جسيمات التجارب النووية التي أجريت قبل 60 عامًا لا تزال عالقة في الغلاف الجوي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - جسيمات التجارب النووية التي أجريت قبل 60 عامًا لا تزال عالقة في الغلاف الجوي

لندن - مصر اليوم

قال علماء من سويسرا إن جزيئات البلوتونيوم المشع التي لا تزال عالقة في الطبقات العليا من الغلاف الجوي للأرض هي أكثر مما كان يعتقد حتى الآن وإنها تعود للتجارب النووية التي أجريت في خمسينات وستينات القرن الماضي. كما رجح الباحثون تحت إشراف خوسيه كورشو ألفارادو من المكتب الاتحادي السويسري لحماية السكان أن يتسبب اندلاع البراكين في هبوط هذه الجسيمات المشعة إلى الطبقات الدنيا من الهواء في الغلاف الجوي. ونشر الباحثون نتائج دراستهم اليوم الثلاثاء في مجلة "نيتشر كوميونيكيشنز" البريطانية. وأوضح الباحثون أن العلماء كانوا يعتقدون حتى الآن أن كثافة المواد المشعة في الطبقات العليا من الغلاف الجوي قليلة بشكل يجعل من الممكن تجاهلها وأن معدل بقاء البلوتونيوم في الطبقة العليا من الغلاف الجوي، ستراتوسفير، التي تقع أعلى طبقة تروبوسفير، الطبقة السفلى من الغلاف الجوي، يتراوح بين 1 و 7ر1 عام في حين كشف الباحثون السويسريون أن هذا المعدل يتراوح بين 5ر2 و 5 أعوام. ورغم أن كثافة البلوتونيوم في طبقة ستراتوسفير أصبحت أقل بنحو مئة مرة عما كانت عام 1974 إلا أنها لا تزال تزيد عن كثافته في المجال القريب من الأرض بنحو مئة ألف مرة في حين أن كثافة عنصر السيزيوم المشع في هذه الطبقة من الغلاف الجوي يزيد ألف مرة عن كثافته في الطبقة القريبة من الأرض. وفسر الباحثون ارتفاع كثافة هذه العناصر المشعة بأن هناك طبقات كثيرة داخل طبقة ستراتوسفير نفسها سبب تبيان درجات الحرارة بداخلها وأن الجسيمات المشعة لا تستطيع الصعود إلى طبقات أعلى أو الهبوط إلى طبقات أدنى وأنه بينما تعلق الجسيمات المشعة في طبقة تروبوسفير في قطرات المطر أو الجسيمات الصلبة فإن ذلك غير ممكن في طبقة ستراتوسفير.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - جسيمات التجارب النووية التي أجريت قبل 60 عامًا لا تزال عالقة في الغلاف الجوي   مصر اليوم - جسيمات التجارب النووية التي أجريت قبل 60 عامًا لا تزال عالقة في الغلاف الجوي



  مصر اليوم -

أظهرت تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها

سيلين ديون تتألّق في بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج

باريس ـ مارينا منصف
أظهرت سيلين ديون، تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها، وقد تم تداول الحديث بشأنها وعن طريقتها الجديدة في اختيار ملابسها خلال جولتها في أوروبا، حيث واصلت سيلين ديون روتينها اليومي على المدرج عند خروجها من باريس يوم الخميس، وبدت المطربة الكندية البالغة من العمر 49 عامًا وكأنها مستعدة للعمل عندما ظهرت مرتدية بدلة منسقة. واستغلت النجمة كونها ذات قوام نحيف وارتدت سترة مجسّمة تظهر بها قوامها النحيف، وارتدت أيضا بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج أسفل الجاكت وأمسكت بيدها حقيبة نسائية بيضاء اللون، وأكملت أناقتها بارتداء حذاء مخملي ذو كعب عالٍ، متماشيًا بذلك مع اختيارها لسترتها ذات الخطوط المخملية، ونسّقت النجمة شعرها بطريقة بسيطة، وارتدت نظارات شمسية كبيرة الحجم، أخفت بها وجهها. وانطلقت سيلين في حياتها المهنية بعد توفقها منذ 2016، وذلك بعد صدمتها في وفاة زوجها بعد 22 عامًا من الزواج، في صراعه مع مرض السرطان، وستشهد سيلن

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - جسيمات التجارب النووية التي أجريت قبل 60 عامًا لا تزال عالقة في الغلاف الجوي   مصر اليوم - جسيمات التجارب النووية التي أجريت قبل 60 عامًا لا تزال عالقة في الغلاف الجوي



F
  مصر اليوم - جناح جديد هادئ في فندق شانغري لا باريس الشهيرة

GMT 09:41 2017 الخميس ,20 تموز / يوليو

"سيلفيرا" تفتتح أول صالة عرض لها خارج فرنسا
  مصر اليوم - سيلفيرا تفتتح أول صالة عرض لها خارج فرنسا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon