الجيش اللِّيبي يُعلن الوقوف على الحياد ويطلب اعتقال خفتر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الجيش اللِّيبي يُعلن الوقوف على الحياد ويطلب اعتقال خفتر

طرابلس ـ مصر اليوم

أعلن الجيش الليبي، أنه "يقف على الحياد في الأزمة الحالية في ليبيا، ويحرص على "حماية الثورة"، ووصف رئيس الوزراء الليبي، علي زيدان، الأوضاع في بلاده بأنها "تحت السيطرة"، وفقًا لما نشره موقع "البي بي سي". وجاءت تصريحات الجيش، ورئيس الحكومة، في أعقاب دعوة لواء سابق في الجيش الليبي، القوات المسلحة إلى تولي زمام الأمور في ليبيا. وأكَّد رئيس الأركان العامة للجيش الليبي، اللواء عبدالسلام العبيدي، أن "الجيش "سيبقى في موقف الحياد، وسيظل في حماية الثورة، التي أطاحت بنظام الرئيس الليبي السابق، معمر القذافي". وأضاف، أن "جميع المنشآت الحكومية تخضع لسيطرة القوات الليبية والمجموعات المُسلَّحة الموالية لها"، وطلب الجيش، اعتقال اللواء خليفة حفتر، بعد تصريحاته التي أثارت جدلًا في البلاد، وقال العبيدي، إن "مذكرة اعتقال أُصدرت في حق حفتر". وكان حفتر دعا، في فيديو نُشر عبر موقع الـ"يوتيوب"، الجيش الليبي لأن يتولى زمام الأمور إلى أن تجرى انتخابات جديدة في البلاد. وأضاف، زيدان، الجمعة، أن "المنشآت الحكومية والأمن الداخلي لا يواجهان أي مشكلات". ووصف تصريحات حفتر بأنها "مضحكة، استخدم فيها تعبيرات انقلابية"، مضيفًا أن "المؤتمر الوطني العام (البرلمان)، والحكومة يقومان بمهامهما بشكل طبيعي". ونفى أي انتشار لأي من وحدات الجيش حول أي منشأة من المنشآت الحكومية. وظهر حفتر، الذي يعتبر أحد الشخصيات البارزة في الثورة الليبية التي اندلعت في العام 2011 على نظام القذافي، بزيه العسكري داعيًا أيضًا إلى تجميد عمل البرلمان والحكومة الليبية، وتأسيس هيئة رئاسية مؤقتة ممثلة للقوى الوطنية تتولى السيادية وتعمل على تشكيل حكومة مؤقتة في البلاد. وعاد حفتر مرة أخرى إلى ليبيا في ثورة العام 2011 ليعيَّن بعد الإطاحة بنظام القذافي قائدًا للجيش الليبي.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الجيش اللِّيبي يُعلن الوقوف على الحياد ويطلب اعتقال خفتر   مصر اليوم - الجيش اللِّيبي يُعلن الوقوف على الحياد ويطلب اعتقال خفتر



  مصر اليوم -

أظهرت تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها

سيلين ديون تتألّق في بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج

باريس ـ مارينا منصف
أظهرت سيلين ديون، تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها، وقد تم تداول الحديث بشأنها وعن طريقتها الجديدة في اختيار ملابسها خلال جولتها في أوروبا، حيث واصلت سيلين ديون روتينها اليومي على المدرج عند خروجها من باريس يوم الخميس، وبدت المطربة الكندية البالغة من العمر 49 عامًا وكأنها مستعدة للعمل عندما ظهرت مرتدية بدلة منسقة. واستغلت النجمة كونها ذات قوام نحيف وارتدت سترة مجسّمة تظهر بها قوامها النحيف، وارتدت أيضا بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج أسفل الجاكت وأمسكت بيدها حقيبة نسائية بيضاء اللون، وأكملت أناقتها بارتداء حذاء مخملي ذو كعب عالٍ، متماشيًا بذلك مع اختيارها لسترتها ذات الخطوط المخملية، ونسّقت النجمة شعرها بطريقة بسيطة، وارتدت نظارات شمسية كبيرة الحجم، أخفت بها وجهها. وانطلقت سيلين في حياتها المهنية بعد توفقها منذ 2016، وذلك بعد صدمتها في وفاة زوجها بعد 22 عامًا من الزواج، في صراعه مع مرض السرطان، وستشهد سيلن

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الجيش اللِّيبي يُعلن الوقوف على الحياد ويطلب اعتقال خفتر   مصر اليوم - الجيش اللِّيبي يُعلن الوقوف على الحياد ويطلب اعتقال خفتر



F
  مصر اليوم - جناح جديد هادئ في فندق شانغري لا باريس الشهيرة

GMT 09:41 2017 الخميس ,20 تموز / يوليو

"سيلفيرا" تفتتح أول صالة عرض لها خارج فرنسا
  مصر اليوم - سيلفيرا تفتتح أول صالة عرض لها خارج فرنسا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon