معلومات متضاربة عن ما حصل للسوري المصاب بالغاز الكيميائي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - معلومات متضاربة عن ما حصل للسوري المصاب بالغاز الكيميائي

بيروت - جورج شاهين . رياض شومان

تضاربت المعلومات حول ما حصل للفتى السوري احمد عمار عبيد  الذي دخل لبنان الليلة الماضية على انه مصاب بمرض ناجم عن سلاح الغاز السام الذي استهدف منطقة الغوطة في ريف دمشق ، فمن هذه المعلومات انه اختطف قبل ان يدخل مستشفى فرحات في البقاع الغربي، وأخري تقول ان الكشف المخبري تبين انه مصاب بتسمم غذائي، في حين لم يصدر أي بيان عن جهة حكومية بعد توضح حقيقة الامر. في التفاصيل أكد مصدر أمني لبناني، رفض الكشف عن اسمه لـ"مصر اليوم"، أن مجموعة مجهولة خطفت أحد المرضى السوريين مُصاب بغاز السارين، قبل ظهر الجمعة، بعدما نُقل من الأراضي السورية إلى اللبنانية، وتحديدًا إلى مستشفى فرحات في البقاع الغربي، ونقلوه إلى جهة مجهولة، مخافة انكشاف أمره أو إخضاعه لفحوصات إضافية، تُرفع إلى المراجع الدولية التي تُحقق في جريمة استخدام "الكيميائي" في الأمم المتحدة، والتي وقعت في الغوطة الغربية لدمشق. وكشف أحد كبار مسؤولي الصليب الأحمر اللبناني جورج كتانة، لـ"مصر اليوم"، في وقت سابق، أن وحدة من سيارات الإسعاف نقلت، فجر الجمعة، مصابًا سوريًا في الهجوم الكيميائي في منطقة الغوطة، إلى مستشفى فرحات في جب جنين وسط البقاع الغربي، عن طريق معبر غير شرعي في المنطقة، وتبين وجود غاز السارين في دمه فور إجراء الفحوصات الأولية التي أُخضع لها المريض، وهو الذي كان يعاني إعياءً قويًا، وأن المريض هرب من المستشفى، لكن مراجع معنية أكدت لـ"مصر اليوم"، أن المريض تعرّض للخطف ولم يهرب. وقالت مصادر طبية، أن المراجع الأمنية أبلغت مسؤولين كبار بالأمر، وهي على اتصال بالأمم المتحدة التي طلب منها التحقيق في الجريمة من جهته أكد مصدر في الجماعة الاسلامية ان " الفتى السوري اجريت له فحوصات في مركز خاص للجماعة في بلدة كامد اللوز في البقاع الغربي، واخذت عينات من دمه وارسلت الى الخارج لمعرفة ما اذا كان يحمل مواد كيماوية او لا، وخلال الفحوصات السريرية تبين قرب عينه اليسرى اثار تدل على انها من الاسلحة الكيماوية". وقد رفض اهل المريض ابقاءه في المستوصف، وقد غادروا الى جهة مجهولة. اما مدير و صاحب مستشفى فرحات في جب جنين فقد اعلن قبل ظهر اليوم ان الصبي السوري احمد عمار عبيد (البالغ من العمر 14 عاماً) ونتيجة الفحوصات التي اُجريت له بعد ادخاله الى طوارئ المستشفى اثر قدومه من دمشق، تبين انه غير مصاب بتسمم كيماوي بل بتسمم غذائي. كما أعلن مدير العلميات في الصليب الاحمر اللبناني جورج كتاني في حديث اذاعي أننا "لم نتأكد من اصابة الجريح السوري بغاز السارين لأنه فرّ من المستشفى قبل اجراء الفحوص".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

معلومات متضاربة عن ما حصل للسوري المصاب بالغاز الكيميائي معلومات متضاربة عن ما حصل للسوري المصاب بالغاز الكيميائي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

معلومات متضاربة عن ما حصل للسوري المصاب بالغاز الكيميائي معلومات متضاربة عن ما حصل للسوري المصاب بالغاز الكيميائي



في إطار سعيها لمساعدة الفئات الفقيرة والمحتاجة

ليلي كولينز تظهر بإطلالة جذابة في حفلة خيرية

لوس أنجلوس ـ ريتا مهنا
لطالما عُرف عن الممثلة الأميركية ليلي كولينز استخدامها لشهرتها في سبيل أهداف نبيلة، لم ترفض الدعوة لحضور حفلة "Go Campaign Gala" الخيري الخاص بجمع الأموال لصالح الأيتام والأطفال الضعفاء في جميع أنحاء العالم، وأطلت النجمة البالغة من العمر 28 عامًا على جمهورها بإطلالة جذابة وأنيقة خلال الحفلة التي عقدت في مدينة لوس أنجلوس، مساء السبت. ارتدت بطلة فيلم "To The Bone"، فستانًا قصيرًا مطبوعًا بالأزهار ذو كتف واحد جذب انظار الحضور، وانتعلت زوجًا من الأحذية الفضية اللامعة ذات كعبٍ عال أضاف إلى طولها مزيدا من السنتيمترات، وتركت شعرها منسدلا بطبيعته على ظهرها، واكملت إطلالتها بلمسات من المكياج الناعم والقليل من الاكسسوارات. ونشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، صورًا لكولينز برفقة الممثل الشهير روبرت باتينسون بطل سلسلة أفلام "Twilight"، الذي جذب الانظار لإطلالته المميزة. بدأت الممثلة الأميركية العمل على تصوير فيلم "Tolkein"، وهو فيلم دراما سيرة ذاتية، الفيلم من بطولة

GMT 09:30 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"سترة العمل" أفضل قطع الموضة الموجودة لدى جميع الفتيات
  مصر اليوم - سترة العمل أفضل قطع الموضة الموجودة لدى جميع الفتيات

GMT 08:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

شَرِيش الإسبانية المميّزة الأفضل لقضاء عطلة الأسبوع
  مصر اليوم - شَرِيش الإسبانية المميّزة الأفضل لقضاء عطلة الأسبوع

GMT 07:47 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

منزل "فورناسيتي" يعد متحفًا مصغرًا لتصميماته الرائعة
  مصر اليوم - منزل فورناسيتي يعد متحفًا مصغرًا لتصميماته الرائعة

GMT 05:51 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نشطاء "تويتر" يثورون على ترامب بعد انتقاده سيناتور ديمقراطي
  مصر اليوم - نشطاء تويتر يثورون على ترامب بعد انتقاده سيناتور ديمقراطي

GMT 02:42 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أسامة شرشر يكشف عن الخلافات الدائرة حول قانون الصحافة
  مصر اليوم - أسامة شرشر يكشف عن الخلافات الدائرة حول قانون الصحافة

GMT 07:55 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مجموعة خواتم متفردة من "بوميلاتو" بالأحجار النادرة
  مصر اليوم - مجموعة خواتم متفردة من بوميلاتو بالأحجار النادرة

GMT 08:13 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

"تبليسي" الجورجية حيث التاريخ والثقافة مع المتعة
  مصر اليوم - تبليسي الجورجية حيث التاريخ والثقافة مع المتعة

GMT 08:39 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح من خبراء الديكور لتزيين منزل أحلامك بأقل التكاليف
  مصر اليوم - نصائح من خبراء الديكور لتزيين منزل أحلامك بأقل التكاليف

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 03:56 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

فتاة تغتصب طفلًا تركته والدته أمانة لديها

GMT 04:14 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة حديثة ترصد أخطر الأوضاع الجنسية للزوجين

GMT 06:09 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

سمية الخشاب تخرج عن صمتها وترد علي منتقدي زواجها

GMT 09:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الحريري السبت في باريس والرياض تؤكد انه حر في مغادرتها

GMT 07:33 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب بكاء بعض النساء أثناء ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 16:02 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

إصابة 200 طفل في حضانات ومدارس محافظة قنا بفايروس غامض

GMT 10:47 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

ممرضة في بني سويف تقتل زوجها بعد رغبته في الزواج من أخرى

GMT 21:22 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

حالة من الغضب تسيطر على مواقع التواصل بسبب فيديو مثير

GMT 12:14 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

روسيا تؤكد التزامها بتوريد منظومة "إس 300" إلى مصر

GMT 13:11 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

ترحيل مصريين من الكويت بسبب "البصل"

GMT 14:32 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

بيان ناري من سامي عنان بشأن ملف سد النهضة
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon