خارجية غزة تحذر من كارثة جراء إغلاق معبر رفح

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - خارجية غزة تحذر من كارثة جراء إغلاق معبر رفح

غزة ـ محمد حبيب

حذرت وزارة الشؤون الخارجية في الحكومة الفلسطينية المقالة في غزة من وقوع كارثة إنسانية في القطاع جراء إغلاق معبر رفح، مناشدة الجهات المعنية بضرورة إعادة فتح المعبر، ليعمل بشكله الطبيعي لدخول الأشخاص والبضائع التي يحتاجها قطاع غزة. جاء ذلك خلال بيان توضيحي أرسلته الخارجية، الخميس، للمنظمات الدولية والإقليمية والحقوقية والقانونية، ولشخصيات سياسية واعتبارية بينت من خلالها معاناة سكان القطاع وأوضاعهم الإنسانية الصعبة منذ فرض الحصار. وأكدت الخارجية ضرورة فتح جميع معابر قطاع غزة، والضغط على الاحتلال الإسرائيلي لإنهاء الحصار الظالم المفروض على القطاع منذ ما يقارب  7 أعوام. وأوضحت الوزارة أن معاناة الفلسطينيين في قطاع غزة تفاقمت بسبب إغلاق السلطات المصرية لمعبر رفح البري في 5 تموز/يوليو الجاري، ما أدى لتدهور حادٍ في الأوضاع المعيشية كافة لسكان القطاع، باعتبار المعبر القناة الوحيدة التي تربط القطاع وباقي العالم بعد إغلاق الاحتلال جميع المنافذ الأخرى. وأشار البيان أن ساعات العمل في المعبر تقلصت من 9 إلى 4 ساعات يومياً فقط، وذلك بعد إعادة فتحه مجدداً من قبل السلطات المصرية، ليصل متوسط أعداد الفلسطينيين الذين غادروا القطاع في الفترة الأخيرة إلى حوالي 150 شخصاً يومياً. وأفاد البيان أن السفر اقتصر من خلال المعبر على العرب والأجانب والفلسطينيين حملة الجنسيات الأجنبية، وعدد محدود من المرضى الفلسطينيين لتلقي العلاج الطبي خارج قطاع غزة. وعدت الوزارة ذلك انتهاكاً لحق مكفول في كل الأعراف والقوانين الدولية، وهو حرية الحركة والتنقل. وحذرت الوزارة من استمرار إغلاق المعبر وما سينتج عنه من كارثة إنسانية مرتقبة في القطاع، وبخاصة في المستشفيات، وفي عمل البلديات. إضافة إلى ذلك، فإن شحنات وقود "الديزل" التي تم تخصيصها لمحطة توليد الكهرباء في غزة ليست كافية لتشغيل المحطة بكامل طاقتها، وذلك يؤدى إلى انقطاع التيار الكهربائي لأكثر من 10 ساعات.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - خارجية غزة تحذر من كارثة جراء إغلاق معبر رفح   مصر اليوم - خارجية غزة تحذر من كارثة جراء إغلاق معبر رفح



  مصر اليوم -

​خلال افتتاح بوتيك لوس أنجلوس بحضور النجوم

بوبي ديليفينجن ترتدي فستانًا مثيرًا في احتفال "بالمان"

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى
ظهرت عارضة الأزياء بوبي ديليفينجن، البالغة من العمر 31 عاما، في آخر احتفال لدار أزياء "بالمان" الشهير في بيفرلي هيلز في ولاية كاليفورنيا الخميس الماضي. وتحتفل العلامة التجارية بافتتاح بوتيك لوس أنجلوس بحضور عدد من النجوم أبرزهم كيم كاردشيان. وبدت بوبي ديليفينجن المعروفة بلياقتها البدنية والتي تظهر في مجموعة أزيائها الجريئة، مرتدية فستانا مثيرا من خيوط الذهب المعدني والخيوط الفضية المتشابكة معا لتشكّل مربعات صغيرة بشبكة تكشف عن بعض أجزاء جسدها وملابسها الداخلية السوداء عالية الخصر وهو ما أضفى عليها إطلالة جريئة ومثيرة. ويظهر الفستان القصير الذي يصل إلى فوق الركبة، ساقيْها الممشوقتين مع زوج من صنادل "سترابي" السوداء ذات كعب. واختارت بوبي تسريحة بسيطة لشعرها الأشقر إذ انقسم إلى نصفين لينسدل على كتفيها وظهرها، وأضافت بعضا مع أحمر الشفاه الجريء، كما أمسكت بيدها حقيبة سوداء صغيرة لتكمل إطلالتها الجذابة والأنيقة.  كما التقتت الصور مع مصمم الأزياء والمدير

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - خارجية غزة تحذر من كارثة جراء إغلاق معبر رفح   مصر اليوم - خارجية غزة تحذر من كارثة جراء إغلاق معبر رفح



F
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon