"الجبهة السلفية" ترفض إلصاق خطف الجنود بالتيار الجهادي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الجبهة السلفية ترفض إلصاق خطف الجنود بالتيار الجهادي

القاهرة ـ الديب أبو علي

كشف المتحدث الإعلامي باسم الجبهة السلفية، هشام كمال، عن أن حادث خطف الجنود السبعة في سيناء ليس الأول، وأنه سبق اختطاف 55 ضابطًا وجنديًا من الأمن المركزي قبل الثورة. وشدد كمال على ضرورة حل مشاكل أهالي سيناء، لأنها ليست أمنية فقط، فهم لهم مجموعة من المطالب، وعندهم أبناء معتقلين من قبل الثورة وقد قضوا مدة الحبس الاحتياط، موضحًا أن "الرئيس السابق حسن مبارك أفرج عنهم عندما انقضت مدة الحبس الاحتياط لهم، فهم أولى أن يطبق عليهم القانون، وأن التشدد مع أهالي سيناء هو ما يقابل منهم بالعند أيضًا، وزيادة الحوادث مثل الخطف وغيره، مطالبًا الدولة في الوقت نفسه بأن تفرض قبضتها على كل ربوع مصر". وقال المتحدث الإعلامي باسم الجبهة السلفية، في تصريحات تلفزيونية، "أنا لا أطالب بالإفراج عن المسجونين من اهالي سيناء لو كان الحبس جنائيًا، لكن لو كان الأمر يتعلق بقضية سياسية فيجب إعادة النظر فيه، وهذا ليس معناه أننا مع طريقة الخطف كطريقة للتفاوض، فهي طريقة مرفوضة"، مشيرًا إلى أنه دائمًا ما توجه أصابع الاتهام فى مثل هذه الحوادث إلى الإسلاميين سواء سلفية جهادية أو غيرها، داعيًا إلى إجراء تحقيق شامل بشأن هذه القضية، مضيفًا أن "هناك فرقًا بين الفكر الجهادي والفكر التكفيري، وإلصاق خطف الجنود بالتيار الجهادي من دون تحقيقات هو أمر مرفوض من قبل الجيش والشرطة".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الجبهة السلفية ترفض إلصاق خطف الجنود بالتيار الجهادي   مصر اليوم - الجبهة السلفية ترفض إلصاق خطف الجنود بالتيار الجهادي



  مصر اليوم -

أظهرت تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها

سيلين ديون تتألّق في بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج

باريس ـ مارينا منصف
أظهرت سيلين ديون، تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها، وقد تم تداول الحديث بشأنها وعن طريقتها الجديدة في اختيار ملابسها خلال جولتها في أوروبا، حيث واصلت سيلين ديون روتينها اليومي على المدرج عند خروجها من باريس يوم الخميس، وبدت المطربة الكندية البالغة من العمر 49 عامًا وكأنها مستعدة للعمل عندما ظهرت مرتدية بدلة منسقة. واستغلت النجمة كونها ذات قوام نحيف وارتدت سترة مجسّمة تظهر بها قوامها النحيف، وارتدت أيضا بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج أسفل الجاكت وأمسكت بيدها حقيبة نسائية بيضاء اللون، وأكملت أناقتها بارتداء حذاء مخملي ذو كعب عالٍ، متماشيًا بذلك مع اختيارها لسترتها ذات الخطوط المخملية، ونسّقت النجمة شعرها بطريقة بسيطة، وارتدت نظارات شمسية كبيرة الحجم، أخفت بها وجهها. وانطلقت سيلين في حياتها المهنية بعد توفقها منذ 2016، وذلك بعد صدمتها في وفاة زوجها بعد 22 عامًا من الزواج، في صراعه مع مرض السرطان، وستشهد سيلن

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الجبهة السلفية ترفض إلصاق خطف الجنود بالتيار الجهادي   مصر اليوم - الجبهة السلفية ترفض إلصاق خطف الجنود بالتيار الجهادي



F
  مصر اليوم - جناح جديد هادئ في فندق شانغري لا باريس الشهيرة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon