندي"

حديد وجينر تخطفان الأضواء بإطلالتهما الحمراء

كاليفورنيا ـ رولا عيسى
 لم يكن مفاجئًا أن تسرق جيجي حديد وكيندال جينر، الأضواء خلال حملة "خريف / شتاء 2017-2018" لدار أزياء "فيندي" الإيطالية، فقد كانوا أصدقاء مقربين لمدة 5 أعوام. ونشرت الثلاثاء الماضي، صورًا لملكات عروض الأزياء في كاليفورنيا بواسطة مصمم الأزياء الشهير والمصور المحترف كارل لاغرفيلد،  وقد ظهرت جيجي حديد وكيندال جينر على حد سواء في فساتين حمراء طويلة مع أحذية حمراء عالية حتى الفخذ. فيما اختلف فستان كيندال جينر عن صديقتها قليلًا، حيث جاء مع قطع مربعات على الصدر، وعلى شكل زجزاج في المنتصف مع خطوط عند الركبة، كما اختارت تسريحة بسيطة لشعرها الأسود القصير مع تقسيمه من المنتصف، مع حلق أحمر طويل أضاف المزيد من الجاذبية، وفي صورة أخرى، أظهرت البالغة من العمر 21 عامًا، أحذيتها الغريبة مع فستان أزرق لامع مع فتحة كبيرة مع حزام بيج يبدو أنيقًا مع حلق الماس أبيض.   وبدت حديد مثيرة في ثوبها

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - اتفرج يا سلام للكاتب الساخر عادل إدريس المسلمي صدور   مصر اليوم - اتفرج يا سلام للكاتب الساخر عادل إدريس المسلمي صدور



F

GMT 09:41 2017 الخميس ,20 تموز / يوليو

"سيلفيرا" تفتتح أول صالة عرض لها خارج فرنسا
  مصر اليوم - سيلفيرا تفتتح أول صالة عرض لها خارج فرنسا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon