أئمة جنوب سيناء يعتصمون الأربعاء أمام رئاسة الوزراء

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أئمة جنوب سيناء يعتصمون الأربعاء أمام رئاسة الوزراء

جنوب سيناء - مصر اليوم

    قرر الأئمة والعاملون في مدينة طور سيناء التوجه إلى وزارة الأوقاف ورئاسة الوزراء للاعتصام أمامهما ابتداء من الأربعاء المقبل لسبب وقف حافز جذب العمالة لمديرية الأوقاف في جنوب سيناء، كما تقرر وقف العمل في المديرية والمواقع جميعها لحين عودة حقوقهم وصرف مستحقاتهم.     جاء ذلك خلال الاجتماع العاجل الذي عقده الأئمة والعاملون في المديرية .     وقال رئيس نقابة الأئمة والدعاة في جنوب سيناء الشيخ محمود صلاح إنه بعد تحرير سيناء وعودتها إلى أحضان مصر الأم منذ أكثر من 30 عاماً قررت الدولة تحفيز المواطنين على الهجرة إلى جنوب سيناء والعمل فيها.    وبالفعل قرر المحافظ في ذلك الوقت حافز جذب عمالة بنسبة 100% من أساس المرتب يصرف لكل من يعمل على أرض المحافظة من المديريات والمصالح الحكومية وأيضا الهيئات والشركات التي يعملون فيها، ومع مرور الوقت ونظراً لقلة عدد سكان المحافظة البالغ عددهم 160 ألف مواطن رغم وجود الحافز، قرر المحافظ السابق زيادة الحافز إلى 150% من أساس المرتب وذلك في شهر آذار/مارس 2012 واستمرت المديريات جميعها في الصرف بانتظام بما فيها أوقاف جنوب سيناء (حيث يقضي كتاب الموازنة في وزارة الأوقاف بصرفها طبقاً لقرار المحافظ) إلا أنه منذ 4 شهور توقف صرف هذا الحافز بدعوى نفاذ البند مع استمرار صرفه كاملاً للعاملين بأوقاف شمال سيناء.    وأكد أنها مشكلة تتكرر بعد الثورة ثم يقوم المسؤولون في وزارة المال بحلها والاعتذار عن سوء الفهم، حيث يعتقد المسؤولون في كل مرة أن العاملين في الأوقاف يطالبون بمزايا جديدة ثم يكتشفون أنهم يطالبون بحقوقهم التي يحصلون عليها بموجب قرار المحافظ بمنح العاملين جميعهم على أرض المحافظة حافز جذب عمالة 150% من أساس المرتب  ويلتزم بتطبيقه المديريات والمصالح الحكومية والهيئاتكافة حتى الشركات العاملة على أرض المحافظة.     ويستكمل الحديث قائلاً لقد لجأنا للوسائل السلمية كلها من أجل الحصول على مستحقاتنا المتأخرة ورفضنا أسلوب الاعتصام أو الإضراب عن العمل ولكن يبدو أننا كنا نحسن الظن أكثر من اللازم.    وأضاف الشيخ أحمد عزمي أنه ورغم وجود هذا الحافز لم يتعد عدد سكان المحافظة 160 ألف نسمة لسبب بُعْد مدن المحافظة عن القاهرة وباقي المحافظات وتصل المسافة إلى 600 كيلومتر إلى جانب النقص الحاد في الخدمات الصحية وارتفاع أسعار المواصلات وارتفاع أسعار السلع الغذائية والاستهلاكية.    وأشار الشيخ صفوت إسماعيل إلى أنهم يعانون من ضعف الخدمات الصحية وأنه ينفق شهرياً أكثر من 850 جنيهاً على بند الأدوية وتوقف حافز جذب العمالة إلى سيناء جعلهم في موقف لا يحسدون عليه وإذا استمر هذا الوضع فسيترك الأئمة والموظفون أعمالهم ويعودون إلى محافظاتهم الأصلية، ويجب أن يتدخل رئيس الوزراء لفض الاشتباك بين وزارة الأوقاف ووزارة المالية لاستئناف صرف مستحقاتنا.    أما الشيخ ماجد راضي فقال إن فئات كثيرة حصلت على مزايا وامتيازات مادية كبيرة بعد الثورة عدا العاملين في وزارة الأوقاف على مستوى الجمهورية، بل حدث العكس معهم في أوقاف جنوب سيناء فقد أوقفوا صرف مستحقاتهم منذ شهر كانون الأول/ ديسمبر 2012 حتى اليوم وتعبوا من مقابلات وزير الأوقاف وكبار المسؤولين في وزارة المال وأنهم يدورون في حلقة مفرغة على مدى 4 أشهر وكأن المطلوب هو استفزاز العاملين في الأوقاف وإثارتهم حتى لا تهدأ الأمور وتستقر ، وبذل محافظ جنوب سيناء اللواء خالد فودة جهداً كبيراً وأجرى اتصالات عاجلة بالمسؤولين في الأوقاف والمالية  لإنهاء المشكلة دون جدوى.    وأضاف أحمد ناصف وهو موظف في المديرية أنه يبدو أن الأوضاع معكوسة فبدلاً من زيادة حافز الجذب إلى سيناء لتحفيز العاملين على العمل فيها يتم وقف حق مستحق منذ أعوام، وكأن المطلوب هو طرد العمالة من سيناء وإخلائها وهو ما سيحدث إذا استمر وقف حافز الجذب إلى سيناء لأنه توقف اليوم في الأوقاف وغداً في باقي المديريات وهكذا يتم طرد العمالة من سيناء.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - أئمة جنوب سيناء يعتصمون الأربعاء أمام رئاسة الوزراء   مصر اليوم - أئمة جنوب سيناء يعتصمون الأربعاء أمام رئاسة الوزراء



  مصر اليوم -

أثناء توجهها إلى مطعم كريج لتلتقي بعائلتها

كيندال جينر تتألق في زي مميز أظهر خصرها

لندن ـ كاتيا حداد
أطلت عارضة الأزياء كيندال جينر، في ثياب مواكب للموضة، ومستوحي من العشرينيات، أثناء توجهها إلى مطعم كريج، قبل التوجه إلى نادي Blind Dragon Club، لتلتقي ببقية عائلتها. ولم يكن محبوبها "آيساب روكي" بعيدًا عن الركب بعد أن أنهى عمله في حفلة جوائز بيت   BET Awards ، وتوجه إلى المنطقة الساخنة في هوليوود، قبل انضمامه إلى عائلة كارداشيان ليحتفل بعيد ميلاد شقيق كلوي الثالث والثلاثين، الذي ينعقد يوم الثلاثاء. وكشفت كيندال عن بطنها من خلال ارتداءها لزي ملتوي، فضلًا عن ارتداءها لبنطال جينز رياضي، والذي أبرز جمال ساقيها الممشوق، وأكملت إطلالتها بزوج من الأحذية الوردية والتي تتميز بكعب مذهل.  وارتدى روك سترة سوداء فوق تي شيرت أبيض، مدسوسا في بنطلون من تصميم ويستنغهاوس، وأكمل إطلالته بزوج من أحذية نايك ذات الألوان الأسود والأحمر والأبيض الكلاسيكية، كما قام بعمل ضفائر ضيقة لشعره، وأمسك بحقيبة معدنية فضية أنيقة على الكتفين.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - أئمة جنوب سيناء يعتصمون الأربعاء أمام رئاسة الوزراء   مصر اليوم - أئمة جنوب سيناء يعتصمون الأربعاء أمام رئاسة الوزراء



F

GMT 05:45 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

فنادق "ريتز كارلتون" تعلن عن تصميمات ليخوت فاخرة
  مصر اليوم - فنادق ريتز كارلتون تعلن عن تصميمات ليخوت فاخرة
  مصر اليوم - حامد العقيلي يكشف شروط الملاحة النهرية لمراكب العيد

GMT 07:08 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

روسيا تهدد بمنع تطبيق المراسلة "تيلغرام"
  مصر اليوم - روسيا تهدد بمنع تطبيق المراسلة تيلغرام
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 04:38 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

اكتشاف حمالة صدر داخلية تساند "إعادة بناء الثدي"
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon