الهيئة العامة للثورة تنفي طلب فدية مقابل الافراج عن راهبات معلولا

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الهيئة العامة للثورة تنفي طلب فدية مقابل الافراج عن راهبات معلولا

دمشق - جورج الشامي

نفى الناطق الإعلامي باسم الهيئة العامة للثورة السورية عامر القلمون، ما رددته وسائل الإعلام نقلا عن جريدة (الشرق الأوسط)  حول عرض الثوار شروطا ومطالب مقابل الإفراج عن الراهبات. وأكد القلموني، أن مصدر المعلومات الذي استقت منه الجريدة وهو "مسؤول المكتب الإعلامي لأحرار القلمون مهند أبو الفداء"، غير معروف، مضيفا أنه لا يوجد فصيل مقاتل في القلمون يدعى "أحرار القلمون"، ولم يشارك في معارك تحرير معلولا. وكانت صحيفة الشرق الأوسط  نقلت تصريحا عن "مهند أبو الفداء" يقول فيه أن "راهبات معلولا المختطفات في مكان آمن، ولكن لن يفرج عنهن إلا بعد تنفيذ عدة مطالب، أهمها الافراج عن ألف معتقلة سورية في سجون النظام السوري"، مضيفا أن "مطالبهم نقلت إلى النظام السوري من خلال الفاتيكان، بعد تأمين اتصال بين رئيسة دير مار تقلا في معلولا، الأم بيلاجيا سياف والفاتيكان بواسطة هاتف يعمل عبر الأقمار الصناعية"،  وأوضح أن "هذه المطالب مشتركة من قبل (جبهة النصرة) وكتيبته (أحرار القلمون)". ونقلت الجريدة عن "مصادر أخرى" لم تسمها القول أن "جبهة النصرة أصرت على مطلب آخر يتمثل في فك الحصار عن مناطق يحاصرها النظام لإدخال معونات غذائية إليها، مثل الغوطة بريف دمشق". الناطق الإعلامي باسم الهيئة العامة للثورة السورية في القلمون كرر نفي الكلام السابق، وما يشاع عن اختطاف الراهبات على يد الثوار وجبهة النصرة، وأكد أنهن في ضيافة عائلة مسيحية في إحدى بلدات القلمون الآمنة، بعد أن نجح الثوار في نقلهن بأمان من معلولا وقدموا في ذلك دماء العديد من مقاتليهم. وكان الجيش الحر وجبهة النصرة سيطروا على مدينة معلولا من قوات النظام منذ عدة أيام، وحتى الآن تعرضت لقصف عنيف جدا من مدفعية وصواريخ قوات النظام، كما أصيب دير مارتقلا  بعشرات الصواريخ التي أطلقتها قوات النظام باتجاهه. وتأتي معركة معلولا كجزء من عمليات "قطع الوريد الأسدي" التي يخوض الثوار فيها قتالا عنيفة لقطع طرق امداد النظام على أوتوستراد دمشق – حمص، وخاصة المحروقات.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الهيئة العامة للثورة تنفي طلب فدية مقابل الافراج عن راهبات معلولا   مصر اليوم - الهيئة العامة للثورة تنفي طلب فدية مقابل الافراج عن راهبات معلولا



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة ماكسيم هوت 100

بلاك شاينا تتألق في فستان أسود شفاف

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت بلاك شاينا في حفلة ماكسيم هوت 100 لعام 2017، بعد ساعات قليلة من تعرضها لحادث بالسيارة من قبل سائق سكران، بسبب تصادم سيارته مع ظهر سيارتها، ماركة رولز رويس. وبدت الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا، بمعنويات عالية كما رصدتها الكاميرات في إطلالة شفافة لم تبق سوى القليل للخيال في حفلة محتشدة بنجوم هوليوود. وأطلت النجمة في فستان من الدانتيل الشفاف، ليبرز ملامح جسدها على شكل الساعة الرملية. في حين أن أكمام الفستان قد امتدت لمعصميها، إلا أن الفستان يصل فقط عند ركبتيها مع لمسة من الشراشيب التي تدغدغ سيقانها. وارتدت شاينا بذلة داخلية سوداء تحت الفستان الذي أبرز أردافها و مؤخرتها الكبيرة الوافرة. وربطت على خصرها الصغير حزام جلدي أسود بسيط تطابق مع ملابسها تماماً. وكما ارتدت الكعب العالي من الدانتيل لإطلالة أنثوية حقيقية، في حين أكملت تلك الإطلالة بقلادة لامعة كنوع من الاكسسوار.  وصبغت بلاك

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الهيئة العامة للثورة تنفي طلب فدية مقابل الافراج عن راهبات معلولا   مصر اليوم - الهيئة العامة للثورة تنفي طلب فدية مقابل الافراج عن راهبات معلولا



F

GMT 03:19 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر
  مصر اليوم - أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر

GMT 04:24 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم - أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 08:01 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

منزل عجيب في أستراليا لا تراه إلا في اليابان

GMT 03:33 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

ممارسة الرياضة تحمي الإصابة بمرض الزهايمر
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon