الآلاف يشيعون جنازة الضحية الرابعة لنساء المنصورة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الآلاف يشيعون جنازة الضحية الرابعة لنساء المنصورة

الدقهلية ـ رامي القناوي

شيع الآلاف من جماعة الإخوان المسلمين والتيارات الإسلامية في الدقهلية الضحية الرابعة  للاشتباكات بين المؤيدين والمعارضين للرئيس المعزول محمد مرسي  التي وقعت مساء الجمعة الماضية  بشارع الترعة، ما أدى إلى سقوط ثلاث ضحايا، وظلت الضحية الرابعة فريال إسماعيل بدر الزهيري " 52 سنة " تصارع الموت لمدة أسبوع كامل دخلت فيه المستشفيات،  عام بالمنصورة ثم الدولي ثم شربين المركزي و أخيرا الطوارئ بالمنصورة و الذي ظلت فيه تحت ملاحظة الأطباء حتى لفظت أنفاسها الأخيرة صباح الجمعة. وتوافد ألاف المواطنين من أحياء المنصورة كافة للمشاركة في الجنازة و امتلآ مصلى السيدات بمسجد إيمان الزهايرة بشارع قناة السويس عن آخره ووقف زملائها يبكون لفراقها و يدعون لها بالرحمة. وأكد خطيب الجمعة أن أي إنسان مسلم يصاب بشوكة في سبيل الله كان له بها أجر، داعيا لها بأن تكون من الشهداء فقد صبرت على الإصابة و ظلت أسبوع كامل تصارع الموت وجزاء الصابرين عظيما عند الله. ووقف شقيقها الشيخ شعبان الزهيري في المسجد قبل الصلاة على الجنازة، وقال إن أخته كانت تتمنى الشهادة ووهبت نفسها في سبيل الله ورزقها الله ما تمنت وأي دين عليها في رقبتي و من له دين معنوي عليها فأطلب منه أن يسامحها حتى تقابل الله و ليس عليها ذنوب. وبمجرد الدخول في صلاة الجنازة تعالت أصوات بكاء الرجال و نحيب السيدات، ثم حملت إلى مثواها الأخيرة في جنازة مهيبة. و تم تغيير خط سير الجنازة بدلا من السير إلى كوبري جديلة دخلت الجنازة من شوارع جديلة حتى وصلت إلى المقابر على طريق دمياط الشرقي بالمنصورة. وردد المشيعون هتافات " حسبنا الله و نعم الوكيل " و " حسبنا الله في الظالمين " و " يا شهيد اتهنى اتهنى و استنانا على باب الجنة " ثم انطلقت الجنازة في صمت. وأكد زوج الشهيدة محمد إسماعيل الخولي أنه تزوجها منذ ثلاثين عاما ولم يرزقهم الله بالأولاد، مشيرا إلى أنها  عوضته عن ذلك بحبها و حنانها الكبير وكانت تعطف على أطفال العائلة وكانوا يحبونها أكثر من أمهاتهم وهم أكثر من تأثروا لفراقها طوال الفترة الماضية. وأضاف أحد أقاربها أنها كانت في المسيرة المؤيدة للرئيس المعزول وكانت بجوار الشهيدة أمال متولي فرحات وهي زوجه أخيها و التي تلقت رصاصه فسقطت على الأرض وحاولت فريال إنقاذها فتم إطلاق رصاصة أخرى على رأسها وأصيبت بنزيف في المخ و ظلت تعالج داخل العناية المركزة وكان الأطباء يؤكدون أن الآمل في شفائها بسيط حتى توفيت . الجدير بالذكر أن تلك الواقعة توفي فيها أيضا كلا من  هالة محمد أبو شيشع " 16 سنة مقيمة بشارع عبد السلام عارف بالمنصورة " وإسلام علي عبد الغني " 38 سنة صيدلانية مقيمة بكفر البدماص بالمنصورة " وآمال متولي فرحات من شارع قناة السويس وأصيب 10 آخرين.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الآلاف يشيعون جنازة الضحية الرابعة لنساء المنصورة   مصر اليوم - الآلاف يشيعون جنازة الضحية الرابعة لنساء المنصورة



  مصر اليوم -

أبرزت قوامها النحيف الذي لا يصدق أنها تبلغ 71 عامًا

هيلين ميرين تلفت الأنظار في مهرجان كان لايونز بأناقتها

لندن - كاتيا حداد
بدت النجمة البريطانية الشهيرة هيلين ميرين ذات الـ71 عامًا، بإطلالة ساحرة في مهرجان كان لايونز الدولي للترفيه، الأربعاء، في جنوب فرنسا، بعد ظهورها على السجادة الحمراء لمهرجان مونت كارلو التلفزيون في موناكو في وقت سابق من هذا الأسبوع بأناقة بالغة لفتت أنظار وسائل الإعلام وحتى الحضور من المشاهير. وظهرت الممثلة الحائزة على جائزة الأوسكار، بإطلالة مثيرة، حيث صعدت على خشبة المسرح مرتدية فستان "بولكا دوت ميدي" ذو اللون الأسود مما جعلها لافتة للنظر، حيث أبرز فستانها قوامها النحيف والذي لا يصدق أن صاحبته تبلغ من العمر 71 عامًا. بالرغم من أنها أبدلت أزيائها العصرية الأنيقة بفستان مستوحى من خمسينات القرن الماضي إلا انها خطفت أنظار وسائل الإعلام العالمية. وأضافت النجمة البريطانية إلى فستانها ذو الثلاثة أربع أكمام، قلادة رقيقة من اللؤلؤ على عنقها ما أضفى عليها جمالًا وأناقة لا مثيل لها، كما ارتدت زوجًا من حذاء أحمر ذو

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الآلاف يشيعون جنازة الضحية الرابعة لنساء المنصورة   مصر اليوم - الآلاف يشيعون جنازة الضحية الرابعة لنساء المنصورة



F

GMT 07:18 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

أنابيزي المحطة الثانية للوصول إلى مخيم سفاري
  مصر اليوم - أنابيزي المحطة الثانية للوصول إلى مخيم سفاري

GMT 06:00 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

أنور قرقاش يطالب قطر بوقف دعمها للتطرف والإرهاب
  مصر اليوم - أنور قرقاش يطالب قطر بوقف دعمها للتطرف والإرهاب
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:44 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

إيرانية توضح حقيقة اضطهاد الكتَّاب في عصر نجاد

GMT 07:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

نعيمة كامل تقّدم أحدث العباءات الرمضانية في 2017

GMT 05:09 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

دراسة تكشف عن بقايا قطط ترجع إلى عصور ما قبل 9000 عام

GMT 07:32 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

دراسة تكشف أن الاذكياء لديهم طفرات وراثية أقل

GMT 04:41 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

"أدفيزر" يكشف قائمة أفضل 10 مناطق سياحية في العالم

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ

GMT 04:18 2017 الإثنين ,19 حزيران / يونيو

هبة عرفة تكشف عن قطع أزياء لصيف 2017 من تنفيذها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon