مستشار شفيق : بدأنا الإجراءات القانونية تمهيدًا لعودته

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مستشار شفيق : بدأنا الإجراءات القانونية تمهيدًا لعودته

القاهرة ـ محمد الدوي

أكد المستشار القانوني للفريق أحمد شفيق المرشح السابق لرئاسة الجمهورية، يحيى قدري، أن سر اختفاء شفيق خلال المرحلة الماضية، التي أعقبت ثورة 30 حزيران/يونيو، هو أنه يعكف حاليًا على تقنين وضعه القانوني، تمهيدًا لحسم الموقف قضائيًا، وأن شفيق سيكون في مصر قريبًا جدًا وأضاف قدري، لـ"مصر اليوم"، أن "الفريق القانوني بدأ بالفعل في الإجراءات القانونية الكفيلة بحسم الموقف، التي منها طلب تقصير الجلسات، وتقديم عدد من المذكرات القانونية التي من شأنها انتهاء كل هذه القضايا بالبراءة لصالح الفريق شفيق"، نافيًا ما يُثار عن اختفاء الفريق بناء علي تعليمات من الجهات التنفيذية أو السيادية في الدولة، موضحًا أن "شفيق حاليًا يتابع الأوضاع التي تجري في مصر عن قرب، وأنه رجل أفعال لا أقوال، وأنه سيقوم بعدد من الإجراءات والمبادرات التي من شأنها النهوض بالدولة في المرحله المقبلة"، فيما طمأن مؤيدي شفيق قائلاً "إن الفريق سيكون في مصر قريبًا جدًا، ليجلس مع مؤيديه وأحبائه وخصومه أيضًا" وكشف مستشار الفريق عن تحركات وخطط شفيق في المرحلة المقبلة، والتي أعلن أنها ستكون من خلال حزب "الحركة الوطنية" والذي يكثف مجهوداته الآن للاستعداد للانتخابات البرلمانية المقبلة، التي يعول عليها الفريق كثيرًا في الحصول على الغالبية البرلمانية في المجلس المقبل من خلال كوادر الحزب، وأن الجميع شاهد النشاط الملحوظ للحزب في أعقاب ثوة 30 حزيران/يونيو، التي منها تقديم الدراسات الكفيلة بالنهوض بالدولة، وقيام الحزب بجمع أصوات مؤيدي الفريق في الانتخابات البرلمانية للحصول على الغالبية في مجلس الشعب وأضاف قدري، أن الفريق شفيق سيظهر قريبًا على إحدى الشاشات، ليقول وجهة نظرة في الأحداث التي تجري الآن، ويشكر القوات المسلحة ودورها العظيم والتي انحازت فيه إلى الشعب، عندما لجأ إليها من طغيان وظلم فئة من الشعب اقتاتت على الشعب وفرقت شمله، موضحًا أنه "لا يجب أن نحصر الصراع في مصر بأنه صراع بين فئتين أو فريقين، وأن ذلك هو الخطا الأكبر، لأن الصراع في مصر الآن بين الشعب المصري بأكمله وفصيل معين من الشعب، حاول فيه هذا الفصيل تفكيك الدولة وتغيير هويتها، قبل أن يهب الشعب ويسترجع ثورته العظيمة ممن اختطفها

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مستشار شفيق  بدأنا الإجراءات القانونية تمهيدًا لعودته   مصر اليوم - مستشار شفيق  بدأنا الإجراءات القانونية تمهيدًا لعودته



  مصر اليوم -

أبرزت قوامها النحيف الذي لا يصدق أنها تبلغ 71 عامًا

هيلين ميرين تلفت الأنظار في مهرجان كان لايونز بأناقتها

لندن - كاتيا حداد
بدت النجمة البريطانية الشهيرة هيلين ميرين ذات الـ71 عامًا، بإطلالة ساحرة في مهرجان كان لايونز الدولي للترفيه، الأربعاء، في جنوب فرنسا، بعد ظهورها على السجادة الحمراء لمهرجان مونت كارلو التلفزيون في موناكو في وقت سابق من هذا الأسبوع بأناقة بالغة لفتت أنظار وسائل الإعلام وحتى الحضور من المشاهير. وظهرت الممثلة الحائزة على جائزة الأوسكار، بإطلالة مثيرة، حيث صعدت على خشبة المسرح مرتدية فستان "بولكا دوت ميدي" ذو اللون الأسود مما جعلها لافتة للنظر، حيث أبرز فستانها قوامها النحيف والذي لا يصدق أن صاحبته تبلغ من العمر 71 عامًا. بالرغم من أنها أبدلت أزيائها العصرية الأنيقة بفستان مستوحى من خمسينات القرن الماضي إلا انها خطفت أنظار وسائل الإعلام العالمية. وأضافت النجمة البريطانية إلى فستانها ذو الثلاثة أربع أكمام، قلادة رقيقة من اللؤلؤ على عنقها ما أضفى عليها جمالًا وأناقة لا مثيل لها، كما ارتدت زوجًا من حذاء أحمر ذو

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مستشار شفيق  بدأنا الإجراءات القانونية تمهيدًا لعودته   مصر اليوم - مستشار شفيق  بدأنا الإجراءات القانونية تمهيدًا لعودته



F

GMT 07:18 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

أنابيزي المحطة الثانية للوصول إلى مخيم سفاري
  مصر اليوم - أنابيزي المحطة الثانية للوصول إلى مخيم سفاري

GMT 06:00 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

أنور قرقاش يطالب قطر بوقف دعمها للتطرف والإرهاب
  مصر اليوم - أنور قرقاش يطالب قطر بوقف دعمها للتطرف والإرهاب
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:44 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

إيرانية توضح حقيقة اضطهاد الكتَّاب في عصر نجاد

GMT 07:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

نعيمة كامل تقّدم أحدث العباءات الرمضانية في 2017

GMT 05:09 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

دراسة تكشف عن بقايا قطط ترجع إلى عصور ما قبل 9000 عام

GMT 07:32 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

دراسة تكشف أن الاذكياء لديهم طفرات وراثية أقل

GMT 04:41 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

"أدفيزر" يكشف قائمة أفضل 10 مناطق سياحية في العالم

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ

GMT 04:18 2017 الإثنين ,19 حزيران / يونيو

هبة عرفة تكشف عن قطع أزياء لصيف 2017 من تنفيذها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon