استقالة جماعيَّة لـ"مجلس مفوضيَّة الانتخابات" العراقي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - استقالة جماعيَّة لـمجلس مفوضيَّة الانتخابات العراقي

بغداد- نجلاء الطائي

قدَّم أعضاء مجلس المفوضين في المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، الثلاثاء، "استقالة جماعية إلى رئيس المجلس؛ بسبب ما قالوا عنه تعرضهم لضغوط من قِبل مجلس النواب والسلطة القضائية لتطبيق قرارات متقاطعة". ومن شأن تلك الخطوة توجيه ضربة للمساعي التي تبذلها المفوضية لإجراء الانتخابات البرلمانية في موعدها المقرر في 30 نيسان/أبريل المقبل. وأكَّدت المفوضية في بيان تلقى "مصر اليوم" نسخة منه، أنه "في الوقت الذي تقترب فيه المفوضية من استكمال استعداداتها كافة للاستحقاق الانتخابي المقبل بعد أن قطعت أشواطًا مُتقدِّمة في انجاز تلك الاستعدادات، تجد المفوضية اليوم ذاتها أمام التزام تأريخي مهم، يتمثل في ضرورة المحافظة على استقلاليتها وحياديتها ووقوفها على مسافةٍ واحدة من الجميع"، مضيفة أن "مجلس المفوضين أقسم على العمل بنزاهة وحيادية والالتزام بمبادئ الدستور والقوانين النافذة". ولفتت المفوضية، في بيانها، إلى أنها "تتعرض لضغوطات كبيرة جدًّا نابعة من التنازع بين السلطتين التشريعية والقضائية في طبيعة القرارات الصادرة من كل جهة، والمتعلقة بتفسير الفقرة (3) من المادة (8) من قانون الانتخابات رقم (45) للعام 2013، حيث تلزم كل جهة المفوضية من تطبيق قراراتها على الرغم من تعارضها مع قرار الجهة الأخرى". وأضافت المفوضية، أنها "لا تريد أن تكون طرفًا في أي نزاع، وللخروج من تلك الحلقة المفرغة، فإن أعضاء مجلس المفوضين اتخذوا قرارًا بتقديم استقالاتهم بصورة جماعية إلى رئيس مجلس المفوضين". وأشارت إلى أن "الأعضاء المستقيلين في انتظار موافقة رئيس المجلس إذا استمر هذا الضغط، ولم يتم وضع حل نهائي لهذا الموضوع، حفاظًا على استقلالية المؤسسة، وانسجامًا مع المبادئ المهنية التي عمل عليها منذ تأسيس المفوضية وحتى الآن". وكان مجلس النواب العراقي رفض قرارات القضاء بإبعاد مرشحين عن الانتخابات من بينهم سياسيون بارزون مناوئون لسياسات رئيس الحكومة نوري المالكي. وطالب البرلمان بإعادة المستبعدين لخوض الانتخابات المقبلة إذا لم تكن صادرة بحقهم أحكام قطعية من القضاء تدينهم بارتكاب جرم يتعارض مع شرط حسن السيرة والسلوك المطلوب توفره في المرشح، بينما اتهم خصوم المالكي القضاء بالخضوع للحكومة لإبعادهم من خوض الانتخابات المقبلة بعد استبعاد عدد منهم بجريرة عدم توفر شرط حسن السيرة والسلوك، كما يواجه المالكي اتهامات بالتفرد بالسلطة والسير بالبلاد نحو الدكتاتورية مع سعيه للحصول على ولاية ثالثة في الانتخابات المقبلة، وأن إبعاد الخصوم يقربه من تحقيق مبتغاه.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

استقالة جماعيَّة لـمجلس مفوضيَّة الانتخابات العراقي استقالة جماعيَّة لـمجلس مفوضيَّة الانتخابات العراقي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

استقالة جماعيَّة لـمجلس مفوضيَّة الانتخابات العراقي استقالة جماعيَّة لـمجلس مفوضيَّة الانتخابات العراقي



أبرزت ملامحها الفاتنة بمكياج ناعم وأحمر شفاه فاتح

بيكهام أنيقة ببلوزة ذهبية وسروال وردي في لندن

لندن ـ ماريا طبراني
نشرت صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، صورأ جديدة لفيكتوريا بيكهام مصممة الأزياء البريطانية الشهيرة، هذا الأسبوع أثناء توقفها في أحد متاجرها الخاصة للأزياء في دوفر ستريت بلندن. وظهرت فيكتوريا التي تدير خط الأزياء الخاص بها، أثناء تجولها عبر طريق لندن لدخول المكان، ورُصدت مغنية البوب ذات الـ43 عاما، بإطلالة أنيقة ومميزة، حيث ارتدت سروالا ورديا، وبلوزة ذهبية مصممة خصيصا ذات رقبة عالية، وأضافت حقيبة صغيرة حمراء من مجموعتها الخاصة وضعتها تحت ذراعها، وأكملت فيكتوريا بيكهام إطلالتها بنظارة شمسية سوداء، مع أقراط خضراء، وقد أبرزت ملامحها الفاتنة بمكياج ناعم مع لمسة من أحمر الشفاه الوردي اللامع. ويُذكر أن فيكتوريا بيكهام ظهرت في عطلة نهاية الأسبوع وهي نائمة على الأريكة تحت البطانية، بعد قضاء يوم عائلي طويل في ساحة التزلج يوم السبت، وكانت في حالة لايرثى لها، بعد قضاء يوم طويل مع طفلتها هاربر، البالغة من العمر 6 سنوات، في تعلم

GMT 07:17 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

موضة جينز التسعينات تطغى على شتاء 2018
  مصر اليوم - موضة جينز التسعينات تطغى على شتاء 2018

GMT 09:05 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

مناطق سياحية تجعل ماليزيا من أكثر الوجهات رواجًا
  مصر اليوم - مناطق سياحية تجعل ماليزيا من أكثر الوجهات رواجًا

GMT 06:31 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

بوتين ينفي شائعات تواطأ ترامب مع روسيا
  مصر اليوم - بوتين ينفي شائعات تواطأ ترامب مع روسيا

GMT 06:05 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

أميركا تلغي الحماية على الإنترنت المفتوح
  مصر اليوم - أميركا تلغي الحماية على الإنترنت المفتوح

GMT 03:10 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

ليندا هويدي تشدد على ضرورة الابتعاد عن الملابس الفضفاضة
  مصر اليوم - ليندا هويدي تشدد على ضرورة الابتعاد عن الملابس الفضفاضة

GMT 08:49 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

افتتاح فنادق خاصة بالتزلج في جبال الألب الشتاء الجاري
  مصر اليوم - افتتاح فنادق خاصة بالتزلج في جبال الألب الشتاء الجاري

GMT 09:03 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

إليك أفضل سبعة متاجر خاصة بهدايا عيد الميلاد
  مصر اليوم - إليك أفضل سبعة متاجر خاصة بهدايا عيد الميلاد

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 05:05 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على خطوات تجديد بيانات البطاقة الشخصية "الرقم القومي"

GMT 17:52 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

السلطات الإماراتية ترفض التعليق على ترحيل أحمد شفيق

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:26 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل اتهام قاصر لسائق "توك توك" بهتك عرضها في الهرم

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 19:37 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الحكومة المصرية تبحث مقترح كتابة الأسعار على علب السجائر

GMT 04:34 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تنظيم "بيت المقدس" يعلن مسؤوليته عن حادث مسجد الروضة

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon