أكد لـ"مصر اليوم" أن الحكومة تتجاهل أهالي سيناء

حسان ينفي تراجعه عن الاستقالة من البرلمان

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - حسان ينفي تراجعه عن الاستقالة من البرلمان

النائب غريب أحمد حسان
القاهرة _ محمد التوني

 فاجأ نواب محافظة جنوب سيناء (غريب أحمد حسان – نور سلامة أحمد – عطية موسى جبلي – سارة صالح عبد المطلب)، البرلمان المصري بتقديم استقالة مسببة، تحت عنوان تجاهل الإدارة المحلية ممثلة في المحافظة لمطالبهم، ورفض النواب التراجع عن الاستقالة قبل تنفيذ مطالبهم، بالرغم من عقد لقاء بينهم والمحافظ في مقر مجلس النواب، في حضور وكيل أول المجلس الدكتور السيد الشريف.

وكشف النائب غريب حسان، أحد النواب المستقيلين، في حوار مع "مصر اليوم"، الذي أعلن تعليق الاستقالة لحين تلبية جميع المطالب، ووقف تجاهل المحافظ والجهاز التنفيذي لطلبات أهالي جنوب سيناء، وردًا على سؤال التواصل بينهم وبين قيادات البرلمان في شأن طلب الاستقالة، كشف النائب خلال المقابلة،  تلقيهم اتصالات من رئيس المجلس الدكتور علي عبد العال، وعدد كبير من النواب، فضلاً عن وكيلي المجلس، طالبوا خلالها بالعدول عن الاستقالة، وحول اللقاء الذي جمعهم بالمحافظ ووكيل المجلس الدكتور السيد الشريف، أكد النائب أنه تم الاتفاق على تنفيذ المطالب، وحول أسباب الاستقالة الجماعية، قال النائب غريب حسان: "لا يوجد هناك تعاون على الإطلاق، من الجهاز التنفيذي في محافظة جنوب سيناء"، وبشأن المطالب الخاصة لأهالي جنوب سيناء، أوضح غريب حسان: "لأبناء جنوب سيناء مثل بقية مواطني مصر مطالب مشروعة، إلا أننا نعاني من تعنت المسؤولين، لعل أبرزها أزمة الوحدات السكنية، المحافظة تطالب كل مواطن بدفع 20 ألف جنيه مقابل الحصول على وحدة سكنية، بالرغم من الاتفاق في هذا الشأن".

وردًا على السؤال الخاص بالمشكلة الأكبر أكد النائب خلال المقابلة، أن المشكلة الأبرز هو موضوع الجنسية، الذي يثير غضب ورفض لأهالي جنوب سيناء، وحول طبيعة أزمة الجنسية أوضح: "كل مواطن سيناوي يحتاج تملك قطعة أرض في جنوب سيناء، يتطلب منه وثيقة إثبات عدم ازدواج جنسية، وهذا الأمر مطبق فقط على أهالي جنوب سيناء، بينما كل من يريد التملك في مصر كلها، لا يتم التعامل معه بهذه الطريقة، وهو الأمر الذي يسبب إهانة بالغة لأهالي سيناء".

وحول أوجه القصور في التعاون بين نواب المحافظة والمحافظ، قال: "تقدمنا بشكاوى لكل المسؤولين وصولاً إلى رئيس الحكومة، ولكن دون أدنى حل لهذه المشكلات، موضحا أنهم تقدموا ببيانات عاجلة وطلبات إحاطة إلى رئيس مجلس الوزراء، يتم إحالته إلى وزير التنمية المحلية، الذي يحليه إلى المحافظ، ومنه للجهاز الإداري، والذي هو في الأساس تكون الشكوى ضده، فيتحول إلى الخصم والحكم في الوقت نفسه، وعن إمكانية التراجع عن الاستقالة قال النائب غريب حسان خلال المقابلة: "لن نقبل بسحب الاستقالة قبل تنفيذ جميع المطالب، وأهمها إقالة السكرتير العام للمحافظة".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حسان ينفي تراجعه عن الاستقالة من البرلمان حسان ينفي تراجعه عن الاستقالة من البرلمان



GMT 02:28 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

أبو سعدة يشدّد على أنّ بيان القاهرة "أقل من المتوقّع"

GMT 02:40 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

عبدالحميد ينفي تأثر استثمارات مصر بأحداث السعودية

GMT 06:44 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

كدواني يؤكد اشتعال أزمة بعد تعثّر مفاوضات سدّ النهضة

GMT 02:30 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

وكيل إدارة المرور يكشف نظام النقاط في القانون الجديد

GMT 03:48 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

بدوي يوضح أن 53 ألف شائعة ضربت مصر في شهرين

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حسان ينفي تراجعه عن الاستقالة من البرلمان حسان ينفي تراجعه عن الاستقالة من البرلمان



لحملة الأزياء اللندنية الساخنة الجديدة

لورا ويتمور تجذب الأنظار بأكثر من إطلالة أنيقة

لندن ـ ماريا طبراني
ظهرت لورا ويتمور بإطلالة أنيقة في حملة الأزياء الساخنة الجديدة، إذ شكلت عاصفة غيرعادية للعلامة التجارية اللندنية الفاخرة "حسن حجازي". وأظهرت المذيعة التلفزيونية التي تبلغ من العمر 32 عاما منحنيات جسدها المثير في ثوب أسود رائع لإطلاق مجموعة العلامة التجارية الجديدة.  وارتدت الجميلة الأيرلندية الأصل بذلة سوداء للعلامة التجارية مطعمة بالترتر مع حزام بمشبك ذهبي على الخصر. وكشفت البدلة التي ارتدتها لورا عن جسدها الممشوق، ومنحياتها المثيرة كما أبرزت حذاءها الأنيق ذو الكعب العالي، وظهرت ويتمور في لقطة أخرى بعدسات المصورين وهي ترتدي ثوب أسود ذو أكمام من الشبك مع جزء مطعم بالترتر الأسود اللامع وتنورة سوداء، وتم تصفيف شعرها الذهبي اللامع بشكل حلقات متموجة مع مكياج هادئ وبسيط. وتم تسليط الضوء على جسدها الممشوق مرة أخرى، عنما بدلت مظهرها الأنيق بثوب أسود آخر أكثر أناقة ذو كم واحد من الشبك مع جزء من اللون الأزرق الداكن وشريط

GMT 02:43 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار
  مصر اليوم - دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار

GMT 08:32 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع ميرلو لعاشقي رياضات التزحلق على الجليد
  مصر اليوم - منتجع ميرلو لعاشقي رياضات التزحلق على الجليد

GMT 06:20 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

استطلاع رأي يُوضِّح أنّ نصف الألمان لا يريدون ميركل
  مصر اليوم - استطلاع رأي يُوضِّح أنّ نصف الألمان لا يريدون ميركل

GMT 03:29 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة "الألوان الدافئة"
  مصر اليوم - مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة الألوان الدافئة

GMT 07:38 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين
  مصر اليوم - اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين

GMT 08:11 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال
  مصر اليوم - تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال

GMT 02:52 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الرئيس الرواندي أبرز القادة الذين يخشون مصير موغابي
  مصر اليوم - الرئيس الرواندي أبرز القادة الذين يخشون مصير موغابي
  مصر اليوم - أمان السائح تُعرب عن سعادتها لاتجاهها للعمل في مجال الإعلام

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 11:48 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تعترف لزوجها بخيانتها وتتحداه أن يثبت ذلك

GMT 10:40 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

القبض على عصابة تنصب على المواطنين بحجة بيع الأثار في القاهرة

GMT 02:11 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

مسؤول في مطار القاهرة يتحرش جنسيًا بعاملة نظافة

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 03:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"منى" فصلت رأس زوجها عن جسده بعدما خدع شقيقتها المراهقة

GMT 23:52 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ضابط إسرائيلي يكشف عن فيديو نادر لحظة اغتيال السادات

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 10:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

القذف السريع عند الرجال الأسباب والعلاج وطرق الوقاية

GMT 03:56 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

فتاة تغتصب طفلًا تركته والدته أمانة لديها

GMT 04:14 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة حديثة ترصد أخطر الأوضاع الجنسية للزوجين

GMT 06:09 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

سمية الخشاب تخرج عن صمتها وترد علي منتقدي زواجها

GMT 05:13 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أسعار السمك في الأسواق المصرية الإثنين

GMT 09:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الحريري السبت في باريس والرياض تؤكد انه حر في مغادرتها

GMT 09:42 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

جنح الأزبكية تحاكم 17 متهمًا بممارسة الشذوذ الجنسي

GMT 11:49 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تراجع منتخب مصر في التصنيف الشهري لـ"فيفا" مركزًا

GMT 13:47 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدات مصر الـ16 عالميًا في مشاهدة الأفلام الإباحية

GMT 12:33 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

حكم قضائي يلزم مرتضى منصور بسداد 100 ألف دولار لممدوح عباس

GMT 02:41 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

البنوك ترفع عمولة السحب والاستعلام عن الرصيد من "ATM "
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon