حزب "الوفد" يطالب مرسي بالتنحي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - حزب الوفد يطالب مرسي بالتنحي

القاهرة ـ علي رجب

طالب حزب "الوفد" المصري، الخميس، الرئيس محمد مرسي بالتنحي عن منصبه، مؤكدًا أن مطالب الجماهير بإجراء انتخابات رئاسية مبكرة أصبح بعد خطاب الرئيس، الأربعاء، أكثر شرعية عن ذي قبل. وقالت الهيئة العليا للحزب في بيان لها، عقب الاجتماع الذي عقدته برئاسة رئيس الحزب الدكتور السيد البدوي، الخميس، "إن رئيس الجمهورية خالف في خطابه الأعراف كافة، بل والقوانين، بعد أن وجه إلى من سماهم بالاسم ألفاظًا وقذفًا يُعاقب عليه القانون، بل ووصل إلى التعرض إلى قاض ينظر قضية تحدث عنها، بما يُشكل جريمة محاولة التأثير على القضاء، ويعد تدخلا ً غير مقبول أو مسبوق في أعمال السلطة القضائية ومساسًا باستقلالها، وأن رئيس الجمهورية هو رأس السلطة التنفيذية، ولا يجوز له أن ينزلق إلى مثل هذا المنزلق، ويتحدث مثل هذا الحديث عن السلطة القضائية، وهي سلطة من سلطات الدولة شأنها شأن السلطة التنفيذية التي يمثلها الرئيس، وبذلك فقد الرئيس بخطابه هذا ما تبقى له من شرعية دستورية، فحق عليه التنحي، ووجب عليه الانسحاب من منصبه". وأشارت الهيئة في بيانها إلى أن "خطاب الرئيس أصاب جماهير الشعب المصري بالإحباط الشديد، حيث لم يتعرض طوال ما يقرب من الثلاث ساعات إلى أسباب الاحتقان السياسي الذي دفع جماهير الشباب ووراءهم أطياف الشعب المصري كافة في كل ربوع مصر إلى الخروج مطالبين بإسقاط نظام الحكم وإجراء انتخابات رئاسية مبكرة، واقتصر الخطاب على عرض إنجازات غير ملموسة لأي مواطن، ويعلم الجميع أنها غير موجودة على أرض الواقع، وأن الرئيس لم يعرض في خطابه المطول أية حلول للأزمات الراهنة، سواء السياسية منها أو الأمنية أو الاقتصادية أو الاجتماعية، ولم يعرض أي مشروع أو خطة للإصلاح، بل قدم عرضًا قاصرًا وعلاجًا فاشلاً، في محاولة للهروب من الأزمات التي يعاني منها الشعب مثل أزمة الوقود، وأزمة انقطاع الكهرباء، والانفلات الأمني، والانهيار الاقتصادي، وغيبة العدالة الاجتماعية

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حزب الوفد يطالب مرسي بالتنحي حزب الوفد يطالب مرسي بالتنحي



GMT 13:37 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المحكمة تخلي سبيل القيادي الإخواني محمد علي بشر و5 آخرين

GMT 11:35 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

الجيش المصري يقتل 4 متطرفين شديدي الخطورة في شمال سيناء

GMT 09:35 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

إعلان نتيجة اختبارات القبول في كلية الشرطة المصرية خلال أيام

GMT 08:55 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

استكمال محاكمة بديع و738 متهمًا في "فض اعتصام رابعة"

GMT 08:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

انطلاق مؤتمر نقابة العاملين بالسكك الحديد بحضور سعفان وعرفات

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حزب الوفد يطالب مرسي بالتنحي حزب الوفد يطالب مرسي بالتنحي



خلال حفل عشاء خيري لجمعية داعمة لأبحاث مرض الذئبة

غوميز بشعر أشقر وفستان من "كالفن كلاين"

نيويورك ـ مادلين سعادة
بعد 24 ساعة فقط من ظهورها على المسرح للمرة الأولى في حفل جوائز الموسيقى الأميركية "AMA" في المدينة الأميركية لوس أنجلوس، منذ خضوعها لعملية زرع الكلى في الصيف الماضي،  خرجت النجمة العالمية سيلينا غوميز لدعم مؤسسة خيرية في مدينة نيويورك، الإثنين, حيث فاجأت البالغة من العمر 25 عامًا، جمهورها بالشعر الأشقر القصير، بعد أن كانت اشتهرت بشعرها الأسود الداكن، خلال حفل عشاء خيري لجمعية "Lupus Research Alliance" الداعمة لأبحاث مرض الذئبة، والتي تؤدي تمويلها إلى تطور تشخيص المرض، واكتشاف طرق الوقاية، ومن ثم علاج نهائي له. ونسقت الممثلة والمغنية الأميركية، شعرها الجديد مع فستان أصفر من مجموعة كالفن كلاين، بكتف واحد وتميز بقصته غير المتساوية فكان عبارة عن فستان قصير من الأمام ليكشف عن ساقيها وحذائها الأصفر والفضي من كالفن كلاين أيضًا، بينما من الخلف ينسدل ويلامس الأرض. وأضافت غوميز إلى اطلالتها جاكيت من الجينز مبطن بالفرو الأبيض

GMT 02:26 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

روضة الميهي تكشف عن مجموعتها الجديدة من الحقائب للخريف
  مصر اليوم - روضة الميهي تكشف عن مجموعتها الجديدة من الحقائب للخريف

GMT 06:34 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع "كاتسبيرغ" في جبال الألب الأفضل لكل الأسرة
  مصر اليوم - منتجع كاتسبيرغ في جبال الألب الأفضل لكل الأسرة

GMT 03:12 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

سفيان النمري يستعين بالخشب وأعواد القرفة في تصميم شموع الشتاء
  مصر اليوم - سفيان النمري يستعين بالخشب وأعواد القرفة في تصميم شموع الشتاء

GMT 03:30 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

علامات الانزعاج تسيطر على ميركل في البرلمان الألماني
  مصر اليوم - علامات الانزعاج تسيطر على ميركل في البرلمان الألماني

GMT 03:17 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

لبنى عسل تستعد لتقديم برنامج جديد على قناة "أون لايف"
  مصر اليوم - لبنى عسل تستعد لتقديم برنامج جديد على قناة أون لايف

GMT 08:52 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

عز الدين عليا احترم النساء ونافس عبقرية كوكو شانيل
  مصر اليوم - عز الدين عليا احترم النساء ونافس عبقرية كوكو شانيل

GMT 09:32 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

جزيرة بالي "جنة الله على الأرض" وأنشطة فريدة
  مصر اليوم - جزيرة بالي جنة الله على الأرض وأنشطة فريدة

GMT 08:03 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ديزي لوي تخطط لتوسيع الطابق السفلي لمنزلها الفاخر
  مصر اليوم - ديزي لوي تخطط لتوسيع الطابق السفلي لمنزلها الفاخر

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 11:48 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تعترف لزوجها بخيانتها وتتحداه أن يثبت ذلك

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 10:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

القذف السريع عند الرجال الأسباب والعلاج وطرق الوقاية

GMT 03:56 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

فتاة تغتصب طفلًا تركته والدته أمانة لديها

GMT 04:14 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة حديثة ترصد أخطر الأوضاع الجنسية للزوجين

GMT 23:52 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ضابط إسرائيلي يكشف عن فيديو نادر لحظة اغتيال السادات

GMT 06:09 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

سمية الخشاب تخرج عن صمتها وترد علي منتقدي زواجها

GMT 10:40 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

القبض على عصابة تنصب على المواطنين بحجة بيع الأثار في القاهرة

GMT 09:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الحريري السبت في باريس والرياض تؤكد انه حر في مغادرتها
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon