تماسيح المياه المالحة تتعايش مع مواطني الأراضي الشمالية في أستراليا

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تماسيح المياه المالحة تتعايش مع مواطني الأراضي الشمالية في أستراليا

كانبيرا ـ وكالات

سجلت أعداد التماسيح في المنطقة المدارية الاسترالية خلال العقود الماضية زيادة كبيرة. فكيف يمكن ان يتعايش المواطنون مع هذه المخلوقات في الافنية الخلفية لمنازلهم؟نظر الي تمساح يطلق عليه "هارولد" نظرات ملؤها الريب من وراء سور حديدي، انه تمساح بالغ النمو يصل طوله الى 4.6 متر فضلا عن وزنه الثقيل.وعلى الرغم من كافة احتياطات الأمن، فان الاقتراب من كائن مفترس مخيف كهذا يثير الخوف لاسيما وانه لا يدر نظراته عني.وتزخر الاراضي الشمالية في استراليا بتماسيح المياه المالحة المدرعة مثل هارولد حيث تكثر الخلجان والانهار والمستنقعات.وقد عادت هذه الأنواع الى مستويات سابقة لم تسجل منذ حظر اصطيادها في عام 1971. ومع ازدياد اعداد الزواحف في المنطقة، زاد الخطر المحدق بالسكان والسائحين.كما سجل عدد الهجمات زيادة، ففي ابريل/نيسان تعرض فرنسي شاب الى هجوم من تمساح بلغ طوله مترين بعد ان استطاع ان يجذبه برأسه بالقرب من بلدة نهولونبوي. انتظار وترقبوقالت راشيل بيرس، العاملة في لجنة "باركس اند ويلدلايف" للاراضي الشمالية، "هناك تماسيح في الأفنية الخلفية لمنازل المواطنين.واضافت "عندما يرتفع منسوب مياه الانهار، يكون بمقدور التماسيح الذهاب الى حيث يحلو لها، وتترقب التماسيح في الأفنية الخلفية لمنازل المواطنين بحثا عن كلاب او اشياء مختلفة، اذ تصبح بالغة القرب من المواطنين هنا".وتنصح الجهات المعنية اصحاب المنازل ممن يتعرضون لهجوم التماسيح بعدم الانخراط في تصارع مع هذه الحيوانات والابلاغ عن اي اعتداء فورا.وقال مال ستيوارت، أحد المستكشفين المحنكين، "قدت حملة استكشافية في منطقة نائية للغاية من الاراضي، يطلق عليها نهر فيتزموريس لم يصل اليها احد بسيارته من قبل".واضاف "قال لي رعاة الماشية ممن ذهبوا إلى المنطقة في وقت سابق (احترس، رصدنا تمساحا في المنطقة هناك يصل طوله الى 9.1 متر)".وقال "حينئذ ظهر لنا هذا الشيء ولم نصدق، كان طوله اشبه بزورقي".ويعيش نحو 80 ألف في الاراضي الشمالية، ونحو 50 ألف في منطقة كوينز لاند وغرب استراليا. ويقول العلماء ان الاعداد مستقرة، كما سجلت انتعاشا كبيرا للغاية منذ اضطرار الصيادين الى القاء السلاح قبل اكثر من اربعين عاما. فك بالغ القوةويوجد حاليا الكثير من التماسيح في شتى ارجاء المنطقة المدارية لاستراليا كما يوجد مواطنون في منطقة داروين، عاصمة الاراضي الشمالية، حيث تبذل السلطات قصارى الجهود لحماية السكان والزائرين.وليس معظم ضحايا الهجمات من السائحين الطائشين الذي يتجاهلون التحذيرات و ينزلقون في المشاكل، بل هم اشخاص محليون.وقالت فتاة صغيرة تمسك جمجمة مميزة لأحد تماسيح المياه المالحة "لا ينبغي السباحة بالقرب منها لانها قد تعض أو تفعل اشياء خطرة".وعندما تكبر احجام هذه التماسيح، يصبح فكها من اكثر فكوك المملكة الحيوانية قوة.وبالقاء نظرة على احدى البحيرات التي تحتفظ بمئات الزواحف، سألت أحد العلماء الكبار ويدعى تشارلي مانوليس، سؤالا يبدو ساذجاً وهو ما الذي سيحدث اذا قفز شخص ما او سقط في المياه وحاول السباحة الى الضفة الاخرى؟فكان رد تشارلي الفوري "لن يفعلوا شيئا، فالتماسيح الات قتل والتهام".وتمثل الرسالة البسيطة الموجهة الى المواطنين هنا في شمال استراليا، هي أن أشد انواع الحيوانات المفترسة في الطبيعة تعيش بينهم.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تماسيح المياه المالحة تتعايش مع مواطني الأراضي الشمالية في أستراليا تماسيح المياه المالحة تتعايش مع مواطني الأراضي الشمالية في أستراليا



GMT 23:08 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

دورة تدريبية حول التمور لمهندسى زراعة واحة سيوة

GMT 14:07 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

قرد يصاب بنوبة هلع بعد سماعه إمكانية تحوله إلى بشر

GMT 23:52 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مصطفى الفقي يرفض اعتبار تحلية المياه بديلة للنيل

GMT 22:37 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

وزارة الزراعة المصرية تستهدف استخراج رقم قومي لكل ماشية

GMT 19:22 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

وزارة البيئة و"بيرسجا" ينظمان ورشة عمل بشأن "تعويضات التلوث"

GMT 07:54 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

سقوط أمطار غزيرة على الإسكندرية

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تماسيح المياه المالحة تتعايش مع مواطني الأراضي الشمالية في أستراليا تماسيح المياه المالحة تتعايش مع مواطني الأراضي الشمالية في أستراليا



شاركت معجبيها بإطلالة أنيقة ومثيرة على "إنستغرام"

بيونسيه تتألق في تنورة ضيقة تبرز منحنيات جسدها

واشنطن ـ رولا عيسى
تعد المطربة الأميركية بيونسيه واحدة من أشهر المغنيين في العالم، وتحظى بعدد كبير من المعجبين في مختلف البلاد، ولكن ربما لم يكن ذلك كافيًا، يبدو أن تسعى إلى أن تكون ملكة في مجال الأزياء. نشرت الفنانة البالغة من العمر 36 عام ، على موقعها على الإنترنت و"إنستغرام"، السبت، صورًا جديدة لمشاركتها مع معجبيها بإطلالة أنيقة ومثيرة ما لاقت الكثير من الاستحسان. ربما ستجعل بيونسيه رئيس تحرير مجلة فوغ، آنا وينتور، فخورة بعد ارتدائها بلوزة قصيرة مكتوب عليها إسم مجلة الأزياء الشهيرة ، كما أبرزت بيونسيه منحنيات جسدها المثيرة من خلال تنورة ضيقة متوسطة الطول باللون الأحمر، مع زوج من الأحذية الشفافة ذات كعب، واكملت المغنية الأميركية الشهيرة إطلالتها بمجموعة من السلاسل الذهبية والقلائد والأقراط بالإضافة إلى حقيبة جلد باللون الأحمر المشرق مع مكياجًا هادئًا جعلها تبدو طبيعية. والتقطت بيونسيه مجموعة الصور الجديدة في منزلها الخاص ، على ما

GMT 08:02 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

دار "شانيل" يكشف عن مجموعته "Metiers d'Art" في ألمانيا
  مصر اليوم - دار شانيل يكشف عن مجموعته Metiers d'Art في ألمانيا

GMT 09:06 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

"بينانغ" من أفضل وجهات العالم التي تتميز بالمطاعم
  مصر اليوم - بينانغ من أفضل وجهات العالم التي تتميز بالمطاعم

GMT 08:11 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

ستيفنز يشتري منزلًا مميّزًا مقابل قصر في سيدني
  مصر اليوم - ستيفنز يشتري منزلًا مميّزًا مقابل قصر في سيدني

GMT 05:34 2017 الإثنين ,18 كانون الأول / ديسمبر

أردوغان يأمر بفتح السفارة التركية في القدس الشرقية
  مصر اليوم - أردوغان يأمر بفتح السفارة التركية في القدس الشرقية

GMT 07:28 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

قرية جون اوغروتس أكثر الأماكن كآبة في اسكتلندا
  مصر اليوم - قرية جون اوغروتس أكثر الأماكن كآبة في اسكتلندا

GMT 07:46 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

خطوات مميّزة لتحسين التصميم الداخلي للمنزل قبل بيعه
  مصر اليوم - خطوات مميّزة لتحسين التصميم الداخلي للمنزل قبل بيعه

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:05 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على خطوات تجديد بيانات البطاقة الشخصية "الرقم القومي"

GMT 17:52 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

السلطات الإماراتية ترفض التعليق على ترحيل أحمد شفيق

GMT 06:26 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل اتهام قاصر لسائق "توك توك" بهتك عرضها في الهرم

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 23:28 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

الأرصاد يحذر من تقلبات جوية وأمطار اعتبارًا من الجمعة

GMT 19:37 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الحكومة المصرية تبحث مقترح كتابة الأسعار على علب السجائر

GMT 04:34 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تنظيم "بيت المقدس" يعلن مسؤوليته عن حادث مسجد الروضة
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon