أكد لـ"مصر اليوم" أن وزارة الدفاع تتبنّى المشروع وتسعى لتطبيقه

عبد التواب يكشف عن قانون حول "الطائرات اللاسلكية"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - عبد التواب يكشف عن قانون حول الطائرات اللاسلكية

اللواء أحمد عبد التواب
القاهرة - أحمد عبدالله

كشف أمين لجنة الدفاع والأمن القومي في مجلس النواب اللواء أحمد عبد التواب، أن البرلمان المصري على وشك أن يقرّ بشكل نهائي قانون غير مسبوق، يأتي الأول من نوعه ليسد "فراغ تشريعي" فيما يخص "الطائرات اللاسلكية"، حيث أوضح أن الأمر يبدو ظاهريا بسيط ومتعلق بألعاب الأطفال، إلا أنه في جوهره يهدد عمق الأمن القومي.

وأوضح اللواء أحمد عبد التواب، خلال مقابلة مع "مصر اليوم" أن القانون ورد إلى البرلمان من وزارة الدفاع المصرية، والتي أعدته بكامل نصوصه والبالغ عددهم 6 مواد أساسية، تتحدث عن استخدام لطائرات حديثة سواء صغيرة أو متوسطة الحجم في أعمال إرهابية، وقال إن تجريم تلك الطائرات كان أمرًا مطلوبًا، خاصة أنه لاوجود لأي قانون يتعامل معها أو نص ينظم إستخدامها.

وبسؤاله عن الأسباب التي تدفع وزارة الدفاع إلى مخاطبة البرلمان بشان قانون مماثل، أوضح أن تلك الطائرات ليست أمرًا هينًا، وإنما تبين جليا بعد التحقيق والبحث في وقائع عدد من الحوادث الإرهابية مؤخرًا، أن تلك الطائرات بإمكانها أن تحمل كافة أنواع الآلات التي تساعد في أعمال المراقبة والإعاقة الأمنية والتشويش، بالإضافة إلي أن تنامي التكنولوجيا الخاصة بتلك الطائرات أوصلتها إلى إمكانية حمل أنواع عديدة من المتفجرات التي من شأنها تعريض حياة المواطنين للخطر، وبالتالي الإضرار بالأمن القومي المصري.

وتابع: تلك الطائرات لديها القدرة على إحداث حالة إنكشاف أمني، وباتت الجماعات الإرهابية تستخدمها بعيدًا عن أعين قوات الأمن، وترصدهم من حيث لا يمكن ان يعلموا بأن هناك من يرصد تحركاتهم ويتتبع خطواتهم، مشيرا إلى أن المختص في رصد المخالفين وتطبيق القانون عليهم سيكون حصرًا "وزارة الدفاع"، وأن القانون يمنح أعضاء الضبط القضائي العسكري، صفة مأموري الضبط القضائي .

وعن تعريف تلك الطائرات في القانون أوضح النائب أنها أي جسم يمكنه الطيران بدون طيار- دون اتصال الغير به- باستخدام أي من أنواع التقنيات، وأيا كان شكله أو حجمه، ويمكن تحميله بأحمال إضافية، سواء كانت أجهزة أو معدات أو أنظمة تسليح أو ذخائر أو مفرقعات أو غيرها مما يمثل تهديداً للأمن، ويتم تشغيله أو التحكم فيه عن بعد.

وعن العقوبات التي تنتظر من يتعامل بهذه الطائرات، قال أن العقوبات ستكون مشددة، تبدأ بالحبس والغرامة وقد تصل للإعدام، وهي كالتالي: يعاقب بالحبس لمدة لا تقل عن سنة ولا تجاوز 7 سنوات، وبغرامة لا تقل عن 5 الاف جنية ولا تجاوز 50 ألف جنية أو بإحدي هاتين العقوبتين، كل من قام باستيراد أو تصنيع أو تجميع أو تداول أو حيازة أو الاتجار أو استخدام الطائرات المُحركة ألياً أو لاسلكياً بغير تصريح من الجهة المختصة.

في حين أن السجن المؤبد سيكون من نصيب من يرتكب أي من الأفعال المحظورة لغرض إرهابي، وتكون العقوبة الإعدام إذا نشأ عن الفعل وفاة شخص، وفي جميع الأحوال تحكم المحكمة بمصادرة الالات والأدوات المستخدمة في الجريمة لصالح القوات المسلحة.

وأوضح أن جهات الدولة ووزارتها ليست استثناءا من المسألة، فالقانون حظر على وحدات الجهاز الإدارة للدولة من وزارات ومصالح وأجهزة ووحدات الإدارة المحلية والهيئات العامة والشركات و الاشخاص الطبيعين، استيراد أو تصنيع أو تداول أو حيازة أو الإتجار أو استخدام الطائرات المٌحركة آلياً أو لاسلكياً، إلا بعد الحصول علي تصريح بذلك من الجهة المختصة  وزارة الدفاع.

وبسؤاله عن حالة تخوف أبدتها الأسر المصرية وبعض أولياء الأمور وأصحاب محلات لعب الأطفال، من أن طائرات بدون طيار أو لاسلكية يمتلكونها، قال أنه بطبيعة الحال سيكون هناك "حكمة" في التعامل مع الأمر، وأن ألعاب الأطفال التي تطير بالبريموت لن تندرج تحت الحظر، وأنه لن يتم إصدار أوامر للجهات القائمة على استيراد لعب الأطفال بحظرها طالما أنها لم تستخدم لأغراض إرهابية، أو متطورة بدرجة تمكنها من القيام بأمور محظورة.
 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عبد التواب يكشف عن قانون حول الطائرات اللاسلكية عبد التواب يكشف عن قانون حول الطائرات اللاسلكية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عبد التواب يكشف عن قانون حول الطائرات اللاسلكية عبد التواب يكشف عن قانون حول الطائرات اللاسلكية



ببلوزة برتقالية وعدة طبقات صوفية بنيّة صخرية

جيجي حديد تجذب الانتباه بأناقتها وكلبها في ميلانو

ميلانو ـ ريتا مهنا
تألقت عارضة الأزياء الشهيرة جيجي حديد خلال ظهورها على منصة العلامة التجارية "Tod's" في أسبوع الموضة في ميلانو، أمس الجمعة. ظهرت جيجي حديد بإطلالة انيقة جذبت انظار الحضور وعدسات المصورين، ولكن ما لفت الانتباه أكثر هو أنها كانت تحمل كلبا رائعا تحت ذراعها. وتمكنت عارضة الأزياء البالغة من العمر 22 عاما،  تحقيق تغييرات سريعة في قطع الملابس المختلفة، وبالرغم من ذلك الحفاظ على هدوء الكلب وإبقائه تحت السيطرة والمشي جنبا إلى جنب مع شقيقتها بيلا، ذات الـ21 عاما، خلال العرض القصير. ومع وجود الكلاب التي تبرز بشكل كبير في حملة خريف / شتاء 2018  للعلامة التجارية الإيطالية، كلفت جيجي بحمل كلب البولدوج الفرنسي في حين كانت ترتدي مجموعة من الطبقات التي تحمل نظام ألوان محايد. كانت جيجي ترتدي بلوزة برتقالية فوقها عدة طبقات من الصوف من اللون البني الصخري وسترة كبيرة الحجم تجمع عددا من الالوان معا، واقترن

GMT 18:23 2018 السبت ,24 شباط / فبراير

هبة إدريس تكشف عن تصميم يدوي لفساتين الزفاف
  مصر اليوم - هبة إدريس تكشف عن تصميم يدوي لفساتين الزفاف

GMT 18:37 2018 السبت ,24 شباط / فبراير

ألماني يستخدم مواد معاد تدويرها لتشييد مسكنه
  مصر اليوم - ألماني يستخدم مواد معاد تدويرها لتشييد مسكنه

GMT 08:47 2018 الجمعة ,23 شباط / فبراير

ضربة قوية لعلامة "غوتشي" في أسبوع موضة ميلانو
  مصر اليوم - ضربة قوية لعلامة غوتشي في أسبوع موضة ميلانو

GMT 08:27 2018 الجمعة ,23 شباط / فبراير

ترامب يوافق على تسليح المعلمين للتصدي لأي هجوم
  مصر اليوم - ترامب يوافق على تسليح المعلمين للتصدي لأي هجوم

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 23:53 2017 الإثنين ,03 تموز / يوليو

رولا يموت تنشر صورًا فاضحة جديدة على "فيسبوك"

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 08:04 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرونة المهبل" تُسهّل ممارسة الجنس بشكل مثير

GMT 12:21 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل مؤلمة ترويها سيدة تعدى عليها شباب في الغربية

GMT 21:12 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

رجل يرى زوجته في أوضاع مخلة للأداب مع 4 رجال

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 14:07 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

لهذا ظهرت ناهد شريف عارية تمامًا في "ذئاب لا تأكل اللحم"

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 17:39 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

سيدة قاهرية تطلب الخُلع من زوجها في ليلة الدخلة

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 05:05 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على خطوات تجديد بيانات البطاقة الشخصية "الرقم القومي"

GMT 17:52 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

السلطات الإماراتية ترفض التعليق على ترحيل أحمد شفيق

GMT 08:34 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

اكتشفي أفضل طريقة للجماع من دون حدوث حمل

GMT 14:36 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

مصري يطالب زوجته بممارسة الجنس مع صديقه في "ليلة الدخلة"

GMT 10:45 2017 الإثنين ,18 كانون الأول / ديسمبر

توقيف "جزار" اعتدى على زوجة ابنه تحت التهديد

GMT 23:28 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

الأرصاد يحذر من تقلبات جوية وأمطار اعتبارًا من الجمعة
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon