منظر"الحركة الجهادية": مرسي مسؤولاً عن تطبيق الشريعة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - منظرالحركة الجهادية: مرسي مسؤولاً عن تطبيق الشريعة

القاهرة ـ الديب أبو علي

قال منظر الحركة الجهادية في مصر الدكتور سيد إمام الشريف في حديث متلفز إن الرئيس المصري محمد مرسي هو المسؤول عن تطبيق الشريعة في البلاد معتبرا أحداث 11 أيلول/ سبتمبر 2001 التي نفذتها تنظيم القاعدة في الولايات المتحدة مخالفة للشريعة الإسلامية . ووصف الدكتور سيد إمام الشريف مظاهرة جمعة الشريعة التى نظمها عدد من التيارات الإسلامية أمام جامعة القاهرة مؤخرا بأنها إستخفاف بالعقول وأن كل من شارك فيها من الشيوخ ضالين مؤكدا" أن الرئيس محمد مرسى هو المسؤول عن تطبيق الشريعة "معتبرا توجه  المظاهرات إلى جامعة القاهرة بدلا من قصر الاتحادية هو إضاعة للوقت . وأعرب عن الإعتقاد " أن المخلصين موجودون فى كل مكان وزمان ،وهناك توزيعا للأدوار ،وتقسيم منافع داخل العالم الاسلامى، وأحداث 11 سبتمبر عام 2001 تخالف الشريعة ،وأن أسامة بن لادن أدخل بدعة فى الجهاد ، ولا يوجد شئ يسمى عدم القيام بالعمليات الجهادية ضد كفار ،بحجة أنهم أبناء بلدى فكان عمرو بن هشام الملقب بابي جهل هو عم الرسول صلى الله عليه وسلم". وقال منظر الجهاد "إنه لم يفتر على أحد بالقول بأنه كافر ولكن الناس هم من يجعلون من أنفسهم كفارا بأفعالهم وأقوالهم وعدم تطبيقهم للدين ". وإعتبر المنظر الدكتور سيد إمام الشريف "أن مصر حالة منتهية مثل المريض الميت ؛ ولكن لن تظل مصر هكذا إلى يوم الدين فلا بد أن ياتى اليوم الذى تنصلح فيه الاحوال"داعيا لتعلم الدين دون الرجوع إلى الشيوخ بل من خلال الرجوع إلى الكتب القديمة . وقال "إن الرئيس محمد حسنى مبارك كان كافرا و الرئيس السادات وجمال عبد الناصر وحتى محمد على نفسه كان كافرا لانهم هم رؤس الدولة وكان يجب عليهم تطبيق الشريعة".   وخلص إلى القول "إن التجارة والتعامل مع الكفار والمشركين ليست حراما كما إن إعطائهم أجرا و الأكل من طعاهم ليس حراما ايضا" وقال إن الذى يجعل الإنسان كافرا إذا دعيَ للكفر وليس من خلال وصفه ونعته بالكفر".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - منظرالحركة الجهادية مرسي مسؤولاً عن تطبيق الشريعة   مصر اليوم - منظرالحركة الجهادية مرسي مسؤولاً عن تطبيق الشريعة



  مصر اليوم -

رغم احتفالها بعيد ميلادها الـ50 منذ أيام

نيكول كيدمان تُبيِّن سبب بشرتها المشرقة والنقية

واشنطن ـ رولا عيسى
لطالما حافظت نيكول كيدمان على مظهرها الشبابي رغم احتفالها بعيد ميلادها الـ50 يوم الثلاثاء، إنها الممثلة الحائزة على جائزة "الأوسكار" والتي تشتهر ببشرتها الصافية والنقية التي لا تشوبها شائبة. وفي حديثها إلى موقع "ألور" هذا الأسبوع، كشفت الاسترالية عن منتج واحد تقم بتطبيقه للحفاظ على جمالها الدائم, فلطالما كانت العناية بالبشرة دائما أولوية قصوى بالنسبة للأم العاملة هذه، التي شهدت توقيعها كسفيرة للعلامة التجارية الأميركية للعناية بالبشرة "نيوتروجينا" في يناير/ كانون الثاني. وتؤكد نجمة "ذي بج ليتل ليارس" على أنها مهووسة باستخدام المستحضرات الواقية من الشمس على وجهها كل صباح لمنع أضرار أشعة الشمس التي تغير ملامحها. وتقول "في الصباح أقوم بتطبيق الكريم الواقي من الشمس. فأنا أحب الخروج كثيراً وأحب ممارسة الرياضة في الهواء الطلق، ولكنني لا أحب الشمس على بشرتي لأنها مباشرة جدا." وتحدثت عن مدى تخوفها من بقع الشمس عندما كانت طفلة مما أدى بها

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - منظرالحركة الجهادية مرسي مسؤولاً عن تطبيق الشريعة   مصر اليوم - منظرالحركة الجهادية مرسي مسؤولاً عن تطبيق الشريعة



F

GMT 05:56 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

نظام "هايبرلوب" يقتحم فنادق أميركا بأفكار جنونية
  مصر اليوم - نظام هايبرلوب يقتحم فنادق أميركا بأفكار جنونية

GMT 06:50 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

"غوغل" و"فيسبوك" تفقدان عائدات الإعلانات الرقمية
  مصر اليوم - غوغل وفيسبوك تفقدان عائدات الإعلانات الرقمية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

نعيمة كامل تقّدم أحدث العباءات الرمضانية في 2017

GMT 06:35 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

اكتشاف 21 مخلوقًا بحريًا مجهولًا في أستراليا

GMT 05:04 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

قصر مذهل يسجل رقمًا قياسيًا لبيعه بـ23 مليون دولار

GMT 07:32 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

دراسة تكشف أن الاذكياء لديهم طفرات وراثية أقل

GMT 08:39 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

البتراء الصغيرة الأفضل سياحيًا في دولة الأردن

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ

GMT 04:18 2017 الإثنين ,19 حزيران / يونيو

هبة عرفة تكشف عن قطع أزياء لصيف 2017 من تنفيذها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon