استنفارأمنيٌّ في رفح المصريَّة قرب الحدود مع غزة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - استنفارأمنيٌّ  في رفح المصريَّة قرب الحدود مع غزة

رفح ـ يسري محمد

قال شهود عيان أنه عقب الهجوم الانتحاري على حافلات الجنود على طريق العريش / رفح، أغلقت القوات الطريق المؤدي من رفح للعريش، حيث سبق أن سمحت القوات لسائقي السيارات الأجرة والملاكي بالعبور من الطريق الدولي من عند كمين الخروبة والريسة، وسرعان ما تم إغلاقهما عقب الحادث مباشرة. واتخذت السيارات طرقا فرعية وعرة للوصول الى مدينة العريش وكذلك مدينة رفح التي شهدت مدارسها غياب عددٍ كبير من المدرسين الآتين من العريش الى رفح ، ما أدى إلى انصراف الطلبة خاصة المدارس الإعدادية والابتدائية بعد الحصة الثالثة،  مشيرين الى أن الموظفين الآتين من العريش الى رفح والعاملين بميناء رفح البري منعوا من العبور للوصول للميناء، وأنه عند مطافي رفح بالشارع العام تقاطع شارع العقيد الشهيد خالد أبوالسعود، تم عمل كمين لحماية مقر المخابرات الحربية والأمن المركزي بقوم بتفتيش السيارات والدراجات النارية والكشف على التراخيص والسماح للمارة بالعبور بعد إبراز بطاقة الرقم القومي، ومن جراء ذلك شوهد الشارع العام برفح وهو شبه خاوٍ من الأفراد والمركبات كما شوهد العديد من الدوريات الثابتة والمتحركة تجوب شوارع مدينة رفح والطلقات التحذيرية لا تنقطع عند الإقتراب من المقرات الأمنية حيث منعت السيارات من العبور من أمام قسم شرطة رفح تحت الإنشاء بالشارع العام وهو الشارع الرئيسي برفح، وأجبر قائدوها لإتخاذ طرق أخرى. وقد اكد العيان على قيام قوات الأمن عند كمين الماسورة صباح اليوم إغلاق الطرق للعريش مما أضطر العشرات من أبناء رفح للعودة وعدم الذهاب لمصالحهم الحكومية اليوم ومنهم موظفون بالمرور والبنوك ومحامون وعاملون بمديرية التربية والتعليم ومحكمة العريش.         

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

استنفارأمنيٌّ  في رفح المصريَّة قرب الحدود مع غزة استنفارأمنيٌّ  في رفح المصريَّة قرب الحدود مع غزة



GMT 10:17 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

محمد الحايس يكشف كواليس محاولة خطفه إلى ليبيا

GMT 08:16 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

"الأوقاف المصرية" تفتتح الجمعة 20 مسجدا على مستوى الجمهورية

GMT 05:56 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

صفقات بيع الأسلحة تتم عبر مواقع التواصل الاجتماعي

GMT 19:23 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

"زواج بقرار جمهوري" من الرئيس عبدالفتاح السيسي

GMT 09:49 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

استئناف محاكمة خطيب مسجد مُتهم في "أحداث اقتحام قسم التبين"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

استنفارأمنيٌّ  في رفح المصريَّة قرب الحدود مع غزة استنفارأمنيٌّ  في رفح المصريَّة قرب الحدود مع غزة



خلال مشاركتها في حفلة داخل فندق هايليت روم بدريم

هيلتون تكشف عن رشاقتها في ثوب ضيق متعدد الألوان

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى
جذبت الشهيرة باريس هيلتون البالغه من العمر 36 عاما، الأنظار إليها في فندق هايليت روم بدريم هوليوود في لوس انجلوس، بصحبه صديقها كريس زيلكا، اذ حضرت أول احتفال لها التي تسضيفه جويل إدجيرتون، لصالح كاسا نوبل تيكيلا ومؤسسة فريد هولوكس، وهي مؤسسة غير ربحية تروج للوقاية من العمى. وارتدت باريس ثوبا انيقا بأكمام طويلة ومزخرفا بالألوان الأرجوانية والبرتقالية والفضية. مع جزء بيضاوي مزخرف على منتضف الخصر. وجعلت الشقراء الأنيقة شعرها منسدلا على اكتفاها مع تموجات بسيطة، وتزينت بحذاء اسود عال مع اقراط الماسية وخاتم. وفي المقابل تأنق صديقها الممثل الشهير "زيلكا"، البالغ من العمر 32 عاما، ببدلة رمادية مع قميص أزرق وربطة عنق زرقاء. واشتهر زيلكا بدوره في في فيلم بقايا، كما ظهر في أفلام مثل الرجل العنكبوت المزهل ، ديكسيلاند و بيرانا 3DD.  وظهر ايضا في الاحتفالية عدد من المشاهير امثال الممثلة صوفيا بوتيلا وكاميلا بيل وإيزا

GMT 07:18 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع مجوهرات لوي فيتون الراقية تأخذ عامًا كاملا للصنع
  مصر اليوم - قطع مجوهرات لوي فيتون الراقية تأخذ عامًا كاملا للصنع

GMT 07:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

طريق سان فرانسيسكو - سان دييغو رحلة لن تنساها
  مصر اليوم - طريق سان فرانسيسكو - سان دييغو رحلة لن تنساها

GMT 04:13 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

ترامب يثني على جهود بكين في أزمة بيونغ يانغ
  مصر اليوم - ترامب يثني على جهود بكين في أزمة بيونغ يانغ

GMT 07:50 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

مزاد علني في جنيف لعرض أكبر ماسة وردية في العالم
  مصر اليوم - مزاد علني في جنيف لعرض أكبر ماسة وردية في العالم

GMT 08:17 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

تمتع بقضاء عطلة شتوية مميزة في كالغاري الكندية
  مصر اليوم - تمتع بقضاء عطلة شتوية مميزة في كالغاري الكندية

GMT 06:47 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار ديكورية مبتكرة تمنحك الدفء خلال أيام الشتاء الباردة
  مصر اليوم - أفكار ديكورية مبتكرة تمنحك الدفء خلال أيام الشتاء الباردة

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:09 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

سمية الخشاب تخرج عن صمتها وترد علي منتقدي زواجها

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 09:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الحريري السبت في باريس والرياض تؤكد انه حر في مغادرتها

GMT 10:47 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

ممرضة في بني سويف تقتل زوجها بعد رغبته في الزواج من أخرى

GMT 21:22 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

حالة من الغضب تسيطر على مواقع التواصل بسبب فيديو مثير

GMT 12:14 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

روسيا تؤكد التزامها بتوريد منظومة "إس 300" إلى مصر

GMT 07:33 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب بكاء بعض النساء أثناء ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 09:09 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

​35 سيارة إسعاف وإطفاء لتأمين أكبر تجربة طوارئ في مطار القاهرة

GMT 00:37 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

سما المصري تفتح النار على شيرين عبدالوهاب

GMT 02:20 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

هكذا رد الفنانون على شيرين بعد تصريح "البلهارسيا"

GMT 13:11 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

ترحيل مصريين من الكويت بسبب "البصل"

GMT 13:38 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

3 قرارات يخشى الشعب المصري اعتمادها الخميس

GMT 14:32 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

بيان ناري من سامي عنان بشأن ملف سد النهضة

GMT 13:51 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

شاب يستيقظ من النوم فيجد أمه بين أحضان محاميها في غرفة نومها
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon