المستشار السابق للرئيس بسام الزرقا لـ "مصر اليوم":

حكومة قنديل فاشلة والدعوات لانتخابات رئاسية مبكرة عبث سياسي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - حكومة قنديل فاشلة والدعوات لانتخابات رئاسية مبكرة عبث سياسي

القاهرة ـ أكرم علي

أكد المستشار السابق للرئيس المصري، نائب رئيس حزب النور السلفي، الدكتور بسام الزرقا أن الحزب لن يشارك إطلاقا في ترشيحات التعديل الوزاري الجديد، رغم توجيه الدعوة له بالمشاركة، مؤكدًا رفض الحزب لدعوات الانتخابات الرئاسية المبكرة التي وصفها بـ "العبث السياسي". وقال بسام الزرقا في حديث لـ "مصر اليوم" إن الحكومة الحالية أثبتت فشلها بقيادة هشام قنديل، ولا جدوى من أي تعديل وزاري طالما لم يتم تغيير رئيس الوزراء هشام قنديل الذي لم يلبي رغبات الشعب المصري ولا يحقق مصالحه، مشيرًا إلى أن التعديل الوزاري مجرد تجميل لحكومة ضعيفة لا تليق بالمستوى المطلوب، مشيرًا إلى أن حزب "النور" أراد التغيير من خلال مبادرة طرحها وقت صدور الإعلان الدستوري. وبشأن مطالبات السلفيين لحل الأزمة الجارية في البلاد للوصول إلى الاستقرار، قال نائب رئيس حزب "النور"، إننا نريد حكومة تحقق وئامًا سياسيًّا، وتعمل على وقف نزيف الاقتصاد في أسرع وقت، وتضمن لنا نزاهة الانتخابات المقبلة. وعن أزمة النائب العام الأخيرة، قال بسام الزرقا "إن الحزب يجري اتصالات مع بعض جهات المعارضة والحكومة، لإنهاء الأزمة السياسية الجارية والخاصة بالنائب العام والعمل على حلها من خلال أطراف وسطية. وكشف الزرقا أن هناك مشاورات حالية لاستكمال باقي بنود مبادرة حزب "النور"، وعلى رأسها البند الخاص بإنهاء أزمة النائب العام بطريقة ودية، من خلال استقالة النائب العام الحالي المستشار طلعت عبد الله، واختيار المجلس الأعلى للقضاء لثلاثة قضاة يختار رئيس الجمهورية من بينهم نائباً عاماً جديدا،ً لإنهاء الأزمة بين المؤسسة القضائية وباقي مؤسسات الدولة. وبشأن الدعوات لانتخابات رئاسية مبكرة قال مستشار الرئيس السابق "إن هذه الدعوات لا تعتبر إلا عبث سياسي، لأن إذا سقط رئيس مصر قبل عام من توليه الحكم وانتهاء مدته القانونية سوف تصبح مصر مثل الأم التي لا يعيش لها ولد، والصندوق هو صاحب القرار بعد انتهاء المدة القانونية لأي رئيس. وفيما يتعلق بعودة الجيش مرة أخري، قال نائب رئيس حزب النور، إن الشعب المصري أنضج سياسياً من أن يعود لمراحل سابقة، مشيرًا إلى أن الجيش قرر عدم العودة إلى الحياة السياسية مجددًا بعد ما شاهده في الفترة الانتقالية. وبالنسبة لاستقالة مستشار الرئيس القانوني محمد فؤاد جاد الله أخيرًا، قال الزرقا " إن استقالة محمد فؤاد جاد الله توضح الأزمة التي تمر بها مصر وهي رغبة جماعة "الإخوان المسلمين" في الانفراد بالحكم والسيطرة على جميع مفاصل الدولة وهذا ما كشف عنه جاد الله، داعيًا الجماعة والرئيس محمد مرسي لإعادة الحسابات من جديد والاستماع لآراء القوي الوطنية، معتبراً أن استقالة جاد الله شجاعة وكشفت عن ما يجرى داخل القصر الرئاسي. وكان بسام الزرقا، قدم استقالته من منصبه كمستشار للرئيس، في شباط/فبراير الماضي، احتجاجًا على اتهام  قصر الرئاسة، لخالد علم الدين، القيادي بالحزب، والمستشار المُقال لمرسي، بالفساد، دون إعلان رسمي لأسباب إقالته، وهو ما تزامن مع بدء أزمة بين الرئاسة وجماعة الإخوان من ناحية، وحزب النور والدعوة السلفية من ناحية أخرى.  

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - حكومة قنديل فاشلة والدعوات لانتخابات رئاسية مبكرة عبث سياسي   مصر اليوم - حكومة قنديل فاشلة والدعوات لانتخابات رئاسية مبكرة عبث سياسي



GMT 02:23 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

الهباش يكشف أنّ الانقسام الفلسطيني لم يكن داخليًّا

GMT 02:45 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

العرابي يُؤكِّد أنَّ قطر تضع قوة المال على رأس المنافسة

GMT 02:10 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

عيسى يؤكد أن برنامج الإصلاح الاقتصادي ضرورة حتمية

GMT 03:24 2017 الأربعاء ,11 تشرين الأول / أكتوبر

الهلالي يؤكد أن "النواب" لن يكون "فئران تجارب"

GMT 02:12 2017 الثلاثاء ,10 تشرين الأول / أكتوبر

الشريف يرد على انتقادات المصريين لأعضاء البرلمان

GMT 03:37 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

السجيني يؤكد أن الانتخابات تمَّت في جو ديمقراطي

GMT 02:31 2017 الأحد ,08 تشرين الأول / أكتوبر

رفعت السيد يكشف مصير خالد علي عقب "الفعل الفاضح"

GMT 02:12 2017 السبت ,07 تشرين الأول / أكتوبر

غارنييه يثني على دور مصر في حل القضايا الإقليمية

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - حكومة قنديل فاشلة والدعوات لانتخابات رئاسية مبكرة عبث سياسي   مصر اليوم - حكومة قنديل فاشلة والدعوات لانتخابات رئاسية مبكرة عبث سياسي



خلال مشاركتها في حفل افتتاح "إنتيميسيمي"

العارضة إيرينا شايك تبدو بجسد رشيق رغم ولادتها

نيويورك ـ مادلين سعاده
أظهرت العارضة إيرينا شايك جسدها الرشيق، الأربعاء، بعد ولادتها لطفلها الأول للنجم برادلي كوبر، في مارس من هذا العام، وذلك عند حضورها افتتاح العلامة التجارية الإيطالية للملابس الداخلية "إنتيميسيمي"، حيث يقع المتجر الرئيسي لشركة "إنتيميسيمي" في مدينة نيويورك. وحرصت العارضة، البالغة 31 عامًا، ووجه العلامة التجارية للملابس الداخلية، على جذب الانتباه من خلال ارتدائها بيجامة سوداء مطعمة بشريط أبيض من الستان، حيث ارتدت العارضة الروسية الأصل بلوزة مفتوحة قليلًا من الأعلى، لتظهر حمالة صدرها الدانتيل مع سروال قصير قليلًا وزوج من الأحذية السوداء العالية المدببة، وحملت في يدها حقيبة سوداء صغيرة، مسدلة شعرها الأسود وراءها بشكل انسيابي، وزينت شفاهها بطلاء باللون الأرغواني الداكن، إذ أثبتت أنها لا تبالي بجسدها ورشاقتها عندما شاركت صورة تجمعها بأصدقائها وهي تتناول طبق من المعكرونة. وتم رصد النجمة سارة  جسيكا، البالغة 52 عامًا، أثناء الافتتاح بإطلالة ساحرة وجريئة تشبه إطلالتها في فيلمها "الجنس

GMT 05:38 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

عقل فقيه يُوضّح أنّ الابتكار هدف ثابت في مسيرته المهنية
  مصر اليوم - عقل فقيه يُوضّح أنّ الابتكار هدف ثابت في مسيرته المهنية

GMT 07:18 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يُؤكِّدون أنّ بحيرة "بايكال" تمر بأزمة تلوّث خطيرة
  مصر اليوم - خبراء يُؤكِّدون أنّ بحيرة بايكال تمر بأزمة تلوّث خطيرة

GMT 09:49 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الخشب الرقائقي من المواد المذهلة لصناعة الأثاث الحديث
  مصر اليوم - الخشب الرقائقي من المواد المذهلة لصناعة الأثاث الحديث

GMT 03:27 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

جامعة كامبريدج تدرس إطلاق تنبيهات لمحاضرة شكسبير الدموية
  مصر اليوم - جامعة كامبريدج تدرس إطلاق تنبيهات لمحاضرة شكسبير الدموية

GMT 05:08 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

ناجية من السرطان تكشف كيف تغلبت على المرض برفع الأثقال
  مصر اليوم - ناجية من السرطان تكشف كيف تغلبت على المرض برفع الأثقال

GMT 04:42 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تكشف أنّ جراء الكلاب تستطيع أسر قلوب البشر بنظراتها
  مصر اليوم - دراسة تكشف أنّ جراء الكلاب تستطيع أسر قلوب البشر بنظراتها

GMT 09:42 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

"سكودا" تُطلق نسخة مِن "vRS" مع تصميم للمصابيح
  مصر اليوم - سكودا تُطلق نسخة مِن vRS مع تصميم للمصابيح

GMT 07:27 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"بورش" الألمانية تصدر سيارتين من إصدارات ""GTS
  مصر اليوم - بورش الألمانية تصدر سيارتين من إصدارات GTS

GMT 05:22 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

شيري عادل تشترط في زوج المستقبل أن يكون فنانًا
  مصر اليوم - شيري عادل تشترط في زوج المستقبل أن يكون فنانًا

GMT 02:23 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حسين فهمي يؤكّد سعادته بالتكريم في مهرجان الإسكندرية

GMT 07:07 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

علامات الأزياء الكبرى تضع الكلاب على قمة هرم الموضة

GMT 02:39 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تكشف أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب

GMT 08:58 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يزيد من مساحة زراعة النباتات

GMT 06:48 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الإنسان يظل واعيًا لعدة دقائق بعد إعلان خبر وفاته

GMT 04:41 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

فندق "غراند كونتيننتال" إيطاليا بخصوصية لا مثيل لها

GMT 15:25 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"هواوي" تطلق هاتفي "Mate 10" و"Mate 10 Pro"
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon