كشفت لـ"مصر اليوم" فساد شركات جمع القمامة

شيرين فراج تهاجم "البيئة" وتصفها بالـ"متخبطة"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - شيرين فراج تهاجم البيئة وتصفها بالـمتخبطة

البرلمانية المصرية، شيرين فراج
القاهرة- محمد التوني

فتحت البرلمانية المصرية، شيرين فراج، النار على وزارة البيئة في الحكومة بسبب ما وصفته بالسياسات المتخبطة وعدم اتخاذ قرارات قائمة على خطط مدروسة، مضيفة في حوار خاص لـ"مصر اليوم"، أن السبب يرجع لما اقترفته الوزارة بشأن معالجتها لأزمة القمامة.
 
وبشأن طبيعة المخالفات، أوضحت فراج، خلال المقابلة، أن وزارة البيئة لديها جهاز تحت مسمى "تنظيم إدارة المخلفات"، أُنشئ عام 2015 بعد إلغاء وزارة التطوير الحضري والعشوائيات في أكتوبر/تشرين أول الماضي، واستلام وزارة البيئة لملف القمامة.
 
وأبرزت فراج، أن ذلك الجهاز استشاري وفقًا للاختصاصات المنشئ من أجلها، فليس له التنفيذ، وإنما له مجرد الاختصاص الإشرافي ووضع الإستراتيجيات فقط، وعن المسؤول عن تنفيذ ما ينتج من توصيات عن هذا الجهاز، قالت: "التنفيذ يقع على عاتق الجهاز التنفيذي الممثل في المحافظين ووزارة الإدارة المحلية".
 
وكشفت فراج، أن الجهاز على مدار عامين لم يقم بأي دور يذكر، بل إنه عبء على موازنة الدولة، وعبء على الجهاز الإداري للدولة، وساهم في تفاقم أزمة القمامة، وعن تسببه في تفاقم أزمة القمامة، أكدت أن السبب يرجع لأن الجهاز التابع لوزارة البيئة لم يقم بالدور المنوط به، وهو وضع منظومة إدارة المخلفات  في مجال القمامة، وأكبر دلالة المشكلة التي تعاني منها مصر إلى الآن، والتي لم تحل بل ولم نجد إستراتيجية من الوزير لحلها.
 
ونوهت فراج، أن وزير البيئة أعلن  في 2016 عدم التجديد لشركات القمامة، نظرًا لفشل الشركات الأجنبية، وأنه بصدد تجهيز البديل المحلي، وأن هناك مكاتب استشارية تضع تصورًا لإدارة منظومة النظافة بعد انتهاء تعاقدات الشركات الأجنبية، ويمكن الاستعانة بشركات وطنية متعددة بحيث كل شركة تتولى نظافة حيين أو ثلاثة بمساندة الهيئة في الطوارئ والمناسبات، ومن ناحية أخرى، أشارت إلى أن الوزير أعلن قبل أيام صعوبة إلغاء تجديد الشركات الأجنبية لعدم وجود بدائل محلية.
 
وبشأن الدور الذي قام به البرلمان لمواجهة ذلك الأمر، لفتت فراج، أنه منذ بدء البرلمان وتقدمت بأكثر من طلب إحاطة واقتراح برغبة ولجنة تقصي حقائق خشية الوصول إلى تلك المرحلة، وعن القرار الأفضل لمواجهة تلك الأزمات، اختتمت أنه لا حل سوى سحب الثقة من وزير البيئة، المهندس خالد فهمي.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - شيرين فراج تهاجم البيئة وتصفها بالـمتخبطة   مصر اليوم - شيرين فراج تهاجم البيئة وتصفها بالـمتخبطة



  مصر اليوم -

أثناء توجهها إلى مطعم كريج لتلتقي بعائلتها

كيندال جينر تتألق في زي مميز أظهر خصرها

لندن ـ كاتيا حداد
أطلت عارضة الأزياء كيندال جينر، في ثياب مواكب للموضة، ومستوحي من العشرينيات، أثناء توجهها إلى مطعم كريج، قبل التوجه إلى نادي Blind Dragon Club، لتلتقي ببقية عائلتها. ولم يكن محبوبها "آيساب روكي" بعيدًا عن الركب بعد أن أنهى عمله في حفلة جوائز بيت   BET Awards ، وتوجه إلى المنطقة الساخنة في هوليوود، قبل انضمامه إلى عائلة كارداشيان ليحتفل بعيد ميلاد شقيق كلوي الثالث والثلاثين، الذي ينعقد يوم الثلاثاء. وكشفت كيندال عن بطنها من خلال ارتداءها لزي ملتوي، فضلًا عن ارتداءها لبنطال جينز رياضي، والذي أبرز جمال ساقيها الممشوق، وأكملت إطلالتها بزوج من الأحذية الوردية والتي تتميز بكعب مذهل.  وارتدى روك سترة سوداء فوق تي شيرت أبيض، مدسوسا في بنطلون من تصميم ويستنغهاوس، وأكمل إطلالته بزوج من أحذية نايك ذات الألوان الأسود والأحمر والأبيض الكلاسيكية، كما قام بعمل ضفائر ضيقة لشعره، وأمسك بحقيبة معدنية فضية أنيقة على الكتفين.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - شيرين فراج تهاجم البيئة وتصفها بالـمتخبطة   مصر اليوم - شيرين فراج تهاجم البيئة وتصفها بالـمتخبطة



F

GMT 05:45 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

فنادق "ريتز كارلتون" تعلن عن تصميمات ليخوت فاخرة
  مصر اليوم - فنادق ريتز كارلتون تعلن عن تصميمات ليخوت فاخرة
  مصر اليوم - حامد العقيلي يكشف شروط الملاحة النهرية لمراكب العيد

GMT 07:08 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

روسيا تهدد بمنع تطبيق المراسلة "تيلغرام"
  مصر اليوم - روسيا تهدد بمنع تطبيق المراسلة تيلغرام
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 04:38 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

اكتشاف حمالة صدر داخلية تساند "إعادة بناء الثدي"
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon