محمد صابر يندِّد بتدمير دار الكتب خلال معرض ثقافة البناء

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - محمد صابر يندِّد بتدمير دار الكتب خلال معرض ثقافة البناء

القاهرة - رضوى عاشور

قال وزير الثقافة الدُّكتور محمد صابر، باكيًا، خلال مؤتمر معرض ثقافة البناء وثقافة التَّدمير، الذي أقيم في دار الأوبرا: أصعب مشهد رأيته في حياتي عندما شاهدت حجم التَّدمير في دار الكتب، التي ﻻ تعد دارًا تقليديَّة بل ثقافة وطن ووعي أمَّة، وهي علامة على ما يفعله الإرهاب في ثقافتنا ووعينا، حيث تعرَّضت روحنا السَّمحة إلى اﻻنفجار وليس تفجير بناية وإنما تفجير تراكم حضارة. وأضاف الوزير "في العالم كله لم تحدث جرائم من هذا النوع، لكنني للأسف أرى أنه تم اختزال المشهد في أزمة سياسية ولم يعالج الموضوع على أننا أمام جريمة، فهذا التراث ليس ملكا للمصريين وإنما للإنسانية وكل إنسان له ذوق حضاري سواء كان مصريا أو عربيا أو أجنبيا"، مشيرا إلى أن "حجم الخسائر من المقتنيات بلغ تدمير بعض المخطوطات الفارسية والعربية من أقدم تراث نمتلكه كعرب، بالإضافة إلى برديات من القرن الأول الهجري والمنمنات والزخارف، فضلا عن جميع التجهيزات التي تم إنشاؤها". وتابع صابر: أصعب مشهد شفته في حياتي كان الجمعة الماضي، فأنا أفهم أن تحدث جريمة أو انفجار في الشارع، بحيث استهدف مبنى تاريخي سواء المتحف الذي يشغل الطابق الأول منه أو دار الكتب خانة التي توجد فوق المتحف دون التفكير في تاريخه، مشيرا إلى أنه "تم ترميم المبنى كي يكون بيتا للتراث عام 2007 ليضم نوادر المخطوطات، والمصاحف أصبحت أهم مصاحف في العالم وبرديات يرجع تاريخها للقرن الأول الهجري ومجموعة من التحف والخط العربي التي جمعت من تبرعات العائلات، عندما تم إنشاء الدار لتشمل لوحات وزخارف إسلامية واسطوانات نحاسية يصل تاريخها إلى القرن الـ 19، والتي ﻻ نستطيع سماعها". وقال: إنه ﻻ يمكن نقل تلك المتاحف القديمة لأن للمباني قيمتها المعمارية والتراثية. وأعلن عن أن "الحكومة أسندت إكمال متحف محمود خليل إلى المقاولون العرب وسيتم اﻻنتهاء منه خلال 6 أشهر، لأننا في بلد ﻻبد أن تتغير فيه كل شيء للأفضل، ولن يتم إﻻ بالناس الذين دفعوا تبرعات وصلت إلى 50% من قيمة التبرع لترميم المبنى عام 2007". وقالت المشرفة العامة على دار الكتب في باب الخلق الدكتورة إيمان عز الدين: نحن أمام هجمة تتارية حادة ضد التراث الإنساني، لكننا لن ننحني أمامها، ودار الكتب بباب الخلق ستنار أضواؤها مرة أخرى بدعمك، مصريين وعربا وأجانب، فنحن في انتظار دعمكم كي نقوم مرة أخرى، لافتة إلى أن مقتنيات الدار دخلت تراث العالم وذاكرة تراث العالم في اليونسكو من 2005، بحيث دخلت مجموعة مخطوطات فارسية، وفي يونيو 2013 دخل 140 مصحفا مملوكيا ذاكرة العالم، الأمر الذي يجعلنا لسنا أمام تراث مصري أو عربي أو إسلامي ولكن عالميا نفخر بأننا نملكه ونحتفظ به رغم تدمير العرض المتحفي والذي ضم البرديات والعملات ونتمنى دعمكم.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد صابر يندِّد بتدمير دار الكتب خلال معرض ثقافة البناء محمد صابر يندِّد بتدمير دار الكتب خلال معرض ثقافة البناء



GMT 09:25 2018 الجمعة ,05 كانون الثاني / يناير

معرض الراحل حسن شريف في صحف عالمية

GMT 23:04 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

معرض "المؤقَّت الدائم" في "رواق الفن" 24 شباط المقبل

GMT 10:41 2017 الجمعة ,29 كانون الأول / ديسمبر

افتتاح معرض أعمال الفنانة الخزفية "أماني فوزي"

GMT 12:25 2017 الأحد ,24 كانون الأول / ديسمبر

وزارة الثقافة المصرية تستضيف معرض الخزف الجوال

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد صابر يندِّد بتدمير دار الكتب خلال معرض ثقافة البناء محمد صابر يندِّد بتدمير دار الكتب خلال معرض ثقافة البناء



بفستان أحمر من الستان عارٍ عند ذراعها الأيمن

كاتي بيري بإطلالة مثيرة في حفلة "مكارتني"

لوس أنجلوس ـ ريتا مهنا
جذبت المغنية الأميركية كاتي بيري، أنظار الحضور والمصورين لإطلالتها المميزة والمثيرة على السجادة الحمراء في حفل إطلاق مجموعة خريف/ شتاء 2018 لدار الأزياء البريطانية ستيلا مكارتني في لوس أنجلوس، يوم الثلاثاء، وذلك على الرغم من انتشار الإشاعات بشأن إجرائها عملية تجميل ما جعلها ترد بشراسة لتنفيها، وفقاً لما نشرته صحيفة "الديلي ميل" البريطانية. وظهرت كاتي، التي تبلغ من العمر 33 عامًا، بإطلالة مثيرة، حيث ارتدت فستانًا أحمرا طويلا من الستان مزركش نحو كتفيها الأيسر، وعارياً لذراعها الأيمن، ونظارة شمسية ضخمة.  وكشف الفستان عن كاحليها مما سمح  بإلقاء نظرة على حذائها، الذي جاء باللون الوردي، ولفتت كاتي الجميع بإطلالتها المختلفة، كما اختارت مكياجا صاخبا مع أحمر الشفاة اللامع. مع شعرها الأشقر ذو القصة الذكورية، اختارت بيري زوج من الأقراط الطولية باللون الأحمر، وامتازت أثناء حضورها بابتسامتها العريضة. في حين أنها في هذا الحدث، حصلت على بعض الصور مع ستيلا

GMT 05:51 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

"فيرساتشي" و"برادا" تعودان إلى الأصل في 2018
  مصر اليوم - فيرساتشي وبرادا تعودان إلى الأصل في 2018

GMT 09:05 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

تماثيل حيوانات اللاما تتصدر أسواق الهدايا في بوليفيا
  مصر اليوم - تماثيل حيوانات اللاما تتصدر أسواق الهدايا في بوليفيا

GMT 07:54 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

محاولات لتجديد مبنى كليكهيتون غرب يوركشاير
  مصر اليوم - محاولات لتجديد مبنى كليكهيتون غرب يوركشاير

GMT 09:10 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

بريطانيا أمامها فرصة للعودة للاتحاد الأوروبي
  مصر اليوم - بريطانيا أمامها فرصة للعودة للاتحاد الأوروبي

GMT 03:44 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

إغلاق صحيفة الأطفال الوحيدة في أستراليا Crinkling News
  مصر اليوم - إغلاق صحيفة الأطفال الوحيدة في أستراليا Crinkling News

GMT 10:44 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

أليساندرو سارتوري يأخذ دار "زينيا" إلى القرن الـ21
  مصر اليوم - أليساندرو سارتوري يأخذ دار زينيا إلى القرن الـ21

GMT 08:01 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

أجمل الأماكن للتمتع بلون أزرق يصفي الروح
  مصر اليوم - أجمل الأماكن للتمتع بلون أزرق يصفي الروح

GMT 09:19 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

الثريات الفخمة تزين معظم بيوت لندن الفارهة
  مصر اليوم - الثريات الفخمة تزين معظم بيوت لندن الفارهة

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 23:53 2017 الإثنين ,03 تموز / يوليو

رولا يموت تنشر صورًا فاضحة جديدة على "فيسبوك"

GMT 08:04 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرونة المهبل" تُسهّل ممارسة الجنس بشكل مثير

GMT 12:21 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل مؤلمة ترويها سيدة تعدى عليها شباب في الغربية

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 17:39 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

سيدة قاهرية تطلب الخُلع من زوجها في ليلة الدخلة

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 21:12 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

رجل يرى زوجته في أوضاع مخلة للأداب مع 4 رجال
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon