أكد لـ "مصر اليوم" أن التكفير لا يرقى إلى "الظاهرة المجتمعية"

جون طلعت يكشف تهمة سالم عبد الجليل أمام القضاء

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - جون طلعت يكشف تهمة سالم عبد الجليل أمام القضاء

النائب المصري جون طلعت
القاهرة - مينا جرجس

أكد النائب المصري شبرا وروض الفرج، جون طلعت، أن ما تجلى في الفترة الأخيرة من أفكار تكفيرية من جانب بعض الشيوخ، ليس بالظاهرة، ولكنه مجرد "تصرفات فردية" تسبّبت في خلاف وأزمة داخل المجتمع المصري بسبب انحياز كل شخص إلى عقيدته ورغبته في الدفاع عنها.

وأوضح جون طلعت، في مقابلة خاصّة  مع "مصر اليوم"، أن كل شخص له عقيدته وديانته ولابد من احترام الاختلاف حتى يتعايش أبناء الوطن الواحد بشكل آمن وسليم، لافتاً إلى أن المفهوم السائد للأسف هو انتشار ظاهرة التصنيفات داخل المجتمع، وهو ما يحتاج إلى التغيير والتعديل، بحيث يعبد كل شخص من يعبده وبالطريقة التي يراها، وفي النهاية الله هو من سيحاسبه على ذلك.

وأشار طلعت إلى أن هناك العديد من البلاغات التي قُدمت ضد الشيخ سالم عبد الجليل إلى النائب العام، ليست التهمة الحقيقية فيها ازدراء الأديان، لأنه عبّر عن وجهة نظره وعن دينه وعقيدته وفق ما يرى، ولكن التهمة الحقيقية تتمثل في تكدير السلم العام وإثارة البلبلة داخل المجتمع، لافتا إلى أن "الفكرة في التكفير هو إثارة البلبلة والقلاقل بين أبناء الشعب وهو ما يجب التصدي له"، وعما إذا كان هناك تعديل تشريعي داخل البرلمان بشأن عقوبة ازدراء الأديان، بيّن أن التشريع الموجود حاليًا واضح وصريح، بحيث يوجد قانون عقوبات واضح ومحدد يفسر قضية تكدير السلم العام ويحدد عقوبتها، مشيرًا إلى أنه وفقًا لهذا القانون تحددت جلسة لمحاكمة سالم عبد الجليل بتهمة تكدير السلم والأمن العام.

وشدّد طلعت على ضرورة تغيير الثقافة السائدة للمجتمع، ليُسمح لكل شخص أن يمارس شعائره ويعبر عن أفكاره دون الإساءة للآخر، كي يتعايش المجتمع في سلام يقوم في فكرته الأساسية على المواطنة، موضحًا أن التكفير لم ينتشر ولا يرتقي لمستوى الظاهرة، ولكنه يؤدي في النهاية إلى تصاعد الأزمة من خلال تعبئة أفكار بعض من ضعاف النفوس، الذين يهرعون خلف تلك الأفكار، فيتجهون للفكر المتطرّف التكفيري الذي يتحول من خلاله بعض الأشخاص إلى متطرّفين يقومون بعمليات تفجيرية ويهددون السلم الاجتماعي.

ولفت طلعت إلى أن فكرة عدم تقبل الآخر موجودة في كل الأديان، ففي المسيحية ينقسمون إلى طوائف مختلفة، تعتبر كل طائفة منها الأخرى غير سليمة العقيدة، وفي الإسلام ينقسم المسلمون ما بين سنة وشيعة يهاجمون بعضهم البعض، وهو ما يجب تغييره في الثقافة السائدة داخل المجتمع، محذّرًا من "انتشار ظاهرة التكفير، وقيام البعض بإثارة البلبلة داخل المجتمع من خلال الظهور عبر وسائل الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي التي يتابعها الملايين، بشكل يثير الأزمات، خاصة وأننا في مرحلة تحتاج لتكاتف أبناء الشعب الواحد، لبناء المجتمع بالصورة المثلى التي نسعى إليها".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - جون طلعت يكشف تهمة سالم عبد الجليل أمام القضاء   مصر اليوم - جون طلعت يكشف تهمة سالم عبد الجليل أمام القضاء



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - جون طلعت يكشف تهمة سالم عبد الجليل أمام القضاء   مصر اليوم - جون طلعت يكشف تهمة سالم عبد الجليل أمام القضاء



خلال عرضها لمجموعة "ماكس مارا" في إيطاليا

بيلا حديد تجذب الأنظار بملابسها السوداء الرائعة

روما ـ ريتا مهنا
ظهرت العارضة الفاتنة بيلا حديد، متألقة أثناء سيرها على المدرج، لعرض مجموعة "ماكس مارا"، لربيع وصيف 2018 في إيطاليا. وتألقت العارضة البالغة 20عامًا، بشكل غير معهود، وارتدت مجموعة سوداء أنيقة - وبدت مسرورة لجهودها أثناء الكواليس. وتألقت بيلا في إطلالة تشبة الـتسعينات، وارتدت العارضة الهولندلية الفلسطينية الأميركية المنشأ، بذلة سوداء ضيقة مكونة من بلوزه سوداء وسروال ضيق من الساتان مع معطف مطابق نصف شفاف، ويتتطاير من خلفها أثناء المشي، مضيفًا إليها إطلاله منمقة، وزينت بيلا أقدامها بصندل أسود ذو كعب عالي مما جعلها ثابتة الخطى على المنصة. ووتزينت العارضة بمكياج مشع حيث طلت شفاها باللون البرتقالي المشرق مع القليل من حمره الخدود الوردية على الوجنة، وأثبتت بيلا أنها نجمة العروض الأولى، عندما جذبت الأنظار بثباتها وخطواتها المحسوبة في عرض لا تشوبه شائبة لماكس مارا. وساعدت "بيلا" في افتتاح أسبوع الموضة في ميلانو مساء الأربعاء، واستولت على المدرج في

GMT 07:05 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

أبرز 10 علامات تجارية توجد في مهرجان التصميم 2017
  مصر اليوم - أبرز 10 علامات تجارية توجد في مهرجان التصميم 2017
  مصر اليوم - محررة تعلن تفاصيل رحلتها إلى إقليم لابي في فنلندا

GMT 02:44 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

ريهام حجاج تُصوِّر "رغدة متوحشة" أمام رامز جلال

GMT 02:38 2017 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

حورية فرغلي تكشف سبب اعتذارها عن "حكايات بنات 2"

GMT 03:12 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

أونغ سو كي تواجه مشاكل بشأن خطابها عن "الروهينغا"

GMT 06:10 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

انتشار الأفكار الحديثة خلال أسبوع الموضة في لندن

GMT 12:15 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

منافسات بين المصمّمين وحضور بارز لأرماني وفرساتشي

GMT 08:20 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

منزل "تيهاما 1" يخطف أنظار محبي الأشجار والطبيعة

GMT 08:50 2017 الخميس ,21 أيلول / سبتمبر

التخلُّص من الأورام بحرمان الخلايا من الأكسجين

GMT 11:59 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

أبحاث علمية تؤكّد تحويل الدهون الضارة إلى نافعة

GMT 10:50 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

فنسنت كاليبو يوضح خططه لإنشاء منتجع صديق للبيئة

GMT 09:09 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

"Peak District" أوّل حديقة في بريطانيا في كتاب

GMT 05:58 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

أبل تحظر الإعلانات التي تتبع المستخدمين

GMT 06:48 2017 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

"بربري" تستوحي مجموعتها من أزياء القرن الـ18
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon