نائب رئيس "الدستورية" ينفي تناول طعن "الشورى"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - نائب رئيس الدستورية ينفي تناول طعن الشورى

القاهرة – أكرم علي

  نفى نائب رئيس المحكمة الدستورية العليا في مصر ماهر البحيري ما نقلته وسائل الإعلام، عن تضمن مجلة "الدستورية"، الصادرة عن المحكمة العليا، لمقال يفصح فيه عن رأيه في الطعن المنظور أمام المحكمة حاليًا، في شأن حل مجلس الشورى. وقال البحيري، في بيان صحافي، أن "الذي تردد في هذا الشأن، هو امتداد للمعارك الوهمية، التي يختلقها البعض دون معترك حقيقي"، موضحًا أنه "لم يرد في المقال أي ذكر على الإطلاق، من قريب أو من بعيد، تلميحًا أو تصريحًا، أو فيما يمكن أن تحمله دلالة إشارة أو عبارة، لاسم جماعة أو حزب أو مجلس أو أي فصيل سياسي آخر، سوى ما أشار إليه المقال، حين تعرض لحصار المحكمة الدستورية العليا، من أنه وقع يوم جلسة 2 كانون الأول/ديسمبر الماضي، والتي كانت محددة لنظر عدد من القضايا، من بينها الطعن لعدم دستورية قانون انتخابات مجلس الشورى"، مشيرًا إلى أنه "من البديهي أن هذا مجرد ذكر لموضوع الطعن، وليس رأيًا يمكن أن ينسب لصاحب المقال".  وأكد سامي البحيري أن "توقيت صدور العدد الأخير لمجلة الدستورية، كان في أول نيسان/أبريل 2013، بما يعني أنه كان سابقًا على تقديم مشروعات قوانين للسلطة القضائية إلى مجلس الشورى، وبالتالي فليس هناك حرف واحد مما قيل في المقال له أي علاقة بالمشروعات، التي عرضت على مجلس الشورى"، معلنًا عن "استعداده لتقديم استقالته فورًا، إذا تبين صحة الادعاء، بأنه سبق وأن أفصح عن رأيه في هذه الدعوى، أو أي دعوى أخرى، نظرتها المحكمة الدستورية، على مدى عمله فيها، أو أن يكون قد سبق له اتخاذ مثل هذا المسلك، طيلة أعوام خدمته في القضاء، والتي امتدت لفترة 50 عامًا بالتمام والكمال".  

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - نائب رئيس الدستورية ينفي تناول طعن الشورى   مصر اليوم - نائب رئيس الدستورية ينفي تناول طعن الشورى



  مصر اليوم -

أثناء توجهها إلى مطعم كريج لتلتقي بعائلتها

كيندال جينر تتألق في زي مميز أظهر خصرها

لندن ـ كاتيا حداد
أطلت عارضة الأزياء كيندال جينر، في ثياب مواكب للموضة، ومستوحي من العشرينيات، أثناء توجهها إلى مطعم كريج، قبل التوجه إلى نادي Blind Dragon Club، لتلتقي ببقية عائلتها. ولم يكن محبوبها "آيساب روكي" بعيدًا عن الركب بعد أن أنهى عمله في حفلة جوائز بيت   BET Awards ، وتوجه إلى المنطقة الساخنة في هوليوود، قبل انضمامه إلى عائلة كارداشيان ليحتفل بعيد ميلاد شقيق كلوي الثالث والثلاثين، الذي ينعقد يوم الثلاثاء. وكشفت كيندال عن بطنها من خلال ارتداءها لزي ملتوي، فضلًا عن ارتداءها لبنطال جينز رياضي، والذي أبرز جمال ساقيها الممشوق، وأكملت إطلالتها بزوج من الأحذية الوردية والتي تتميز بكعب مذهل.  وارتدى روك سترة سوداء فوق تي شيرت أبيض، مدسوسا في بنطلون من تصميم ويستنغهاوس، وأكمل إطلالته بزوج من أحذية نايك ذات الألوان الأسود والأحمر والأبيض الكلاسيكية، كما قام بعمل ضفائر ضيقة لشعره، وأمسك بحقيبة معدنية فضية أنيقة على الكتفين.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - نائب رئيس الدستورية ينفي تناول طعن الشورى   مصر اليوم - نائب رئيس الدستورية ينفي تناول طعن الشورى



F

GMT 05:45 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

فنادق "ريتز كارلتون" تعلن عن تصميمات ليخوت فاخرة
  مصر اليوم - فنادق ريتز كارلتون تعلن عن تصميمات ليخوت فاخرة
  مصر اليوم - حامد العقيلي يكشف شروط الملاحة النهرية لمراكب العيد

GMT 07:08 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

روسيا تهدد بمنع تطبيق المراسلة "تيلغرام"
  مصر اليوم - روسيا تهدد بمنع تطبيق المراسلة تيلغرام
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 04:38 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

اكتشاف حمالة صدر داخلية تساند "إعادة بناء الثدي"
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon