مخيون: أحداث جامعة الأزهر ليست تعبيرا عن الرأي بل صورة من الإفساد الذي حرمه الإسلام

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مخيون: أحداث جامعة الأزهر ليست تعبيرا عن الرأي بل صورة من الإفساد الذي حرمه الإسلام

القاهرة ـ أـ ش ـ أ

أكدت وزيرة الدولة لشئون البيئة الدكتورة ليلى اسكندر ضرورة وضع سياسات لاستخدامات الطاقة فى مصر وتنويع مصادرها والتركيز على الطاقات البديلة والمتجددة، خاصة وان الاتجاه العالمى الان هو التوجه نحو التنمية الاقتصادية الخضراء الأقل اعتماداً علي الكربون و ضرورة مشاركة مصر مع المجتمع الدولي في جهود خفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري طبقا للاتفاقية الاطارية للتغيرات المناخية . جاء ذلك خلال الاجتماع الموسع الذى عقد بمبنى اتحاد الصناعات بحضور الدكتورة ليلى اسكندر واعضاء مجلس إدارة اتحاد الصناعات ولجنة الطاقة بوزارة البيئة. وتم خلال الاجتماع تقديم عرض تفصيلى حول ازمة الطاقة فى مصر والانشطة الصناعية المختلفة ومنها صناعة الاسمنت و احتياجات قطاع الصناعة من الطاقة وكيفية توفيرها كما تم استعراض البدائل المختلفة ومنها الفحم والاضرار البيئية التى تنتج عنه على البيئة المحلية حتى يتم تفادى اضرارها فيما بعد. واوصت وزيرة البيئة خلال الاجتماع بضرورة وضع سياسات لاستخدامات الطاقة فى مصر وتنويع مصادرها والتركيز على الطاقات البديلة والمتجددة خاصة وان الاتجاه العالمى الان هو التوجه نحو التنمية الاقتصادية الخضراء الأقل اعتماداً علي الكربون وضرورة مشاركة مصر مع المجتمع الدولي في جهود رفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري طبقا للاتفاقية الاطارية للتغيرات المناخية . وأشارت اسكندر الى أن الاجتماع خرج بمجموعة من التوصيات حول اهم الاجراءات التى يجب اخذها فى الإعتبار قبل إتخاذ قرارت بشأن استخدام الفحم كمصدر للطاقة حيث توصي وزارة البيئة بضرورة وضع استراتيجيات وسياسات للطاقة في اطار التنمية المستدامة، والتي تأخذ في اعتبارها عدة محاور منها تخفيف الطلب علي الطاقة من خلال ترشيد وتحسين كفاءة استهلاك الطاقة في كافة القطاعات وأهمها الصناعة والنقل والاستخدام المنزلي والأنشطة الحكومية وتعظيم الاستفادة من مصادر الطاقة الجديدة والمتجددة المتاحة في مصر (طاقة الرياح والطاقة الشمسية) في محطات توليد الكهرباء وزيادة معدلات استخدام المخلفات المنزلية والصناعية والزراعية كبدائل للوقود الأحفوري في صناعة الأسمنت وتعظيم الاستفادة من الكتلة الحيوية (Biomass) كمصدر للطاقة في المناطق الريفية والتقليل تدريجيا من استخدام الوقود الأحفوري. وتم الاتفاق خلال الاجتماع على تشكيل لجنه من اتحاد الصناعات تضم لجنتى الطاقة والطاقة البديله وتكليفها بالتفاوض مع زارات البيئة والبترول والكهرباء حول امكانية توفير مصادر جديدة للطاقة بدلا من الفحم بحيث يتم تطوير المصانع وتنويع مصادر الطاقة وفقا للمواصفات البيئية.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مخيون أحداث جامعة الأزهر ليست تعبيرا عن الرأي بل صورة من الإفساد الذي حرمه الإسلام   مصر اليوم - مخيون أحداث جامعة الأزهر ليست تعبيرا عن الرأي بل صورة من الإفساد الذي حرمه الإسلام



  مصر اليوم -

خلال حضورها حفلة افتتاح فيلمها الجديد

تشارليز ثيرون تجذب الأنظار إلى إطلالتها الرائعة

نيويورك ـ مادلين سعادة
خطفت النجمة الأميركية الشهيرة تشارليز ثيرون، أنظار الحضور وعدسات المصورين بإطلالتها الجذابة والمثيرة، أثناء افتتاح فيلمها الجديد "Atomic Blonde"، في مدينة لوس أنجلوس، الاثنين. وظهرت النجمة العالمية، مرتدية فستانًا يتألف من الجلد الأسود والخيوط المعقودة معا والشيفون الشفاف، وارتدت حمالة صدر من الجلد مرصعة بالفضة، تحت قطعة من القماش الشفاف ذو الأكمام الطويلة، مع خط الرقبة المفتوح إلى الخصر مع تنورة صغيرة، تظهر هامش من الجزء العلوي من الفخذ إلى فوق الركبة، كما انتعلت بووت اسود يصل إلى الكاحل. وصففت الفنانة الحاصلة على جائزة الأوسكار، شعرها بعيدا عن وجهها، خلف أذنيها مع بعض الاكسسوارات الفضية الرقيقة، مما أضفى إليها إطلالة مثيرة. وإلى ملامحها الهادئة أضافت ثيرون مكياجًا لامعًا مع القليل من الايلاينر والماسكارا، وأحمر الشفاه الوردي، وأكملت اطلالتها اللافتة بطلاء الأظافر الأحمر. ومن بين المشاهير الذين كانوا في قائمة ضيوف العرض الأول، الممثلة عايشة تايلر والتي ارتدت فستانا

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مخيون أحداث جامعة الأزهر ليست تعبيرا عن الرأي بل صورة من الإفساد الذي حرمه الإسلام   مصر اليوم - مخيون أحداث جامعة الأزهر ليست تعبيرا عن الرأي بل صورة من الإفساد الذي حرمه الإسلام



F

GMT 05:20 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

أديرة وكنائس بندقية تم تحويلها إلى فنادق
  مصر اليوم - أديرة وكنائس بندقية تم تحويلها إلى فنادق

GMT 07:38 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

ستيفن فولي وكيفن هوي يدشنان "وات انرثد" بشكل مذهل
  مصر اليوم - ستيفن فولي وكيفن هوي يدشنان وات انرثد بشكل مذهل
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon