انخفاض الحرارة يساعد رجال الإطفاء في إخماد الحرائق في استراليا

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - انخفاض الحرارة يساعد رجال الإطفاء في إخماد الحرائق في استراليا

كانبيرا ـ وكالات

ساعد انخفاض درجات الحرارة الاربعاء رجال الاطفاء في اخماد الحرائق التي اندلعت في انحاء استراليا واتت على عشرات المنازل وقضت على الاف من رؤوس الماشية رغم بقاء ثلاثين حريقا خارج السيطرة. وبعد ان واجهت واحدا من اصعب ايام الحرائق الثلاثاء، ساهم تغير مسار الرياح في مقاطعة نيو ساوث ويلز في انخفاض درجات الحرارة بشكل كبير. وفيما سجلت الحرارة في سيدني 42 درجة مئوية الثلاثاء، لم تتجاوز الاربعاء 25 درجة. وانخفضت الحرارة في ملبورن عاصمة ولاية فكتوريا الى 20 درجة رغم توقعات الارصاد بارتفاعها مجددا في عطلة نهاية الاسبوع. وتم تخفيض مستوى الكثير من حرائق الاحراج ولم يعد اي منها عند مستوى "الكارثي" الذي يعني ان الحرائق ستكون خارج السيطرة ولا يمكن التنبؤ بمسارها وسريعة الامتداد وان اجلاء الاهالي هو الخيار الامن الوحيد. غير ان شين فيتزسيمنز مسؤول فرق الاطفاء في المناطق الريفية في نيو ساوث ويلز حذر من التهاون حيث تندلع حرائق جديدة رغم انخفاض درجات الحرارة واستمرار الحظر التام على اشعال نيران. وقال للصحافيين في بوكام، القرية الصغيرة في ياس شير غرب كانبرا حيث اتى حريق لغاية الان على 16 الف هكتار من الاراضي "الخطر لم ينته عندما يتعلق بتهديد نيو ساوث ويلز". وشارك اكثر من الفي رجل اطفاء خلال اليوم في السيطرة على نحو 140 حريقا في انحاء نيو ساوث ويلز، اكبر المقاطعات من حيث عدد السكان ولا يزال 30 حريقا خارج السيطرة. لكن تمت السيطرة على عدد من تلك الحرائق ومنها حريق في دينز غاب قرب ناورا جنوب سيدني، حيث تم رش المياه من مروحيات قبل ان تقوم فرق الاطفاء بتنظيف الارض. وكانت تقارير ذكرت ان النيران اتت على منزل في جوغيونغ في المقاطعة لكن فيتزسيمنز قال ان البناء يبدو حظيرة او ملحقا. وقال "بفضل رجال الاطفاء في كافة المقاطعة لم نخسر اي منزل". واضاف "لكننا شاهدنا خسائر زراعية هائلة، الاف الهكتارات من المراعي والمحاصيل والماشية التي نفقت بالالاف". وقال رئيس وزراء نيو ساوث ويلز باري اوفاريل ان ما يقدر ب10 الاف رأس من الاغنام نفقت في منطقة ياس وحدها. وتنشب حرائق الغابات عادة في استراليا التي تنتشر فيها مناطق جفاف واسعة جدا. وقضى 173 شخصا فيما عرف بيوم السبت الاسود في 2009، اسوأ كارثة طبيعية شهدتها استراليا في التاريخ الحديث. وغالبية الحرائق تنشب لاسباب طبيعية لكن في غرب سيدني تم توجيه الاتهام لثلاثة مراهقين باضرام النار عمدا في منطقة احراج يوم الثلاثاء. وتشهد مقاطعة فكتوريا ظروفا جوية قاسية حيث دمرت اربعة منازل وعولج ستة اشخاص من حروق طفيفة او تنشق الغاز بعد حريق في منطقة كارنغام الزراعية التي تم اخلاؤها. وقالت السلطات انه تمت السيطرة على الحريق لكنه تسبب بخسائر كبيرة لبعض الاسر مثل راي ستون وزوجته غيل. وقال ستون للصحافيين "اننا محطمون لم يبق لنا شيء، لا شيء" مضيفا انه عندما غادر منزله الثلاثاء متوجها الى بالارت المجاورة لم يكن يعلم اي شيء عن حرائق. واضاف "لم نعرف ان علينا ان نحمل ما قد نحتاجه. لم نعرف بقدوم حريق". وقالت رئيسة الوزراء جوليا غيلارد ان حكومة الدولة والمقاطعات تعمل عن كثب وستقدم المساعدة للضحايا معلنة حالة الكارثة الطبيعية في 37 منطقة واطلاق مساعدات الطوارئ. واضافت "اولا التركيز على مكافحة النيران والتعامل مع الطوارئ ثم الانتقال الى مرحلة اعادة البناء". ولم ترد تقارير لغاية الان عن سقوط قتلى. وفيما ذكرت تقارير اولية ان نحو 100 شخص ربما فقدوا في جزيرة تسمانيا الجنوبية بعد ان اتت النيران على اكثر من 150 منزلا في عطلة نهاية الاسبوع، خففت الشرطة الاربعاء من تلك المخاوف. وقال المفوض بالانابة في شرطة تسمانيا "نعرف انه لم تسجل اصابات بالغة وهذا مدهش، نتشجع لعدم العثور على اي رفات بشرية في هذه المرحلة". وتم انقاذ نحو 30 من هواة السير في الغابات، جوا من غابة جبلية في المقاطعة الاربعاء فيما اجبرت الحرائق على اغلاق ممرات السير في منطقة "تسمانيا ويلدرنس" (برية تسمانيا) المصنفة على لائحة التراث العالمي.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

انخفاض الحرارة يساعد رجال الإطفاء في إخماد الحرائق في استراليا انخفاض الحرارة يساعد رجال الإطفاء في إخماد الحرائق في استراليا



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

انخفاض الحرارة يساعد رجال الإطفاء في إخماد الحرائق في استراليا انخفاض الحرارة يساعد رجال الإطفاء في إخماد الحرائق في استراليا



خلال مشاركتها في حفلة داخل فندق هايليت روم بدريم

هيلتون تكشف عن رشاقتها في ثوب ضيق متعدد الألوان

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى
جذبت الشهيرة باريس هيلتون البالغه من العمر 36 عاما، الأنظار إليها في فندق هايليت روم بدريم هوليوود في لوس انجلوس، بصحبه صديقها كريس زيلكا، اذ حضرت أول احتفال لها التي تسضيفه جويل إدجيرتون، لصالح كاسا نوبل تيكيلا ومؤسسة فريد هولوكس، وهي مؤسسة غير ربحية تروج للوقاية من العمى. وارتدت باريس ثوبا انيقا بأكمام طويلة ومزخرفا بالألوان الأرجوانية والبرتقالية والفضية. مع جزء بيضاوي مزخرف على منتضف الخصر. وجعلت الشقراء الأنيقة شعرها منسدلا على اكتفاها مع تموجات بسيطة، وتزينت بحذاء اسود عال مع اقراط الماسية وخاتم. وفي المقابل تأنق صديقها الممثل الشهير "زيلكا"، البالغ من العمر 32 عاما، ببدلة رمادية مع قميص أزرق وربطة عنق زرقاء. واشتهر زيلكا بدوره في في فيلم بقايا، كما ظهر في أفلام مثل الرجل العنكبوت المزهل ، ديكسيلاند و بيرانا 3DD.  وظهر ايضا في الاحتفالية عدد من المشاهير امثال الممثلة صوفيا بوتيلا وكاميلا بيل وإيزا

GMT 07:18 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع مجوهرات لوي فيتون الراقية تأخذ عامًا كاملا للصنع
  مصر اليوم - قطع مجوهرات لوي فيتون الراقية تأخذ عامًا كاملا للصنع

GMT 07:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

طريق سان فرانسيسكو - سان دييغو رحلة لن تنساها
  مصر اليوم - طريق سان فرانسيسكو - سان دييغو رحلة لن تنساها

GMT 04:13 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

ترامب يثني على جهود بكين في أزمة بيونغ يانغ
  مصر اليوم - ترامب يثني على جهود بكين في أزمة بيونغ يانغ

GMT 07:50 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

مزاد علني في جنيف لعرض أكبر ماسة وردية في العالم
  مصر اليوم - مزاد علني في جنيف لعرض أكبر ماسة وردية في العالم

GMT 08:17 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

تمتع بقضاء عطلة شتوية مميزة في كالغاري الكندية
  مصر اليوم - تمتع بقضاء عطلة شتوية مميزة في كالغاري الكندية

GMT 06:47 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار ديكورية مبتكرة تمنحك الدفء خلال أيام الشتاء الباردة
  مصر اليوم - أفكار ديكورية مبتكرة تمنحك الدفء خلال أيام الشتاء الباردة

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 10:47 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

ممرضة في بني سويف تقتل زوجها بعد رغبته في الزواج من أخرى

GMT 12:14 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

روسيا تؤكد التزامها بتوريد منظومة "إس 300" إلى مصر

GMT 21:22 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

حالة من الغضب تسيطر على مواقع التواصل بسبب فيديو مثير

GMT 09:09 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

​35 سيارة إسعاف وإطفاء لتأمين أكبر تجربة طوارئ في مطار القاهرة

GMT 06:09 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

سمية الخشاب تخرج عن صمتها وترد علي منتقدي زواجها

GMT 00:37 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

سما المصري تفتح النار على شيرين عبدالوهاب

GMT 02:20 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

هكذا رد الفنانون على شيرين بعد تصريح "البلهارسيا"

GMT 15:12 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

استقرار أسعار اللحوم في الأسواق المصرية الأربعاء

GMT 13:38 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

3 قرارات يخشى الشعب المصري اعتمادها الخميس

GMT 13:51 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

شاب يستيقظ من النوم فيجد أمه بين أحضان محاميها في غرفة نومها

GMT 17:12 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

وزارة التموين تطرح الرز بأسعار مخفضة للمواطن المصري

GMT 15:32 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

ارتفاع أسعار الأسماك والكابوريا في الأسواق المصرية

GMT 15:14 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

استقرار أسعار الحديد في مصر الأربعاء والعتال يسجل 12000 جنيها

GMT 09:54 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

ممدوح حمزة يرد على أنباء هروبه خارج مصر
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon