حال عدم وجود الورقة والقلم لحفظها

استخدام القبضة في تخزين البيانات واستدعائها

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - استخدام القبضة في تخزين البيانات واستدعائها

استخدام القبضة في تخزين البيانات واستدعائها
 لندن ـ ماريا طبراني

 لندن ـ ماريا طبراني يمكن القيام بممارسات عدة لتذكر الأشياء أو استدعاء الأحداث من الذاكرة، إلا أن أحدث الدراسات بهذا الصدد أكدت أن إحكام القبضة من الممكن أن يساعد على تذكر الأشياء وأوضحت الدراسة أن إحكام القبضة اليمنى على كرة مطامية أو من دون كرة يساعد على تسجيل الأحداث والأشياء وغير ذلك من البيانات في الذاكرة، بينما يساعد إحكام القبضة اليسرى على استدعاء ما تم تخزينه في الذاكرة.وأضافت الدراسة أن حركة الكف انقباضًا وانبساطًا مع الإمساك بكرة مطاطية تنشط بعض المراكز في المخ، هي المراكز المسئولة عن تخزين واستدعاء الذكريات. ويرجح الباحثون أن هذه الطريقة تتسم بقدر كبير من الكفاءة، حيث تساعد الشخص على تخزين الأشياء في الذاكرة واستدعائها حال عدم وجود وسيلة لتخزينها مثل الورقة والقلم أو الهاتف الجوال، حيث يمكن اللجوء إلى قبض الكف الأيمن لتخزين المعلومة والأيسر لاستدعاء المعلومة مثل أرقام الهاتف أو قائمة التسوق.ويمكن من خلال استخدام هذه الطريقة التوصل إلى تخزين حوالي 72 كلمة في الذاكرة، من بينها أرقام وعناصر وغيرها من الأشياء اعتمادًا على طريقة القبضة من خلال قبض وبسط الكف الأيمن للتخزين والأيسر للاستدعاء.تم اختبار الطريقة الجديدة من خلال تجربة عملية تضمنت عدد من المشاركين استخدم بعض منهم اليد اليسرى فقط بينما استخدم البعض الآخر اليد اليمنى بينما استخدمت المجموعة الثالثة اليد اليمني انقباضًا وانبساطًا عند الرغبة في تخزين المعلومة واليد اليسرى عند استدعائها. أما المجموعة الرابعة، ففعلت عكس ما فعلته المجموعة الثالثة وأمسكت بالكرة بينما أمسك أعضاء المجموعة الخامسة من دون الضغط عليها. سجلت نتائج التجربة أن أعضاء المجموع الثالثة كانوا الأكثر تذكرًا بينما جاءت المجموعة التي استخدمت اليد اليمنى في المركز الثاني. وتقدمت المجموعة التي أمسكت بالكرة المطاطية على المجموعة التي استخدمت اليد اليسرى فقط في تذكر الكلمات.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - استخدام القبضة في تخزين البيانات واستدعائها   مصر اليوم - استخدام القبضة في تخزين البيانات واستدعائها



  مصر اليوم -

​خلال افتتاح بوتيك لوس أنجلوس بحضور النجوم

بوبي ديليفينجن ترتدي فستانًا مثيرًا في احتفال "بالمان"

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى
ظهرت عارضة الأزياء بوبي ديليفينجن، البالغة من العمر 31 عاما، في آخر احتفال لدار أزياء "بالمان" الشهير في بيفرلي هيلز في ولاية كاليفورنيا الخميس الماضي. وتحتفل العلامة التجارية بافتتاح بوتيك لوس أنجلوس بحضور عدد من النجوم أبرزهم كيم كاردشيان. وبدت بوبي ديليفينجن المعروفة بلياقتها البدنية والتي تظهر في مجموعة أزيائها الجريئة، مرتدية فستانا مثيرا من خيوط الذهب المعدني والخيوط الفضية المتشابكة معا لتشكّل مربعات صغيرة بشبكة تكشف عن بعض أجزاء جسدها وملابسها الداخلية السوداء عالية الخصر وهو ما أضفى عليها إطلالة جريئة ومثيرة. ويظهر الفستان القصير الذي يصل إلى فوق الركبة، ساقيْها الممشوقتين مع زوج من صنادل "سترابي" السوداء ذات كعب. واختارت بوبي تسريحة بسيطة لشعرها الأشقر إذ انقسم إلى نصفين لينسدل على كتفيها وظهرها، وأضافت بعضا مع أحمر الشفاه الجريء، كما أمسكت بيدها حقيبة سوداء صغيرة لتكمل إطلالتها الجذابة والأنيقة.  كما التقتت الصور مع مصمم الأزياء والمدير

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - استخدام القبضة في تخزين البيانات واستدعائها   مصر اليوم - استخدام القبضة في تخزين البيانات واستدعائها



F
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon