"شباب الأزهر" يطالب بفض اعتصام رابعة والنهضة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - شباب الأزهر يطالب بفض اعتصام رابعة والنهضة

القاهرة - علي رجب

انتقد رئيس "الاتحاد الدولي لشباب الأزهر والصوفية" محمد عبد العاطي النوبي "التردد الذي تشهده قيادات الدولة في التعامل مع ملف "الإخوان"، والذي يصب في مصلحة "الجماعة" وأعداء الوطن من القوة الغربية، التي تحاول أن تجد ذريعة للتدخل فى الشؤون الداخلية المصرية". وأشار في بيان إلى أن "الشارع المصري يترقب ويتابع ما يحدث في الشارع للتعامل مع الظرف الراهن، والذي خرج من أجله أكثر من 40 مليون مصري ومثلهم من المؤيدين الذين لم يخرجوا". وقال: أصبحت التساؤلات التي تطرح علينا في الشارع اليوم من قواعدنا الشعبية على الأرض هي لماذا التسويف في التعامل مع هذا الملف؟. وأضاف البيان أن "ما قاله البرادعي أثار حفيظة المصريين جميعًا، وخصوصًا ما تسأله اليوم الخلايا السرية المنتمية إلى تيارات الإسلام السياسي من محاولات لكسب التعاطف مع جموع الشعب المصري". كما أشار البيان إلى أنه "إن لم تشهد الفترة المقبلة تحركًا لتحقيق ما خرج إليه الشعب بالملايين، فسيكون هناك رد حاسم على كل من يستهين بإرادة المصريين". وتابع البيان: إن معتصمي رابعه والنهضة قد استحلوا الزواج غير الشرعي أو ما يسمونه بنكاح الجهاد وانتهاز فرصة الفتيات السوريات وممارسة الجنس الناعم، زعمًا أنه حلال وهو من أكبر الكبائر، ولم نر نصًا قرأنيًا أو حديثا شريفًا يقول ويحلل ذلك، فهولاء الخوارج أصبحوا رأس الفتنه والفساد في مصر غير إن هناك نسبة كبرى من الذين يجدون في أسلوب الحياة في اعتصامات رابعة والنهضة مستوى حياة أفضل بكثير من مستوى حياتهم الحقيقية، فهم يجدون وجبات منتظمة ورعاية طبية ونفقات للإعاشة وسلوكًا تضامنيًا من الإخوة والأخوات، قلما يجدونه في المجتمع الخارجي. هذا كله يجعل من الحياة في مجتمع رابعة والنهضة حالة خاصة وجزيرة منعزلة أو مدينة فاضلة بالمفهوم الإخواني يجب المحافظة عليها، وإن تم فضها فيمكن بل لا بد من تكرارها في أية منطقة أخرى. فعلى الجيش والحكومة عدم التسويف في فض اعتصامي رابعة والنهضة، لأن أي تسويف سيصيب مصر بأضرار جسيمة وكل من كان سببًا في إمهال فض الاعتصامات سوف يكون مهدرًا لدم الشهداء ولأهداف ثورتي 25 يناير وثورة 30 يونيو.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - شباب الأزهر يطالب بفض اعتصام رابعة والنهضة   مصر اليوم - شباب الأزهر يطالب بفض اعتصام رابعة والنهضة



  مصر اليوم -

خلال عرض خريف وشتاء 2018 لدار "فيندي"

حديد وجينر تخطفان الأضواء بإطلالتهما الحمراء

كاليفورنيا ـ رولا عيسى
 لم يكن مفاجئًا أن تسرق جيجي حديد وكيندال جينر، الأضواء خلال حملة "خريف / شتاء 2017-2018" لدار أزياء "فيندي" الإيطالية، فقد كانوا أصدقاء مقربين لمدة 5 أعوام. ونشرت الثلاثاء الماضي، صورًا لملكات عروض الأزياء في كاليفورنيا بواسطة مصمم الأزياء الشهير والمصور المحترف كارل لاغرفيلد،  وقد ظهرت جيجي حديد وكيندال جينر على حد سواء في فساتين حمراء طويلة مع أحذية حمراء عالية حتى الفخذ. فيما اختلف فستان كيندال جينر عن صديقتها قليلًا، حيث جاء مع قطع مربعات على الصدر، وعلى شكل زجزاج في المنتصف مع خطوط عند الركبة، كما اختارت تسريحة بسيطة لشعرها الأسود القصير مع تقسيمه من المنتصف، مع حلق أحمر طويل أضاف المزيد من الجاذبية، وفي صورة أخرى، أظهرت البالغة من العمر 21 عامًا، أحذيتها الغريبة مع فستان أزرق لامع مع فتحة كبيرة مع حزام بيج يبدو أنيقًا مع حلق الماس أبيض.   وبدت حديد مثيرة في ثوبها

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - شباب الأزهر يطالب بفض اعتصام رابعة والنهضة   مصر اليوم - شباب الأزهر يطالب بفض اعتصام رابعة والنهضة



F

GMT 09:41 2017 الخميس ,20 تموز / يوليو

"سيلفيرا" تفتتح أول صالة عرض لها خارج فرنسا
  مصر اليوم - سيلفيرا تفتتح أول صالة عرض لها خارج فرنسا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon