الحكومة البريطانية تواجه دعوى قضائية بسبب تلوث الهواء

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الحكومة البريطانية تواجه دعوى قضائية بسبب تلوث الهواء

لندن ـ وكالات

تواجه الحكومة البريطانية دعوى قضائية أمام المحكمة العليا على خلفية اخفاقها في الوفاء بالحد من تلوث الهواء بمقتضى المستويات التي حددها القانون. تكون مستويات التلوث في الحدود المسموح بها قانونا.وتشكل مستويات التلوث في المناطق المتضررة خطرا صحيا يواجه المواطنين في العديد من الشوارع البريطانية المزدحمة، لاسيما للذين يعانون من اعتلالات في القلب او الرئة.وتقول الحكومة البريطانية ان القوانين صارمة على نحو يتنافى مع الواقع.وتعتقد بي بي سي أن المفوضية الأوروبية تتحمل جزءا من المسؤولية لكونها لم تضع في المقام الاول حدودا مناسبة بشأن التلوث الناجم عن عوادم الديزل.وكانت كل من المحكمة العليا ومحكمة الاستئناف رفضت البت في القضية، وتركت الأمر للمفوضية الاوروبية.يذكر ان حوالى 29 ألف شخص يموتون سنويا في بريطانيا جراء تلوث الهواء، وهو رقم أكبر من عدد الوفيات الناجمة عن السمنة والكحول، مع العلم أن تلوث الهواء يقلص مدة حياة الانسان. ويعد التلوث الناجم عن الحركة المرورية، لاسيما عوادم الديزل، اكثر الاسباب المفضية الى تلوث جودة الهواء في اغلب المدن، حيث ان اكثر الملوثات في الهواء هي تلك الجسيمات الصغيرة التي يحملها الهواء ويطلق عليها "بي ام 10 " وثاني اكسيد النيتروجين.وقال الان اندرو من مؤسسة "كلاينتايرث" الخيرية، لبي بي سي: "من الخزي ألا نفي بالالتزام بحلول عام 2020 أو 2025، وما يزيد الامر سوءا ان الحكومة البريطانية تضغط من اجل الحد من القيود المفروضة لانها تزعم انها غير واقعية.وتعتقد بي بي سي ان المفوضية الاوروبية تشجع قضية المحكمة العليا لانها تفضل تفادي الدخول في مواجهة مباشرة مع بريطانيا التي ترفض القواعد البيئية للاتحاد الاوروبي.ولا يعتبر هذا التوقيت مناسبا للحكومة البريطانية، لانها ستضطر الاسبوع الجاري الى اصدار تحذير شديد بشأن تلوث جودة الهواء في لندن، حيث سجلت بعض قراءات التلوث 10/10.وتقول الحكومة انها تسعى للحد من انبعاثات ثاني اكسيد النيتروجين من خلال الاعفاءات الضريبية ودعم المركبات منخفضة الانبعاثات.كما تستثمر الحكومة 75 مليون جنيه استرليني لدعم تكنولوجيا الحافلات صديقة البيئة و560 مليون جنيه استرليني للنقل المحلي المستدام فضلا عن منح 3 ملايين جنيه استرليني للسلطات المحلية سنويا منذ عام 2010 للمساعدة في التصدي لمشكلة التلوث على المستوى المحلي.غير ان اتجاه الحكومة البريطانية للحد من انبعاثات ثاني اكسيد الكربون يعال عليه ما حدث من تغير في المناخ واسهامه جزئيا في حدوث المشكلة من خلال تشجيع السائقين على الاتجاه لاستخدام المركبات التي تعمل بوقود الديزل

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الحكومة البريطانية تواجه دعوى قضائية بسبب تلوث الهواء   مصر اليوم - الحكومة البريطانية تواجه دعوى قضائية بسبب تلوث الهواء



  مصر اليوم -

تركت شعرها الطويل منسدلاً على جسدها الممشوق

ناعومي كامبل تتألّق في فستان مع ريش النعام الأسود

لندن ـ كاتيا حداد
تألّقت عارضة الأزياء البريطانية ناعومي كامبل، في حفلة توزيع جوائز "NBA"، في مدينة نيويورك، بعد أن كانت تتبختر على منصات عروض الأزياء في أوروبا في الأسبوع الماضي، وبدت العارضة البالغة من العمر 47 عامًا مذهلة في فستان قصير منقوش مع ريش النعام الأسود في حاشية الفستان والياقة. وظهر كامبل في فستان منقوش باللونين الوردي والفضي على نسيجه الأسود، بينما صدر الفستان شفاف بياقة منفوخة من ريش النعام الأسود، وكان الثوب أيضا بأكمام طويلة شفافة مع حاشية الفستان من الريش الأسود، والذي بالكاد يكشف عن فخذيها كما يطوق الجزء السفلي من جسمها، وتركت كامبل شعرها الطويل منسدلاً  حراً مع عقدة أعلي الجبهة ونسقته مع صندل جلدي أسود بكعب. ورصدت الكاميرات، قبل أيام، كامبل وهي تتجوّل في شوارع ميلان بإطلالة كجوال رائعة، وكانت الجميلة ترتدي فستانًا طويلًا أبيض اللون، وصندل أنيق أثناء تجولها في شوارع عاصمة الموضة، كما شوهدت الليلة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الحكومة البريطانية تواجه دعوى قضائية بسبب تلوث الهواء   مصر اليوم - الحكومة البريطانية تواجه دعوى قضائية بسبب تلوث الهواء



F

GMT 02:59 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

Officine Générale تقدم مجموعة من الملابس النسائية لعام 2017
  مصر اليوم - Officine Générale تقدم مجموعة من الملابس النسائية لعام 2017

GMT 03:16 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

تعرَّف على أفضل 10 رحلات بالقطارات في بريطانيا
  مصر اليوم - تعرَّف على أفضل 10 رحلات بالقطارات في بريطانيا

GMT 04:50 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

مخبأ يحول إلى منزل وبيعه مقابل 3.5 مليون إسترليني
  مصر اليوم - مخبأ يحول إلى منزل  وبيعه مقابل 3.5 مليون إسترليني

GMT 04:04 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

إدارة ترامب تفتقر إلى رؤية واضحة حول سورية والعراق
  مصر اليوم - إدارة ترامب تفتقر إلى رؤية واضحة حول سورية والعراق

GMT 05:45 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

ترامب يشنُّ هجومًا على "سي أن أن" ووسائل إعلام أخرى
  مصر اليوم - ترامب يشنُّ هجومًا على سي أن أن ووسائل إعلام أخرى
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 04:14 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

شرين رضا توضح أن شخصية رشا لا تشبهها في الواقع

GMT 03:19 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر

GMT 05:15 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

سكان أستراليا يطالبون بإعدام حيوانات الكنغر

GMT 04:40 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

ممارسة الجنس بشكل منتظم تقي من أمراض القلب

GMT 04:24 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon