قيادات تيار الإستقلال يرفضون " أخونة " جهاز القضاء

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - قيادات تيار الإستقلال يرفضون  أخونة  جهاز القضاء

القاهرة - علي رجب

رفض أحمد الفضالي رئيس جمعية الشبان المسلمين اليوم ما وصفه بمحاولات جماعة الإخوان بالدفع بأربعة آلاف محام من المنتمين للجماعة إلى جهاز القضاء.  وأكد أحمد الفضالي أن تيار الإستقلال سيلجأ إلى الأساليب الشرعية والدولية لوقف الإعتداء على القضاء المصري ، معتبرًا جمعة تطهير القضاء هى في حقيقتها إعتداء على مجلس القضاء الأعلى في مصر .وقال الفضالي خلال مؤتمر "تيار الاستقلال" الذى عُقد اليوم "الاثنين" بمقر جمعية الشبان المسلمين في القاهرة إنهم سيتقدمون ببلاغ للنائب العام ومجلس القضاء الأعلى ضد جبهة الضمير التى جرى تشكيلها  في شباط الماضى لأن تكون ممثلة لكل ألوان الطيف السياسي والثقافي والاجتماعي في مصر . وتناول المؤتمر شهادات القوى السياسية والفنانيين والإعلاميين ممن تمت محاصرتهم بمقر جمعية الشبان المسلمين من قبل أعضاء جماعة الإخوان المسلمين خلال أحداث مليونية "تطهير القضاء" حيث روى من تم حصارهم ما حدث خلال الجمعة الماضية وما تعرضوا له.من ناحيته قال نجيب جبرائيل، رئيس الاتحاد المصري لحقوق الإنسان في كلمته خلال المؤتمر إن "العالم يشهد ما حدث لجمعية الشبان المسلمين، ومحاصرتها من قوى من يُسمون أنفسهم الإخوان المسلمين"، متساءلا "ماذا يعنون بتطهير القضاء؟ أولى بهم تطهير أنفسهم أولا من الأسلحة التي حملوها الجمعة الماضي، والأعتداء على الرجل المسن نبيل زكي، القيادي بحزب التجمع". وأكد "جبرائيل" أن وزارة الداخلية لم تستطع التعامل مع ما كان من اعتداءات علينا، لدرجة أننا استغثنا بوزير الدفاع"، مختتما قوله إن "ما حدث وصمة عار في جبين الإخوان المسلمين، والرئيس محمد مرسي.وإعتبر جبرائيل الرئيس محمد مرسى بانه مشترك معهم، لأنه فى حديث الجزيرة لم ينكر الهجمات على دار القضاء وجمعية الشبان، وقال إن المظاهرة لها مبرراتها وكأنه يؤيد ويبحث عن تبرير لما يرتكبوه، مضيفا "الإخوان عايزين قضاء خصوصى". كما رفض نبيل رشوان، القيادى بالحزب الاشتراكى المصرى، الدعوات التى خرجت من مكتب الإرشاد تطالب القوى السياسية بالجلوس مع المجلس الأعلى للقضاء لتفهم وجهة نظره، ومناقشة وضعه،مؤكدا على أن القوى السياسية لا تعادى القضاء وتشهد له بالنزاهة والشرف، وترفض كل محاولات الإيقاع به. ودان عدد من المشاركين في المؤتمر إعتداءات "الجماعة" وأنصارها، متهمين المشاركين في تظاهرات مليونية "تطهير القضاء"، الجمعة الماضي، بالتعدي على عدد من الشخصيات السياسية والحزبية المعارضة، أثناء إجتماعهم في جمعية الشبان المسلمين، وكذلك على المقر.وكانت نيابة قصر النيل قد إستمعت  إلى أقوال الكاتب الصحفى نبيل زكى المتحدث الرسمى باسم حزب التجمع فى البلاغ المقدم ضد جماعة الإخوان المسلمين بعد الإعتداء عليه فى شارع رمسيس أثناء مظاهرات "جمعة تطهير القضاء" .وأكد زكى فى بلاغه أن عناصر جماعة الإخوان قاموا بالاعتداء عليه وضربه ضربًا عنيفًا بعدما تحققوا من شخصيته ما أدى إلى نقله الى المستشفى فى حالة سيئة

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - قيادات تيار الإستقلال يرفضون  أخونة  جهاز القضاء   مصر اليوم - قيادات تيار الإستقلال يرفضون  أخونة  جهاز القضاء



  مصر اليوم -

أبرزت قوامها النحيف الذي لا يصدق أنها تبلغ 71 عامًا

هيلين ميرين تلفت الأنظار في مهرجان كان لايونز بأناقتها

لندن - كاتيا حداد
بدت النجمة البريطانية الشهيرة هيلين ميرين ذات الـ71 عامًا، بإطلالة ساحرة في مهرجان كان لايونز الدولي للترفيه، الأربعاء، في جنوب فرنسا، بعد ظهورها على السجادة الحمراء لمهرجان مونت كارلو التلفزيون في موناكو في وقت سابق من هذا الأسبوع بأناقة بالغة لفتت أنظار وسائل الإعلام وحتى الحضور من المشاهير. وظهرت الممثلة الحائزة على جائزة الأوسكار، بإطلالة مثيرة، حيث صعدت على خشبة المسرح مرتدية فستان "بولكا دوت ميدي" ذو اللون الأسود مما جعلها لافتة للنظر، حيث أبرز فستانها قوامها النحيف والذي لا يصدق أن صاحبته تبلغ من العمر 71 عامًا. بالرغم من أنها أبدلت أزيائها العصرية الأنيقة بفستان مستوحى من خمسينات القرن الماضي إلا انها خطفت أنظار وسائل الإعلام العالمية. وأضافت النجمة البريطانية إلى فستانها ذو الثلاثة أربع أكمام، قلادة رقيقة من اللؤلؤ على عنقها ما أضفى عليها جمالًا وأناقة لا مثيل لها، كما ارتدت زوجًا من حذاء أحمر ذو

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - قيادات تيار الإستقلال يرفضون  أخونة  جهاز القضاء   مصر اليوم - قيادات تيار الإستقلال يرفضون  أخونة  جهاز القضاء



F

GMT 07:18 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

أنابيزي المحطة الثانية للوصول إلى مخيم سفاري
  مصر اليوم - أنابيزي المحطة الثانية للوصول إلى مخيم سفاري

GMT 06:00 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

أنور قرقاش يطالب قطر بوقف دعمها للتطرف والإرهاب
  مصر اليوم - أنور قرقاش يطالب قطر بوقف دعمها للتطرف والإرهاب
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 02:19 2017 الإثنين ,19 حزيران / يونيو

غادة عبد الرازق تكشف أسرار نجاح "أرض جو"

GMT 06:44 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

إيرانية توضح حقيقة اضطهاد الكتَّاب في عصر نجاد

GMT 05:09 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

دراسة تكشف عن بقايا قطط ترجع إلى عصور ما قبل 9000 عام

GMT 04:10 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

الجسد المثالي بـ"ريجيم" عالي الكربوهيدرات

GMT 04:41 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

"أدفيزر" يكشف قائمة أفضل 10 مناطق سياحية في العالم

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon