حجازي: الحكومة تسعى لتأسيس دولة ترعى الحريات

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - حجازي: الحكومة تسعى لتأسيس دولة ترعى الحريات

القاهرة – محمد الدوي

أكد المستشار السياسي لرئيس الجمهورية الدكتور مصطفى حجازي أن النظام الحالي يسعى لتأسيس دولة ترعى حقوق الإنسان والحريات العامة، مشيرًا إلى أن النمو بالمجتمع مسؤولية الحكومة، ولكن ما زال يوجد الكثير من التحديات أمام تحقيق ذلك. وأوضح خلال جلسة الحوار التي عقدها، مساء الأربعاء، في مقر وزارة الشباب، أن جماعة الإخوان المسلمين جعلت الخروج عن القانون هو شغلها الشاغل، بالإضافة إلى إصرار أعضائها على عدم استقرار المجتمع، وتعكير صفو المواطنين. وأوضح أنه لا إقصاء لمصري عن المشاركة والمواطنة في بناء مصر الحديثة، ورسم مستقبلها، والكل سيشارك في مستقبل بلده بلا خروج على القانون، لتأسيس مجتمع أفضل. وكشف حجازي عن إنشاء مفوضية للشباب، موضحًا أنها ليست المبادرة الوحيدة والغرض منها هو وضع القواعد والأصول لحركة القطاع الشبابي لتكون طرفًا يخطط للشباب، لينقل الشباب من لحظة الاحتجاج إلى مرحلة مسؤول الدولة، ثم إلى مرحلة رجل الدولة، لافتا الى أن وزارة الشباب طرف أساسي في إنشاء تلك المفوضية. وشدّد مستشار رئيس الجمهورية، في اللقاء الذي حضره وزير الشباب المهندس خالد عبد العزيز، على أنه لن يكون هناك تساوٍ في الظلم باسم العدل، وأن العصر الجديد والدولة الجديدة ستقوم على الحقيقة والعدل. وأوضح حجازي أن الحكومة الحالية في فترة تأسيس وليست انتقالاً، مردفًا "إننا نريد أن نبني قواعد دوله جديدة، وإن التحاور بتوصيل الأفكار وليس هناك مجال للعنف والتخريب المتعمد ونبذ العنف، وإن الاختلافات ثراء للتنوع ونصل للأفكار المتقاربة، وهناك وطن للجميع" . وأعلن عن تأسيس مفوضية للشباب، موضحًا أن الغرض من تأسيسها هو رعاية قواعد الحوار مع الشباب في المجتمع، وذلك مع الحفاظ على المؤسسات الحكومية المتمثلة في وزارة الشباب، والمجلس القومي للشباب. وأكد أن "قطاعات الشباب المسيّس لا يمثلون جميع الشباب، وتحديد معالم المستقبل للشباب، وكل شاب مصري يستطيع ان يكون له دور في تلك المفوضية.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - حجازي الحكومة تسعى لتأسيس دولة ترعى الحريات   مصر اليوم - حجازي الحكومة تسعى لتأسيس دولة ترعى الحريات



  مصر اليوم -

لمناقشة فيلمها المقبل "Black Panther"

لوبيتا نيونغو أنيقة خلال حضورها "Comic-Con"

سان دييغو ـ رولا عيسى
حرصت النجمة لوبيتا نيونغو على حضور فعاليات معرض "Comic-Con"  السينمائي، السبت، والمُقام في مدينة سان دييغو الأميركية من أجل مناقشة فيلمها المقبل "Black Panther". واختارت لوبيتا نيونغو، البالغة من العمر 34 عاما، لهذه المناسبة جمبسوت مزركش من اللون الأخضر والأسود مع رداء طويل مماثل حمل توقيع المصمم اللبناني العالمي إيلي صعب من مجموعته الجديدة لعام 2018. وبدت الفنانة الكينية بكامل أناقتها في نمط صيفي جديد مزخرف، مع ابتسامتها العريضة، وأضافت الممثلة الحائزة على جائزة الأوسكار كوليه ذهبيا يناسب خط العنق المنخفض لردائها. انضمت لوبيتا لحضور المؤتمر المقام حول الفيلم مع أبطال العمل وهم شادويك بوسيمان، مايكل بي جوردون، داناي غوريرا، مارتن فريمان، دانييل كالويا، والمخرج ريان كوغلر حيث تم الكشف عن البوستر الرسمي للفيلم. ينطلق الفيلم من قصة "تشالا" ملك "واكاندا" الأفريقية، والذي يتولى مسؤولية الحكم في المملكة، ويتحتم عليه الدفاع عن أرض بلاده من التمزق بفعل تدخلات

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - حجازي الحكومة تسعى لتأسيس دولة ترعى الحريات   مصر اليوم - حجازي الحكومة تسعى لتأسيس دولة ترعى الحريات



F
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon