الخبير التونسي معز الجودي لـ"مصر اليوم":

الحكومة الجديدة لن تنقذ الاقتصاد من الانهيار

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الحكومة الجديدة لن تنقذ الاقتصاد من الانهيار

تونس ـ زهار الجربوعي

أكد الخبير الاقتصادي التونسي معز الجودي أن الحكومة الجديدة لا تختلف عن حكومة حمادي الجبالي السابقة ولا تقدر على تغيير الواقع الاقتصادي المنهار باعتبار أنها تفتقد للكفاءات والآليات اللازمة لإنقاذه، منتقدا تعيين عبد الوهاب معطر وزيرًا للتجارة بعد فشله في وزارة التشغيل.

وكشف الخبير الاقتصادي التونسي في حديث مع "العرب اليوم" أن نسبة التضخم الحقيقية بلغت 10% وهي تقارب ضعف النسبة المعلن عنها من السلطات الرسمية، مشيرًا إلى أن ذلك يأتي بعدما حقق مؤشر بورصة تونس للأوراق المالية "تونندانكس" انتعاشة بعد الإعلان عن الحكومة الجديدة بقيادة علي العريض، موضحًا أن المنظمة التونسية للدفاع عن المستهلك دعت إلى الاحتجاج أمام المجلس التأسيسي التونسي في 15 مارس/اذار القادم لمطالبة الحكومة بالتراجع عن الزيادة الأخيرة في أسعار المحروقات. واعتبر الجودي أن الحكومة الجديدة التي أعلن عنها رئيسها علي العريض، لن تغير شيئًا من الخارطة الاقتصادية للبلاد التي تعيش انهيارا أكدته المؤشرات السلبية التي تحف بها، على غرار ارتفاع نسبة المديونية التي قاربت نسبة 50 %إلى جانب الارتفاع الفاحش في أسعار المحروقات والمواد الأساسية . وكشف الخبير الاقتصادي أن الرقم الحقيقي لنسبة التضخم في تونس قد بلغ 10% وهو ما يقارب ضعف النسبة التي أعلنت عنها السلطات الرسمية التي قالت إنها في حدود 5.8%، مشددا على أن رئيس المعهد التونسي للإحصاء يدرك جيدا أن النسبة التي أصدرها المعهد تفتقر للدقة، لأنها لا تعتمد أساليب متطورة في قياس معدل التضخم. وانتقد الخبير الاقتصادي تشكيلة الحكومة الجديدة التي أعلن عنها رئيسها علي العريض ، متسائلا عن جدوى تعيين عبد الوهاب معطر(محامي)، على رأس وزارة التجارة رغم فشله كوزير للتشغيل، معتبرا أنه يفتقد للآليات والتقنيات التي تخول له إصلاح قطاع التجارة وتطويره، مشيرا إلى أن الاسم الأكثر كفاءة هو وزير الصناعة مهدي جمعة باعتباره صناعيا ويملك خبرة في المجال الاقتصادي. وأضاف الجودي أن المشكلة ليست في أسماء الوزراء ولكن في كفاءاتهم وبرامجهم، معتبر أن الحل في الوقت الراهن يتمثل في حكومة كفاءات مصغرة لا تتجاوز 15 وزيرًا، مع تحديد خريطة طريق واضحة لبرنامج عمل الحكومة المقبلة، وبخاصة المواعيد النهائية للانتخابات الرئاسية والتشريعية ومما من شأنه إزالة الضبابية السياسية وطمأنة المستثمرين وتهدئة المؤشرات الاقتصادية. ودعا الخبير الاقتصادي التونسي إلى صياغة برنامج إنقاذ يكثف الدعم والإحاطة بالمؤسسات الصغرى ويحميها من الإفلاس ، إلى جانب إصلاح منظومة الضرائب و الضمان الاجتماعي والمؤسسة البنكية والمالية وتطوير مجلة الاستثمار. وبشأن الزيادة الأخيرة في أسعار المحروقات التي أعلنت عنها الحكومة، أكد الجودي، أنها لم تكن مدروسة، مشيرا إلى أن الوقت غير ملائم لمثل هذه الزيادة التي من شأنها إثقال كاهل المواطن وتدمير طاقته الشرائية ، علاوة على تكبيل المؤسسات والاقتصاد، بما أن النفط يعتبر مادة أساسية في العديد من القطاعات الصناعية والاقتصادية. وفيما يتعلق بالانتعاشة الأخيرة التي شهدتها البورصة التونسية عقب الإعلان عن تشكيل الحكومة الجديدة، أكد الجودي أن تشكيل الحكومة ساهم في إعادة جزء من الثقة و إدخال تحسن طفيف على مؤشر البورصة ، مشيرًا إلى أن هذا التحسن لن يستمر على المدى القصير والمتوسط والطويل لأن الأمور السياسية مازالت على حالها.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحكومة الجديدة لن تنقذ الاقتصاد من الانهيار الحكومة الجديدة لن تنقذ الاقتصاد من الانهيار



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحكومة الجديدة لن تنقذ الاقتصاد من الانهيار الحكومة الجديدة لن تنقذ الاقتصاد من الانهيار



مع زوجَ من الصنادل السوداء ذات الكعب العالي

ويني هارلو تخطف الأنظار وتواصل تحدي مرض البهاق

لندن ـ ماريا طبراني
ظهرت عارضة الأزياء الكندية ويني هارلو، بإطلالة أنيقة ومثيرة في إحدى النوادي الليلة بالعاصمة البريطانية لندن، وفقًا لما نشرته صحيفة "ديلي ميل"، حيث واصلت تحدي مرض البهاق، فارتدت ثوبًا مستوحى من زي الجيش والذي ظهر خلال أسبوع الموضة في لندن في مجموعة العلامة الشهيرة "مياو مياو" لعام 2018. وأبرزت هارلو البالغة من العمر 23 عاما، والتي اشتهرت في البرنامج التليفزيوني الأميركي America's Next Top Model - في موسمه الـ21، بأزيائها القصيرة ساقيها النحيلتين واللتين ظهرتا بشكل مثالي بالرغم من بقع البهاق، كما أضافت حزامًا مربوطًا على الخصر، وأكملت إطلالتها بمعطف طويل من الفرو من نفس اللون ليغطي جسدها من الخلف، وانتعلت زوجَا من الصنادل السوداء ذات الكعب العالي، مضيفة المكياج الناعم وتاركة شعرها منسدلا بطبيعته على ظهرها وكتفيها. يًذكر أن ويني هارلو تتمتع بأيام حافلة بالعمل منذ بدء أسبوع الموضة في لندن، وهو الأسبوع الثاني من شهر الموضة،

GMT 09:31 2018 الأربعاء ,21 شباط / فبراير

تعرف على أغرب وأطرف مكاتب البريد حول العالم
  مصر اليوم - تعرف على أغرب وأطرف مكاتب البريد حول العالم

GMT 07:27 2018 الأربعاء ,21 شباط / فبراير

نتنياهو يواجه اتهامات بمحاولة مستشاره رشوة قاضية
  مصر اليوم - نتنياهو يواجه اتهامات بمحاولة مستشاره رشوة قاضية

GMT 05:37 2018 الأربعاء ,21 شباط / فبراير

مردوخ يضاعف فترة تشغيله لسكاي نيوز ويُثير المخاوف
  مصر اليوم - مردوخ يضاعف فترة تشغيله لسكاي نيوز ويُثير المخاوف

GMT 07:08 2018 الثلاثاء ,20 شباط / فبراير

مصنع " شانيل " يستخدم أقمشة التويد في الملابس
  مصر اليوم - مصنع  شانيل  يستخدم أقمشة التويد في الملابس

GMT 07:37 2018 الثلاثاء ,20 شباط / فبراير

أفضل المناطق السياحية التي يُنصح بالذهاب إليها
  مصر اليوم - أفضل المناطق السياحية التي يُنصح بالذهاب إليها
  مصر اليوم - أبرز النصائح للخروج بأفكار تسويقية جديدة للعقارات

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 23:53 2017 الإثنين ,03 تموز / يوليو

رولا يموت تنشر صورًا فاضحة جديدة على "فيسبوك"

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 12:21 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل مؤلمة ترويها سيدة تعدى عليها شباب في الغربية

GMT 08:04 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرونة المهبل" تُسهّل ممارسة الجنس بشكل مثير

GMT 21:12 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

رجل يرى زوجته في أوضاع مخلة للأداب مع 4 رجال

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 14:07 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

لهذا ظهرت ناهد شريف عارية تمامًا في "ذئاب لا تأكل اللحم"

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 17:39 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

سيدة قاهرية تطلب الخُلع من زوجها في ليلة الدخلة

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon