"الحرية والعدالة" يوجه رسالة إلى أهالي البحر الأحمر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الحرية والعدالة يوجه رسالة إلى أهالي البحر الأحمر

البحر الأحمر- صلاح عبد الرحمن

أصدر حزب "الحرية والعدالة" بيانًا على صفحة الحزب في موقع التواصل الاجتماعي وُجهت فيه رسالة إلى أهالي البحر الأحمر جاء فيه "في ساحة التحرير جمعتنا مع المصريين المخلصين قضية واحدة، وهي التخلص من النظام المفسد من تاريخ مصرنا الحبيبة؛ النظام الذي غرس في كل بقعة من مصر أمراضًا شتى، ومفاسد لم تترك بيتًا إلا واخترقته، حتى صارت مصر هي الأولى عالميًا في أمراض سرطان الأطفال وفيروس سي وغيرها، بخلاف الحالة الصحية المتردية التي شهدتها البلاد طوال ثلاثين عامًا صار فيه أذكى شباب العالم – الشباب المصري – رهين البحث عن وظيفة تناسب مؤهلاته، وفرصة يبنى بها أسرة تعينه على نوائب الزمن ويخرج منها رجال المستقبل (إن الله لا يصلح عمل المفسدين)". وأضاف البيان "هذا ولا يخفى علينا ما كان يتعرض له من يتفوه بكلمة تفضح النظام السابق الذي تسبب في زيادة الفقراء فقرًا، وزيادة مقربيه ورجاله مالاً وفُجرًا حتى تم تزوير الإرادة الشعبية، وتوريث المناصب المهمة لأبنائهم وأحبائهم، والبنية التحتية مهلهلة، وعلاقات مصر مع الدول تقتصر على ما يحفظ مبارك في كرسيه، ويؤمن لابنه حكم مصر لفترة معاناة أخرى، هذا والمشروعات الحقيقية التي ستدفع مصر إلى مصاف الدول المتقدمة معطلة بفعل فاعل لا يخشى الله، ولا يراعي في رعية إلاً ولا ذمة". وتابع البيان "وبين هذه المنغصات أذن الله أن يُرفع الظلم عن الشعب المصري الذي ظُلم كثيرًا، فنجحت الثورة في إقالة رأس النظام ولكنها لم تنجح في إزالة مخلفات النظام التي تغلغلت في كل شبر في الدولة، ومضينا معًا لانتخابات الشعب التي جاءت بإرادة شعبية للمرة الأولى في تاريخ مصر حتى فرح الشعب المصري قليلاً فجاءت الأسباب الواهنة الكاذبة، وتم حل مجلس الشعب". وواصل "وجاءت انتخابات الرئاسة حتى أصبح المصريون بين خيار الثورة وموت الثورة، فأذن الله أن تستمر الثورة المباركة، وتولى د. محمد مرسي التركة المهلهلة الموجهة إليها سهام البغي من الحاقدين والكارهين في الداخل والخارج؛ هذا الرجل الذي لم نشهد عليه إلا حسن الخلق وطهارة اليد والقلب والخوف من الله، حتى أقسمت زوجته بأنه لا ينام حتى تبل دموعه الوسادة خوفًا أن يكون ظلم أحدًا". وأردف البيان "وانتظر د. مرسي أن يمد له أبناء الوطن الذين شاركوا في صنع الثورة أيديهم، ولكنه فوجئ بخذلان وتنصل لا يُعرف له أسباب واضحة حتى اتحد مع فلول النظام السابق أناس كثيرًا ما رددوا عن كيفية بناء الوطن؛ فخرجت الجبهات التي تدعو لجمعة تلو أخرى، وتنشر وتذيع من الأخبار الكاذبة ما يندى له الجبين، مع إعلاميين نسوا أمانة الكلمة والوقوف بين يدي الجبار يوم لا ينفع مال ولا بنون، ودُفعت الأموال ببذخ للبلطجية وقطاع الطرق، وتم التغرير بمجموعة من شباب مصر محتاجين للمال، وتم حشد المظاهرات وتطعيمها بالعنف ضد كل ما هو شرعي حتى شتم الرئيس، واعتُدي على مقر الرئاسة، وسُفكت الدماء وهلل أرباب النظام السابق، وحُرقت حقول القمح عندما علم فلول النظام بزيادة الإنتاج، وتم شراء السولار وإلقاؤه في الصحارى وبالوعات الصرف الصحي". وأضاف "كل هذا والمحاكمات التي نصبت للنظام السابق تبرئ واحدًا تلو آخر، وإذا بدأت مؤسسة الرئاسة في بناء جاء الهدامون ليهدموه قبل وضع الأساس، فالدستور فاشل ومجلس الشورى فاشل ومجلس الوزراء فاشل والرئاسة فاشلة ولا بد من حرقهم جميعًا، وما أن تشرع في مشروع كمحور قناة السويس لتنميته اشتعلت بورسعيد بين ليلة وضحاها، كل هذا والحوالات المالية التي سرقت من المصريين أموالهم قديمًا تعود إلى محركي البلطجية لهدم مصر مرة ثانية". وقال البيان "وبين هذا وذاك تجد د. محمد مرسي يصفح عن هذا، ويدعو للحوار مع هذا، ويسافر من هنا إلى هناك عله يجد فرصة لتنهض مصر، حتى مر علينا عام على تولي مهام منصبه، اشترط فيه من لا تهمهم إلا مصالحهم - العديد من المرات - أن يتنحى لهم حتى يجلسوا معه للحوار، وإذا دعا أحدًا منهم لتولي منصب أو وزارة أو شأن محافظة تحجج في القنوات المعدة للكذب، وإذا قام السيد الرئيس بتعيين غيره وجدته يهلل من هنا وهناك "أخونة الدولة"، كل هذا ولا يهمه إلا إسقاط الرئيس الذي جاء بإرادة شعبية لمدة أربعة أعوام سيفصل فيها الصندوق بين من يتولى زمام الأمور في مصر، وبدلاً من المساهمة في إنجاح الرجل حتى تتاح له كل الإمكانات للبناء والنهوض حتى إذا أصاب شكرناه، وإذا أخطأ حاسبناه وقدمناه للمحاكمة، وهذا هو المتعارف عليه في كل الدول، ولكن للأسف خرج من بيننا من يدعو لسفك الدم وتحميل الرئاسة تركة النظام السابق الثقيلة، وظن من يخطط لهذا أن الله غير مطلع عليه ولن يفضح أمره، وظن بأنه سيفلح في هذا لقوة البلطجية الذين سيغرسهم في قلب مصر، وخفي عليه أنه دعا لقتال وخراب، ومن دعا لخراب هُزم بإذن الله جل وعلا: (ولا يحيق المكر السيئ إلا بأهله)، والأدلة واضحة جلية، فما من مناسبة إلا ويتم الحشد لها من أذناب النظام السابق فتأتي على رؤوسهم بإذن الله ومشيئته، لأن الله أراد لمصر أن تستيقظ: (إنما أمره إذا أراد شيئًا أن يقول له كن فيكون)". واختتم البيان "وظن البعض أن الرئيس لاعب كرة قدم سيخرج ويدخل مكانه آخر، من دون وعي أو تقدير لما يدعون إليه ويحشدون إليه، ولذا وجهنا إلى الشعب المصري الواعي هذه الرسالة لأننا نعلم ثقافته الفطرية، وهمته العالية، ومعرفته بمواطن الحق والخبيث من الطيب".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحرية والعدالة يوجه رسالة إلى أهالي البحر الأحمر الحرية والعدالة يوجه رسالة إلى أهالي البحر الأحمر



GMT 12:01 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"الشرقية للدخان" تعلن الأسعار الجديدة للسجائر

GMT 11:56 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

التوقيع على اتفاقية تعاون مشترك بين "مصر وأوروغواي"

GMT 11:43 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مقتل شخص وإصابة اثنين أخرين برصاص مجهولين في وسط سيناء

GMT 09:45 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

إصابة 4 أشخاص في حادث تصادم سيارتين في شمال سيناء

GMT 01:03 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

3 شخصيات مرشحة لتولي منصب رئيس الوزراء المصري

GMT 00:02 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

رئاسة الوزراء تكشف عن خليفة شريف إسماعيل الخميس

GMT 20:24 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

شريف إسماعيل يتوجه إلى ألمانيا لإجراء عملية جراحية الخميس

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحرية والعدالة يوجه رسالة إلى أهالي البحر الأحمر الحرية والعدالة يوجه رسالة إلى أهالي البحر الأحمر



أسدلت شعرها الأشقر القصير واستعملت المكياج الهادئ

كروغر تخطف أنظار الجميع بإطلالة مختلفة

نيويورك ـ مادلين سعادة
خطفت النجمة الألمانية ديان كروغر، الأنظار خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد "In The Fade"، الثلاثاء الماضي، حيث أبهرت الجميع بإطلالتها الرائعة والمختلفة. ووفقًا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، ارتدت كروغر، نجمة مهرجان كان لعام 2017، والبالغة من العمر 2017، فستانًا متوسط الطول، عاري الكتفين، ممتزج ما بين الأسود والذهبي، وحذاء طويل لونه أسود، وأسدلت شعرها الأشقر القصير، كما وضعت مكياجًا طبيعيًا هادئًا، وقد انضم إليها عدد من النجوم المشاركة أمثال سامية تشانكرين، دينيس موشيتو وهانا هيلسدورف. وكانت ديان قد اشتهرت سابقا بأدوارها المميزة في أفلام "طروادة" و"أوغاد مجهولون" مع النجم العالمي براد بيت، لكنها أثبتت وضعها بعد تعاونها مع المخرج الألماني فاتح أكين، بينما قد تصدر فيلم "In The Fade" الذي قام بإخراجه فاتح أكين، كفيلم يمثل ألمانيا في سباق الأوسكار، بعد مشاركته في الدورة الأخيرة لمهرجان "كان" السينمائي الدولي، في دورته الأخيرة، وفوز بطلته ديان كروغر بجائزة

GMT 03:29 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة "الألوان الدافئة"
  مصر اليوم - مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة الألوان الدافئة

GMT 07:38 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين
  مصر اليوم - اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين

GMT 08:11 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال
  مصر اليوم - تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال

GMT 02:52 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الرئيس الرواندي أبرز القادة الذين يخشون مصير موغابي
  مصر اليوم - الرئيس الرواندي أبرز القادة الذين يخشون مصير موغابي
  مصر اليوم - أمان السائح تُعرب عن سعادتها لاتجاهها للعمل في مجال الإعلام

GMT 02:26 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

روضة الميهي تكشف عن مجموعتها الجديدة من الحقائب للخريف
  مصر اليوم - روضة الميهي تكشف عن مجموعتها الجديدة من الحقائب للخريف

GMT 06:34 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع "كاتسبيرغ" في جبال الألب الأفضل لكل الأسرة
  مصر اليوم - منتجع كاتسبيرغ في جبال الألب الأفضل لكل الأسرة

GMT 03:12 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

سفيان النمري يستعين بالخشب وأعواد القرفة في تصميم شموع الشتاء
  مصر اليوم - سفيان النمري يستعين بالخشب وأعواد القرفة في تصميم شموع الشتاء

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 11:48 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تعترف لزوجها بخيانتها وتتحداه أن يثبت ذلك

GMT 10:40 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

القبض على عصابة تنصب على المواطنين بحجة بيع الأثار في القاهرة

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 02:11 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

مسؤول في مطار القاهرة يتحرش جنسيًا بعاملة نظافة

GMT 03:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"منى" فصلت رأس زوجها عن جسده بعدما خدع شقيقتها المراهقة

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 23:52 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ضابط إسرائيلي يكشف عن فيديو نادر لحظة اغتيال السادات

GMT 10:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

القذف السريع عند الرجال الأسباب والعلاج وطرق الوقاية

GMT 03:56 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

فتاة تغتصب طفلًا تركته والدته أمانة لديها
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon