اعتصامات تضامنية في غزة رفضًا لـ مجازر مصر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - اعتصامات تضامنية في غزة رفضًا لـ مجازر مصر

غزة – محمد حبيب

نظمت رابطة "الشباب المسلم" في غزة، الخميس، وقفة تضامنية احتجاجًا على ما وصفوه بالمجازر التي ارتكبتها قوات الجيش المصري ضد المتظاهرين في ميداني رابعة العدوية والنهضة ورفع المشاركون لافتات تندد بالمجزرة التي أدت إلى استشهاد مئات المصريين وإصابة الآلاف، كما رفعوا الإعلام المصرية والفلسطينية في رسالة تؤكد وحدة الشعبين، وأعلن المعتصمون تضامنهم الكامل مع الشعب المصري في مسيرة استرجاع ثورتهم وعودة الرئيس الشرعي المنتخب محمد مرسي، ونضالهم ضد الانقلاب العسكري الذي استباح إدارة الشعب، وطالبوا بضرورة محاسبة المتورطين في مجزرتي النهضة ورابعة العدوية، واللتان راح ضحيتهما مئات الشهداء وآلاف الجرحى من بين ملايين المعتصمين المناصرين للرئيس مرسي وعبّر المشاركون عن رفضهم لما حدث في مصر من انقلاب عسكري على السلطة الشرعية المنتخبة، وما نتج عنه من تكريس للاستبداد وإلغاء الديمقراطية، ويقضى على سعي المصريين وراء تداول السلطة عبر الانتخابات وناشد المعتصمون الاتحادات الشبابية كافة، والشباب الأحرار حول العالم، باتخاذ موقف رافض للانقلاب على الشرعية المصرية، تأكيدًا لمبادئ الديمقراطية وآليات التغيير وقال الناشط الشبابي براء ريان، إن الجرائم المرتكبة ضد الشعب المصري الأعزل تعبر عن روح سياسية وصفها بـ "القبيحة التي تمتلأ بروح الكراهية والحقد يحملها مجموعة من السفاحين والقتلة"وأضاف ريّان "اليوم استشهد عدد كبير ممن وقف معنا وساندنا في غزة، وأعربوا عن أمنيتهم بالموت في رحاب المسجد الأقصى، وهاهم يقتلون فداءًا لكرامة الأمة"، وأشار أن المجازر التي جرت في ميداني رابعة العدوية والنهضة ضد أنصار مرسي، تذكر بمجازر الاحتلال الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني، بل فاقت عليها بشاعة وحقدًا. على حد قوله وقال الناشط الشبابي خالد صافي، "نحن جئنا ضد سفك الدم المصري، لأن مصر غالية على قلوبنا ويعز علينا أن يقتل أبناءها بهذه الطريقة البشعة التي تجاوزت كل القيم والمبادئ الشرعية والإنسانية"وعبّر عن أسفه إزاء أن تكون لغة الحوار بهذه الطريقة التي شوهدت في ميادين مصر، مؤكدًا أن "هذه الجرائم ستولد مزيدًا من التعقيدات ولا تصنع الشجاعة لأصحابها"وأدى الناشطون، نهاية الوقفة، صلاة الغائب على أرواح القتلى المصريين الذين ارتقوا على يد قوات الأمن المصري، داعين لأدائها مرة أخرى عند صلاتي المغرب والعشاء في مساجد قطاع غزة.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - اعتصامات تضامنية في غزة رفضًا لـ مجازر مصر   مصر اليوم - اعتصامات تضامنية في غزة رفضًا لـ مجازر مصر



  مصر اليوم -

ظهرت في ثوب أسود شفاف

إيما واتسون متوهجة خلال الدعاية لفيلمها الآخير

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت الممثلة "إيما واتسون" يافعة ومتوهجة كزهرة الربيع  أثناء التقاط صور لها للترويج لأحدث أفلامها ""The Circle في فندق "لو بريستول" في باريس يوم الخميس. حيث تألقت بطلة الجميلة والوحش، البالغة 27 عاما، في ثوب أنيق، ينُم عن أسلوبها الفريد من نوعه، وأبرز الفستان قوامها الممشوق، وارتدت ثوبًا رائعًا بكشكشة من تصميم "لويس فويتون" مزين بتفاصيل رقيقة وأنيقة من أوراق شجر ذهبية. تميز الفستان شبه الشفاف بتنوره مكشكشة ونسقته  على نحو رائع مع قميص أبيض مشرق. ولتبرز قوامها ارتدت حذاءً أسود ذو كعب بأشرطة جذابة . وعن إكسسوارتها, فارتدت حقيبة يد بسلسلة أنيقة لإكمال طلتها. ورفعت شعرها عن وجهها في تسريحة شعر عالية لإبراز ملامح وجهها الجميلة. وتلعب الممثلة "إيما" دور الفتاة "ماي" في فيلم  The Circle ، وهي امرأة تحصل على وظيفة أحلامها في شركة كبيرة متخصصة في مجال التكنولوجيا تسمى الدائرة، ومن ثم تساعد في الكشف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - اعتصامات تضامنية في غزة رفضًا لـ مجازر مصر   مصر اليوم - اعتصامات تضامنية في غزة رفضًا لـ مجازر مصر



F
  مصر اليوم - صقلية تعدّ مكانًا ملهمًا لسكان أوروبا الشمالية

GMT 04:21 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

صحافي يتبرع بجائزة مالية إلى أطفال قرية أردنية
  مصر اليوم - صحافي يتبرع بجائزة مالية إلى أطفال قرية أردنية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:12 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

هوبسون يقدم زيوتًا طبيعة تساعد على تحسن الصحة

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ

GMT 07:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

نعيمة كامل تقّدم أحدث العباءات الرمضانية في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon