"النور":الحوار هو الطريق الوحيد للخروج من الأزمة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - النور:الحوار هو الطريق الوحيد للخروج من الأزمة

القاهرة- علي رجب

اعتبر حزب النور أنه لا سبيل للخروج من الأزمة الراهنة إلا بالحوار والتفاوض للوصول إلى حل سياسي بعد الأحداث الأخيرة وإراقة المزيد من الدماء المصرية. وأضاف النور في بيان أصدره، السبت،" صدرت أخيرًا عدة مبادرات تؤدي إلى حل سلمي وسياسي للأزمة، منها مبادرة الدكتور محمد سليم العوا ورفاقه الأفاضل، والذي يرى الحزب أنها صالحة لأن تكون أساسًا للحوار، مع احتمال الزيادة والنقصان أو التعديل في بعض بنودها". ودعا الحزب الأطراف جميعها إلى إظهار المرونة وتغليب الصالح العام، حفاظًا على وحدة مصر وتماسكها وحقنًا للدماء وعودة اللحمة للشعب المصري تحقيقًا للاستقرار وانطلاقًا لمستقبل يحقق آمال الشعب. وقال رئيس حزب النور يونس مخيون، إن مساعد رئيس الحزب لشؤون الإعلام نادر بكار، أخطأ في تصريحاته التي أدلى بها خلال مداخلة هاتفية لقناة الحياة، مساء الجمعة، معتبرًا أنها تتنافى مع رؤية الحزب الرسمية. وأشار"بكار قال إنه كان يقصد الثناء على سلميه المظاهرات، وعلى تأكيد الجميع على عدم العنف وعلى النظر للأمام، وقال إن هذا كان مبكرًا قبل أنباء مقتل البعض في القائد إبراهيم". وكان نادر بكار قد صرح في مداخلة هاتفية على قناة الحياة، الجمعة "كنا نخشى على مقدرات الوطن.. مسيرات وتظاهرات اليوم صورتها صورة بليغة، وأعطت رسالة أن الشعب مصمم على المضي قدمًا للأمام وعلى لُحمة وطنية، ويجب أن نسارع في بناء مؤسسات منتخبة والمسارعة في تحقيق المصالحة الوطنية". وأكد مخيون"عمومًا نادر أخطأ في هذا الكلام، لأنه حتى هذه الرؤية تتنافى مع رؤية الحزب الرسمية في خطورة الحشد والحشد المضاد، حتى لو بسلمية، لأنه يزيد من الشقاق المجتمعي، ولا محالة سيؤدي إلى دماء وهو للأسف ما نتج عنه بعد ذلك قتلى في القائد إبراهيم وفي ميادين أخرى، ونحن منهجنا أن نضع الأمور في نصابها ونقول لمن أخطأ أخطأت". وطالب رئيس حزب النور بضرورة إجراء تحقيق عاجل لمعرفة المسؤول عن هذه الدماء التي سالت في ميادين مصر، مشيرًا إلى أنه يُحمّل المسؤولين عن إدارة البلاد حماية المتظاهرين السلميين بصرف النظر عن انتماءاتهم، داعيًا الله أن يحفظ مصر وأهلها وأن يحقن دماء المصريين.  

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - النورالحوار هو الطريق الوحيد للخروج من الأزمة   مصر اليوم - النورالحوار هو الطريق الوحيد للخروج من الأزمة



  مصر اليوم -

أثناء توجهها إلى مطعم كريج لتلتقي بعائلتها

كيندال جينر تتألق في زي مميز أظهر خصرها

لندن ـ كاتيا حداد
أطلت عارضة الأزياء كيندال جينر، في ثياب مواكب للموضة، ومستوحي من العشرينيات، أثناء توجهها إلى مطعم كريج، قبل التوجه إلى نادي Blind Dragon Club، لتلتقي ببقية عائلتها. ولم يكن محبوبها "آيساب روكي" بعيدًا عن الركب بعد أن أنهى عمله في حفلة جوائز بيت   BET Awards ، وتوجه إلى المنطقة الساخنة في هوليوود، قبل انضمامه إلى عائلة كارداشيان ليحتفل بعيد ميلاد شقيق كلوي الثالث والثلاثين، الذي ينعقد يوم الثلاثاء. وكشفت كيندال عن بطنها من خلال ارتداءها لزي ملتوي، فضلًا عن ارتداءها لبنطال جينز رياضي، والذي أبرز جمال ساقيها الممشوق، وأكملت إطلالتها بزوج من الأحذية الوردية والتي تتميز بكعب مذهل.  وارتدى روك سترة سوداء فوق تي شيرت أبيض، مدسوسا في بنطلون من تصميم ويستنغهاوس، وأكمل إطلالته بزوج من أحذية نايك ذات الألوان الأسود والأحمر والأبيض الكلاسيكية، كما قام بعمل ضفائر ضيقة لشعره، وأمسك بحقيبة معدنية فضية أنيقة على الكتفين.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - النورالحوار هو الطريق الوحيد للخروج من الأزمة   مصر اليوم - النورالحوار هو الطريق الوحيد للخروج من الأزمة



F

GMT 05:45 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

فنادق "ريتز كارلتون" تعلن عن تصميمات ليخوت فاخرة
  مصر اليوم - فنادق ريتز كارلتون تعلن عن تصميمات ليخوت فاخرة
  مصر اليوم - حامد العقيلي يكشف شروط الملاحة النهرية لمراكب العيد

GMT 07:08 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

روسيا تهدد بمنع تطبيق المراسلة "تيلغرام"
  مصر اليوم - روسيا تهدد بمنع تطبيق المراسلة تيلغرام
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 04:38 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

اكتشاف حمالة صدر داخلية تساند "إعادة بناء الثدي"
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon