رئيس "مصر العربي" وحيد الأقصريّ لـ"مصر اليوم"

نؤيِّد السيسي للرئاسة لأنه اشتراكي وامتداد لعبد الناصر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - نؤيِّد السيسي للرئاسة لأنه اشتراكي وامتداد لعبد الناصر

القاهرة – محمد فتحي

أكَّدَ رئيس حزب "مصر العربي الاشتراكي" وحيد الأقصري أن موقف حزبه من الانتخابات الرئاسية معلن منذ يوم 3 تموز/ يوليو الماضي, إذ يرى أن المشير عبد الفتاح السيسي هو رجل المرحلة؛ لأنه قدَّم تضحيات جليلة، وحمل كفنه على يديه، وخاطر بنفسه من أجل بلاده، واستطاع أن يخلص المصريين من حكم جماعة "الإخوان". وأوضح في حديث خاص إلى "مصر اليوم"، أن المشير رجل اشتراكي في كل أفعاله، فهو من قال" إن ترشحي مشروط بأن يقتسم الغني لقمة مع الفقير"، وهذا قمة الاشتراكية فعلاً وقولاً، كما أنه طالب المصريين بالعمل والاجتهاد في أكثر من مناسبة, ولذلك نرى فيه الزعيم جمال عبد الناصر. وأعلن: "أعتقد أن برنامج المشير الانتخاب سيكون واقعيًا يلبي كل مطالب الشعب المصري الذي ضحي من أجله، فنحن على ثقة من أن برنامجه سيشمل مطالب النساء والأطفال ومحدودي الدخل والعمال وجميع الفئات المهمشة, ونثق ايضًا في أنه سيكتب برنامجه الانتخابي بنفسه، وهو ما كان يفعله الزعيم عبد الناصر". وبيَّن الأقصري: "عُرف عن المشير تدينه الشديد، وقوة شخصيته ما يدعونا لتأييده ودعمه بقوة ، حال موافقته علي الترشح والاستجابة لرغبة الملايين من ابناء الشعب المصري، فمصر تحتاج إلى رجل بمثل تلك المواصفات ليعيد الى المجتمع توازنه، ويخرج بالبلاد الى بر الامان بعيدًا عن رياح التقسيم الفكري الذي تعانيه الان. وعن إعلان حمدين صباحي ترشحه لانتخابات الرئاسة رسميًا وانضمام بعض من أعضاء " تمرد" لحملته , أوضح رئيس حزب "مصر الاشتراكي": "صباحي كان خيارنا الأول والأخير في الانتخابات الرئاسية السابقة، وكان يمثل الثورة الحقيقة أمام فلول مبارك والتيارات الإسلامية, ولذلك حصد أصوات التيار الناصري، أعلن: "أبطلت صوتي في جولة الإعادة ، لاني شعرت اننا بين خيارين غاية في الصعوبة، وهما عودة مبارك في صورة الفريق شفيق، أو وصول الارهابين إلى حكم مصر، ولكن الوضع الان يختلف، فالسيسي معايير اختياره تجعله يتفوق على صباحي, ولذلك أطالب المشير أن لا يخذل عشاقه من الشعب المصري لأنه يمثل الثورة الحقيقة الداعية لهدم الفساد وبناء المستقبل بعزة وكرامة، واعتقد أنه سيلبي نداء الوطن كما فعل في السابق عندما احتجنا إليه". في سياق مختلف، أكَّدَ الاقصري أن "جماعة الإخوان أضرَّت بالإسلام والمسلمين بقدر يفوق ما فعله اعداؤنا على مر التاريخ ، اذ لم يستطع التتار والمغول وأعداء الإسلام على مر العصور أن يفعلوا ما فعله هؤلاء الشياطين من تشويه لصورة الإسلام السمحة". وعن عدم ترشح أبو الفتوح قال :  أمر طبيعي لقد انتهي هؤلاء من المشهد السياسي نهائيا ، فعبد المنعم  وأمثاله ما هم إلا آلة أعداء مصر مثل أمريكا وإسرائيل وقطر ، وهو جزء لا يتجزأ من فكر الجماعة الارهابية ومبادئها  . وأعلن الاقصري عن ترشح الفريق سامي عنان ثم تراجعه: "للأسف الشديد عنان خرج عن التقاليد العسكرية، واتفق مع الإخوان على الترشح مقابل أن يدعموه، ولكن بعدما بدأ الإعلام بكشف خيوط المؤامرة تراجع, لأنه كان يعلم جيدًا أن شعب مصر لن يغفر له الوقوف ضد الوطن". واختتم رئيس حزب "مصر العربي الاشتراكي" حديثة إلى "مصر اليوم" عن أداء حكومة الببلاوي قائلاً: "هي حكومة الأيادي المرتعشة التي لا ترفع البناء، فنحن نحتاج إلى حكومة ثورة وان كنت أرى أن هناك وزراء يستحقون البقاء في المنصب، لأنهم أحدثوا طفرة قوية، ويعملون بجد ليل نهار مثل المهندس إبراهيم محلب ووزير السياحة هشام زعزوع ووزيري الأوقاف والداخلية ووزير الشباب خالد عبد العزيز ووزير القوى العاملة كمال أبوعيطة".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - نؤيِّد السيسي للرئاسة لأنه اشتراكي وامتداد لعبد الناصر   مصر اليوم - نؤيِّد السيسي للرئاسة لأنه اشتراكي وامتداد لعبد الناصر



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة ماكسيم هوت 100

بلاك شاينا تتألق في فستان أسود شفاف

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت بلاك شاينا في حفلة ماكسيم هوت 100 لعام 2017، بعد ساعات قليلة من تعرضها لحادث بالسيارة من قبل سائق سكران، بسبب تصادم سيارته مع ظهر سيارتها، ماركة رولز رويس. وبدت الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا، بمعنويات عالية كما رصدتها الكاميرات في إطلالة شفافة لم تبق سوى القليل للخيال في حفلة محتشدة بنجوم هوليوود. وأطلت النجمة في فستان من الدانتيل الشفاف، ليبرز ملامح جسدها على شكل الساعة الرملية. في حين أن أكمام الفستان قد امتدت لمعصميها، إلا أن الفستان يصل فقط عند ركبتيها مع لمسة من الشراشيب التي تدغدغ سيقانها. وارتدت شاينا بذلة داخلية سوداء تحت الفستان الذي أبرز أردافها و مؤخرتها الكبيرة الوافرة. وربطت على خصرها الصغير حزام جلدي أسود بسيط تطابق مع ملابسها تماماً. وكما ارتدت الكعب العالي من الدانتيل لإطلالة أنثوية حقيقية، في حين أكملت تلك الإطلالة بقلادة لامعة كنوع من الاكسسوار.  وصبغت بلاك

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - نؤيِّد السيسي للرئاسة لأنه اشتراكي وامتداد لعبد الناصر   مصر اليوم - نؤيِّد السيسي للرئاسة لأنه اشتراكي وامتداد لعبد الناصر



F

GMT 03:19 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر
  مصر اليوم - أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر

GMT 04:24 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم - أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 08:01 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

منزل عجيب في أستراليا لا تراه إلا في اليابان

GMT 03:33 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

ممارسة الرياضة تحمي الإصابة بمرض الزهايمر
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon