"ائتلاف أقباط مصر" ينتقد طريقة عمل لجنة الخمسين

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - ائتلاف أقباط مصر ينتقد طريقة عمل لجنة الخمسين

القاهرة ـ علي رجب

انتقد "ائتلاف أقباط مصر"، عقد لجنة الخمسين المنوط بها إصدار الدستور المصري الجديد، جلسات سريّة داخل أروقة مجلس الشورى. وأفاد الائتلاف، أن أنشطة اللجنة قاربت على اكتمال المسوّدة النهائية للدستور، وهذا ما يُشكل خطرًا حقيقيًا على الشعب المصري، حيث تتطابق الكثير من مواده مع دستور 2012، الذي تم رفضه شعبيًا، وتم تمريره قسرًا، وقت الدولة (الإخوانية) المنقضية". وجاء رفض الائتلاف لعمل لجنة الخمسين، بناءًا على مقابلة جمعت ممثلين من منظمات المجتمع المدني، منها الحقوقي والقبطي، مع لجنة صياغة الدستور وأعضاء في لجنة الخمسين في مجلس الشورى، حيث مثّل "ائتلاف أقباط مصر" في تلك المقابلة مؤسسه فادي يوسف، وكانت النتائج مُحبطة لجميع الحضور، وخصوصًا أثناء مناقشة باب الحقوق والحريات، وجاءت بعد ذلك أزمة المادة 219، والتي طرحت مرة أخرى بشكلها أو بتفسير لها بموافقة من الأزهر والسلفيين، وتهميش مُمثل الكنيسة، على الرغم من وعود لجنة الخمسين في اجتماع الائتلاف معهم، بإلغاء تلك المادة من الدستور، لأنها تُكرّس للدولة الدينية، وتُهمّش الشريك الآخر في الوطن، وهذا ما يرفضه المجتمع، وأعضاء اللجنة كافة. وحذر "ائتلاف أقباط مصر"، من تمرير المادة 219 أو تمرير تفسيرها، الذي يعتبره الائتلاف "هو جوهر تلك المادة، لأن الأقباط لن يُصوّتوا عليها، وسيُرفض الدستور، وبالتبعية ستتعثر خارطة المسقبل المصري، ونرجع جميعًا إلى نقطة الصفر، وهذا ما لا يتمناه الأقباط الذين شاركوا في ثورة 30 حزيران/يونيو مع إخوانهم المسلمين، حتى تم إسقاط حكم (الإخوان)، وإعلان الدولة المصرية المدنية، ويطمأن قلب الائتلاف إلى وطنية الكنيسة القبطية المصرية/ وممثليها في لجنة الخمسين، بعدم قبول تلك المواد التي ترجع بمصر إلى الخلف، وتمسح هويتها المصرية الأصيلة، وتُهمّش بل وتلغي وجود العقائد الأخرى في المجتمع المصري، وتعلم الكنيسة وقيادتها علم اليقين أن ليس الأقباط فقط بل مختلف طوائف الشعب  المعتدل سيوافق بـ(نعم) على الدستور الجديد، إذا كان يُمثل فعلاً أطياف الشعب كافة، ويُرسّخ معاني وأسس المواطنة الكاملة والمساواة بين المواطنين جميعهم، وأن يُعبّر عن دولة مصر المدنية وليس الدينية".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - ائتلاف أقباط مصر ينتقد طريقة عمل لجنة الخمسين   مصر اليوم - ائتلاف أقباط مصر ينتقد طريقة عمل لجنة الخمسين



  مصر اليوم -

أظهرت تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها

سيلين ديون تتألّق في بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج

باريس ـ مارينا منصف
أظهرت سيلين ديون، تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها، وقد تم تداول الحديث بشأنها وعن طريقتها الجديدة في اختيار ملابسها خلال جولتها في أوروبا، حيث واصلت سيلين ديون روتينها اليومي على المدرج عند خروجها من باريس يوم الخميس، وبدت المطربة الكندية البالغة من العمر 49 عامًا وكأنها مستعدة للعمل عندما ظهرت مرتدية بدلة منسقة. واستغلت النجمة كونها ذات قوام نحيف وارتدت سترة مجسّمة تظهر بها قوامها النحيف، وارتدت أيضا بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج أسفل الجاكت وأمسكت بيدها حقيبة نسائية بيضاء اللون، وأكملت أناقتها بارتداء حذاء مخملي ذو كعب عالٍ، متماشيًا بذلك مع اختيارها لسترتها ذات الخطوط المخملية، ونسّقت النجمة شعرها بطريقة بسيطة، وارتدت نظارات شمسية كبيرة الحجم، أخفت بها وجهها. وانطلقت سيلين في حياتها المهنية بعد توفقها منذ 2016، وذلك بعد صدمتها في وفاة زوجها بعد 22 عامًا من الزواج، في صراعه مع مرض السرطان، وستشهد سيلن

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - ائتلاف أقباط مصر ينتقد طريقة عمل لجنة الخمسين   مصر اليوم - ائتلاف أقباط مصر ينتقد طريقة عمل لجنة الخمسين



F
  مصر اليوم - جناح جديد هادئ في فندق شانغري لا باريس الشهيرة

GMT 09:41 2017 الخميس ,20 تموز / يوليو

"سيلفيرا" تفتتح أول صالة عرض لها خارج فرنسا
  مصر اليوم - سيلفيرا تفتتح أول صالة عرض لها خارج فرنسا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon