مقتل شخص وإصابة اثنين في اشتباكات في الإسكندرية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مقتل شخص وإصابة اثنين في اشتباكات في الإسكندرية

الإسكندرية – هيثم محمد وأحمد خالد

قُتل شخص إثر إصابته بطلق ناري في الرقبة، خلال اشتباكات بين الأهالي والأمن من جهة، وأنصار "الإخوان المسلمين" من جهة أخرى، في الإسكندرية، وأصيب طفل وآخر بأعيرة خرطوش. وأكَّد مصدر طبي في مستشفى إبراهيم عبيد، أنها "استقبلت 3 أشخاص خلال اشتباكات منطقة السيوف، شرق الأسكندرية، وبمعاينة الأطباء لأحدهم ويدعي عبدالرحمن مصدق، تبين وفاته، وقرَّر ذويه نقله إلى مشرحة الإسعاف"، مضيفًا أنه "تم استقبال طفل يدعي عمرو محمد (12 عامًا)، مصابًا بخرطوش في الذراع الأيسر، وآخر مجهول الهوية، مصاب بخرطوش في الظهر، في اشتباكات اندلعت بين أهالي منطقة السيوف شرق الإسكندرية، وأنصار جماعة "الإخوان المسلمين"، وأخرى بين الأمن و"الإخوان" في منطقة البيطاش، غرب المدينة". وانطلقت 5 مسيرات لأنصار "الإخوان" في الأسكندرية، بعد صلاة الجمعة، لمناهضة ما وصفوه بـ"الانقلاب العسكري"، تحت شعار، "لن يحكمنا فاسد"، وتحركت من أمام مسجد الفرقان في منطقة السيوف، ومسجد النحاس، في حجر النواتية، شرق المدينة، وثلاث أخرى في غرب المدينة، في منطقة الورديان، وبرج العرب، والعجمي، ورفع المشاركون فيها علامات "رابعة العدوية" الصفراء، وصور الرئيس المعزول، محمد مرسي، ومرددين هتافات معادية للقائد العام للقوات المسلحة، ووزير الدفاع، المشير عبدالفتاح السيسي. وتسبَّبت هتافات "الإخوان" المناوئة للقوات المسلحة، وغلقهم الطرق، في نشوب الاشتباكات بينهم وبين أهالي المنطقة، وتبادل الطرفان التراشق بالحجارة، كما استخدم شباب "الإخوان" الألعاب النارية، وسمع دوي طلقات خرطوش في الاشتباكات، وتحولت المنطقة إلى حرب شوارع، وهربت الفتيات المشاركة في المسيرة إلى الشوارع الجانبية. ووصلتْ قوات الأمن إلى مكان الاشتباكات، وشاركت الأهالي في مطاردة "الإخوان"، بينما أكَّد مدير مباحث الأسكندرية، اللواء ناصر العبد، أن "قوات الأمن ألقت القبض على 10 من "الإخوان" في منطقة السيوف، بحيازتهم أسلحة ومنشورات". وأضاف العبد، أنه تم ضبط عدد منهم في منطقة البيطاش، لكن جاري فحصهم في مديرية أمن الأسكندرية، حيث نشبت اشتباكات بين قوات الأمن وأنصار "الإخوان"، في المنطقة، وذلك أثناء فض المسيرة، وسادت حالة من الكر والفر في المنطقة". ونظَّم ما يسمى بـ"التحالف الوطني لدعم الشرعية" في الأسكندرية، صباح الجمعة، مسيرة صباحية في مدينة برج العرب الجديدة، غرب المحافظة، رفضًا لثورة 30 حزيران/يونيو، وتأييدًا للمعزول محمد مرسي، ورفضًا لمحاكمته. وشارك العشرات من أنصار "الإخوان"، في سلاسل بشرية على جابني مدخل مدينة برج العرب، ورفعوا خلالها لافتات كتب عليها "نحن لن نستعبد بعد اليوم، تحية للرئيس البطل، الظلم ظلمات يوم القيامة، لن نركع إلا لله"، كما رفعوا إشارات "رابعة العدوية"، وصور الرئيس المعزول، محمد مرسي، منددين بمحاكمته، ومطالبين بالإفراج عن المعتقلين، والقصاص لضحايا التظاهرات. وردد المشاركون عددًا من الهتافات منها؛ "الداخلية بلطجية"، و"الانقلاب هو الإرهاب"، و"يسقط يسقط حكم العسكر..إحنا فدولة مش معسكر"، "أثبت يا ريس..كلنا وراك ياريس"، "حنجيب حقهم ونحقق حلمهم". كما تجمع العشرات من مؤيدي المشير السيسي، أمام ساحة مسجد القائد إبراهيم، لمطالبته للترشح للرئاسة، مرددين هتافات منها "انزل يا سيسي..أنت رئيسي"، و"الجيش والشعب إيد واحدة"، حاملين صورًا للمشير، ولافتات تحمل عبارات، مثل "مش عايزين فنكوش تاني"، "مصر مش بلد تجارب". وأكَّد منسق حركة "انزل" في الأسكندرية، التي تطالب المشير السيسي بالترشح للرئاسة، مصطفى درويش، على "ضرورة أن ينهي المشير تلك المرحلة، وأن يعلن ترشحه للرئاسة بشكل صريح، لأننا في مرحلة لا تحتمل التجارب، أو التخلي عن الوطن".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقتل شخص وإصابة اثنين في اشتباكات في الإسكندرية مقتل شخص وإصابة اثنين في اشتباكات في الإسكندرية



GMT 12:27 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

مقتل متطرّفين في مداهمة نفذتها قوات الجيش وسط سيناء

GMT 10:09 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

استشهاد مجند بطلق ناري من مجهولين في وسط سيناء

GMT 07:53 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

"جمارك الأقصر" تحبط 19 محاولة تهريب بـ484.5 ألف جنيه

GMT 05:46 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

سري صيام يعبر عن رفضه لقانون "العدالة الإنتقالية"

GMT 05:13 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

مصطفى بكري يعلن عن الحالة الصحية الحرجة لشريف إسماعيل

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقتل شخص وإصابة اثنين في اشتباكات في الإسكندرية مقتل شخص وإصابة اثنين في اشتباكات في الإسكندرية



لحملة الأزياء اللندنية الساخنة الجديدة

لورا ويتمور تجذب الأنظار بأكثر من إطلالة أنيقة

لندن ـ ماريا طبراني
ظهرت لورا ويتمور بإطلالة أنيقة في حملة الأزياء الساخنة الجديدة، إذ شكلت عاصفة غيرعادية للعلامة التجارية اللندنية الفاخرة "حسن حجازي". وأظهرت المذيعة التلفزيونية التي تبلغ من العمر 32 عاما منحنيات جسدها المثير في ثوب أسود رائع لإطلاق مجموعة العلامة التجارية الجديدة.  وارتدت الجميلة الأيرلندية الأصل بذلة سوداء للعلامة التجارية مطعمة بالترتر مع حزام بمشبك ذهبي على الخصر. وكشفت البدلة التي ارتدتها لورا عن جسدها الممشوق، ومنحياتها المثيرة كما أبرزت حذاءها الأنيق ذو الكعب العالي، وظهرت ويتمور في لقطة أخرى بعدسات المصورين وهي ترتدي ثوب أسود ذو أكمام من الشبك مع جزء مطعم بالترتر الأسود اللامع وتنورة سوداء، وتم تصفيف شعرها الذهبي اللامع بشكل حلقات متموجة مع مكياج هادئ وبسيط. وتم تسليط الضوء على جسدها الممشوق مرة أخرى، عنما بدلت مظهرها الأنيق بثوب أسود آخر أكثر أناقة ذو كم واحد من الشبك مع جزء من اللون الأزرق الداكن وشريط

GMT 02:43 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار
  مصر اليوم - دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار

GMT 08:32 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع ميرلو لعاشقي رياضات التزحلق على الجليد
  مصر اليوم - منتجع ميرلو لعاشقي رياضات التزحلق على الجليد

GMT 06:20 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

استطلاع رأي يُوضِّح أنّ نصف الألمان لا يريدون ميركل
  مصر اليوم - استطلاع رأي يُوضِّح أنّ نصف الألمان لا يريدون ميركل

GMT 03:29 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة "الألوان الدافئة"
  مصر اليوم - مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة الألوان الدافئة

GMT 07:38 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين
  مصر اليوم - اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين

GMT 08:11 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال
  مصر اليوم - تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 11:48 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تعترف لزوجها بخيانتها وتتحداه أن يثبت ذلك

GMT 10:40 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

القبض على عصابة تنصب على المواطنين بحجة بيع الأثار في القاهرة

GMT 02:11 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

مسؤول في مطار القاهرة يتحرش جنسيًا بعاملة نظافة

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 03:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"منى" فصلت رأس زوجها عن جسده بعدما خدع شقيقتها المراهقة

GMT 23:52 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ضابط إسرائيلي يكشف عن فيديو نادر لحظة اغتيال السادات

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 10:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

القذف السريع عند الرجال الأسباب والعلاج وطرق الوقاية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon