هدوء حذر في معان بعد ليلة من الاشتباكات المسلحة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - هدوء حذر في معان بعد ليلة من الاشتباكات المسلحة

عمان: ايمان أبو قاعود

ساد الهدوء الحذر مدينة معان, جنوب العاصمة الأردنية, صباح اليوم الخميس, بعد ليلة من الشغب المسلح والاشبتاكات بين الأهالي والأجهزة الأمنية, نتج عنها حرق للأبنية والممتلكات والإطارات نفذها الأهالي وتبادل لإطلاق النار بينهم وبين قوات الأمن. واحتج أهالي معان, على السياسة الأمنية التي تتبعها الأجهزة الأمنية في التعامل مع أهالي المدينة والحملات الأمنية التي وصفوها بالهمجية, بعد مقتل أحد أبناء معان بعد أن نفذ الأمن العام حملة اعتقالات لضبط مطلوبين قبل يومين. وأصدر وجهاء المدينة بياناً شديد اللهجة إلى الحكومة الأردنية  بعد عقدهم للقاء تشاوري, في منزل الوزير الأسبق أحمد العقايلة, يتهمون فيه الحكومة الأردنية بظلمهم وإستفزاز الأهالي بحملاتهم الأمنية الظالمة, مطالبين بإيجاد حلول لتعامل الأجهزة الأمنية في المدينة. وطالب حزب جماعة العمل الإسلامي بتقدير الموقف وتجب أي صدام يزيد من الإحتقان بين الأجهزة الأمنية والأهالي وافساح المجال أمام الحوار المسؤول مع وجهاء المحافظة وبمشاركة مع الشخصيات الوطنية والجهات الشعبية, مؤكدين على أن المعالجات السياسية الحكيمة دليل على ثقة المسؤولين وقوة الدولة وهيبتها واما اللجوء إلى القمع والعنف ومواجهة الشعب بالحل الأمني مؤشر على الضعف والعجز وضيق الأفق. وشددوا على ضرورة  إيجاد حل  شامل في مدينة معان واستمرارها يؤكد على ضرورة البحث عن حلول شاملة تبدأ بالاستماع والحوار واقرار مشاريع تنموية واقتصادية واجتماعية ودينية. ولم يصدر أي بيان حكومي رسمي حول الأحداث في مدينة معان, سوى ما تناقلته وسائل الأعلام المحلية على لسان وزير الداخلية الأردني حسين المجالي, بأن الحكومة لن  تتهاون مع أي من مثيري الشغب في أي من المدن الأردنية. وكانت مدينة معان جنوب العاصمة الأردنية عمان, شهدت عصيان مدني بعد أن أغلقت الدوائر الرسميه والمدارس الحكوميه والمحلات التجاريه أعمالها, أمس الاربعاء, كما أعلن رئيس بلدية معان الحداد لمدة ثلاث أيام. ويأتي هذا العصيان "بحسب الأهالي", بعد الإنفلات الأمني "كما أسموه" من بعض الخارجين عن القانون. وأنتقد الأهالي الحملة التي نفذتها الأجهزة الأمنية, عصر الثلاثاء, كانت عنيفة وإستفزازية للأهالي, واصفين الحملة الأمنية بأنها "إفراط بإستخدام القوة" وذهب ضحيتها شاب يبلغ من العمر 20عاماً. وشهدت المدينة حالة من الشغب وحرق للمركبات وإشعال للإطارات بعد إجراء مراسم دفن الشاب قصي الإمامي, حيث إتهم الأهالي الأمن بقتله ورفضوا إستلام جثته في البداية إلا أن بعد تدخل وجهاء المدينة وإقناع أهله بإستلامه. فيما حذر النائب عن مدينة معان عوض كريشان, خلال جلسة النواب, مساء الأربعاء, أن الأمور اذا خرجت عن السيطرة في مدينة معان فمن الصعب السيطرة عليها, مطالباً ببسط سيطرة القانون وهيبة الدولة في المدينة. وكانت قوة أمنية نفذت حملة لإعتقال المطلوبين والخارجين عن القانون, مساء الثلاثاء, وشملت تبادل لإطلاق النار بين الأهالي وحملة إعتقالات نفذها الأمن, ونتج عن إطلاق النار مقتل شاب أصيب أثناء تبادل إطلاق نار بين الأمن والمطلوبين. وأوضح مصدر أمني أنه في حوالي الساعة السادسة مساء الثلاثاء  إثر قيام دوريات الأمن بواجبها بفتح طريق تم إغلاقه من قبل 100 - 150 شخص بادر مسلحون بإطلاق أعيرة نارية من مركبة باتجاه الدورية ما دعاها للرد بالمثل. ونتج عن الاشتباك إصابة أحد الأشخاص حيث تم إسعافه الى المستشفى وما لبث أن فارق الحياة, فيما تم القاء القبض على الأشخاص الذين تواجدوا في المركبة وحجز مركبتهم وضبط سلاح ناري. وفي سياق متصل إتهمت عضو مجلس النواب الأردني إنصاف الخوالدة, الأمن العام بتواطئه مع الخارجين عن القانون, خلال إنعقاد جلس مجلس النواب, الثلاثاء, موجهة حديثها إلى وزير الداخلية الأردني حسين المجالي. وأضافت أن عدد من المواطنين في جنوب الأردن يتعرضون لهجوم من قبل فئة وصفتها بالخارجة عن القانون بين الفينة والأخرى, وكان أخرها تعرض آلية عسكرية للدرك, مساء الأحد, لإعتداء مسلح نجم عنه إصابات في صفوف الدرك حالة أحدهم حرجة. فيما اكد رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة, على احترامه وتقديره لمدينة معان ورجالها مشددا على رفضة توجيه أي إتهامات للأمن العام . يشار إلى أن  طاقم دورة تابع لقوات الدرك, مساء الأحد, تعرض إلى إطلاق عيارات نارية من سلاح أتوماتيكي, أثناء قيامهم بالواجب الرسمي أمام محكمة بداية معان جنوب العاصمة الأردنية عمان,  من قبل مجموعة من الخارجين عن القانون,  مما أدى إلى إصابة فردين من طاقم الدورية أحدهما إصابته متوسطة والأخر تم نقله إلى مستشفى  مدينة الحسين الطبية  بواسطة طائرة تابعة للسلاح الجو الملكي وحالته العامة حرجة.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هدوء حذر في معان بعد ليلة من الاشتباكات المسلحة هدوء حذر في معان بعد ليلة من الاشتباكات المسلحة



GMT 19:07 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

مسح شامل لشارع العقارات الثلاثة المنهارة في روض الفرج

GMT 16:48 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

سامح شكري يرأس الوفد المصري في قمة منظمة التعاون الإسلامي

GMT 16:31 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

البابا تواضروس يعود إلى القاهرة من رحلته العلاجية

GMT 15:29 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

توقيف المتهمين بالسطو على محطة بترول في السويس

GMT 10:17 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

الجنايات المصرية تحاكم 213 متهمًا في "أنصار بيت المقدس"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هدوء حذر في معان بعد ليلة من الاشتباكات المسلحة هدوء حذر في معان بعد ليلة من الاشتباكات المسلحة



كشفت أنها خضعت لتدريبات فنون الدفاع عن النفس

لوبيتا نيونغو تمارس "اليوغا" على غلاف مجلة "فوغ"

واشنطن ـ رولا عيسى
خضعت الممثلة الكينية الحائزة على جائزة "الأوسكار"، لوبيتا نيونغو، لجلسة تصوير خاصة لصالح مجلة "فوغ" الشهيرة والتي من المقرر عرضها على غلاف العدد الجديد الصادر في يناير/تشرين الثاني. وأشارت الممثلة التي تبلغ من العمر 34 عاما إلى كيفية حصولها على شكل خاص لجسمها وذلك في معرض حديثها عن فيلمها المقبل "Black Panther"، وكشفت نيونغو، التي تظهر في صور الغلاف وهي تمارس "اليوغا"، أنها خضعت لتدريب مختلط في فنون الدفاع عن النفس، وقضت ما يصل إلى أربع ساعات يوميا لمدة ستة أسابيع في معسكر مع زملائها. وتلعب الممثلة الكينية المكسيكية، في الفيلم المقبل، دور ناكيا، وهي حارس شخصي، وتدور أحداث الفيلم في إطار تشويقي حول شخصية "تشالا" والذي يحاول الدفاع عن مملكته والتي تسمي "واكندا"، من مجموعة من الأعداء داخل وخارج البلاد، والفيلم من بطولة شادويك بوسمان، لوبيتا نيونجو، مايكل بي جوردن، مارتن فريمان، فوريست ويتكر، القصة مستوحاة من

GMT 03:04 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تكشف أنّ أزياء الشتاء للمرأة الممتلئة "أنوثة"
  مصر اليوم - أسماء عبد الله تكشف أنّ أزياء الشتاء للمرأة الممتلئة أنوثة

GMT 06:57 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أفضل المنازل على موقع Airbnb لقضاء عطلة مذهلة
  مصر اليوم - أفضل المنازل على موقع Airbnb لقضاء عطلة مذهلة

GMT 07:15 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

القطع الفنية تزين صالة كبار الزوار في "نيت جيتس"
  مصر اليوم - القطع الفنية تزين صالة كبار الزوار في نيت جيتس
  مصر اليوم - فائز السراج يؤكّد وجود أطراف تحاول تعطيل الانتخابات الليبية

GMT 03:13 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

إيمان رياض تكشف سرّ نجاح "من القلب للقلب" وتروي ذكرياتها
  مصر اليوم - إيمان رياض تكشف سرّ نجاح من القلب للقلب وتروي ذكرياتها

GMT 08:55 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

الأزياء المطرزة تطغى على عالم الموضة موسم 2018
  مصر اليوم - الأزياء المطرزة تطغى على عالم الموضة موسم 2018

GMT 08:05 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

ساحة تاون هول تتحول إلى سوق لهدايا أعياد الميلاد
  مصر اليوم - ساحة تاون هول تتحول إلى سوق لهدايا أعياد الميلاد

GMT 05:10 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

أردنيات يطوعن جلود الماعز لإنتاج الصناديق
  مصر اليوم - أردنيات يطوعن جلود الماعز لإنتاج الصناديق

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 05:05 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على خطوات تجديد بيانات البطاقة الشخصية "الرقم القومي"

GMT 17:52 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

السلطات الإماراتية ترفض التعليق على ترحيل أحمد شفيق

GMT 06:26 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل اتهام قاصر لسائق "توك توك" بهتك عرضها في الهرم

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 19:37 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الحكومة المصرية تبحث مقترح كتابة الأسعار على علب السجائر

GMT 04:34 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تنظيم "بيت المقدس" يعلن مسؤوليته عن حادث مسجد الروضة

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon